الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن
آخر تحديث 13:30:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
انقطاع الاتصالات والإنترنت في رفح وسط قصف مدفعي وغارات جوية مكثفة من قبل الجيش الإسرائيلي الهلال الأحمر الفلسطيني يُعلن استشهاد أحد المسعفين من طواقم مستشفى القدس في غزة الهلال الأحمر الفلسطيني ُيعلن إخلاء مستشفي القدس الميداني بسبب القصف العنيف مواجهات عنيفة للشرطة المكسيكية مع متظاهرين مؤيدين لفلسطين أمام السفارة الإسرائيلية في العاصمة مكسيكو تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين الرئيس الأميركي جو بايدن يقطع إجازته ويعود للبيت الأبيض لإحاطة عاجلة بعد حادث طائرة الرئيس الإيراني رئيس الحكومة العراقية يوجه بتوفير جميع الإمكانيات لمساعدة إيران في عمليات البحث عن مروحية رئيس إيران
أخر الأخبار

الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن

الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن
هيوستن ــ صوت الإمارات

افتتح رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، مبنى الشيخ زايد بن سلطان لأبحاث أمراض السرطان بمدينة هيوستن في الولايات المتحدة الأميركية.

وتجوّل الشيخ حامد بن زايد آل نهيان في مرافق وأقسام المبنى، حيث اطلع على الأجهزة والمعدات والأنظمة البحثية والطبية، واستمع من القائمين على مبنى الشيخ زايد لأبحاث مرض السرطان لشرح حول آلية عمل المراكز المتخصصة التي يتضمنها المبنى في رفد الأبحاث الطبية وأنظمة العلاج بمزيد من الفاعلية والدقة في التشخيص والعلاج.

وتبادل الأحاديث مع الأطقم الإدارية والفنية حول دور مبنى الشيخ زايد بن سلطان لأبحاث أمراض السرطان في المساهمة والمشاركة مع بقية جهود المراكز والمؤسسات البحثية في تطوير البحوث الخاصة بأمراض السرطان، والأهمية التي يمثلها التعاون وتبادل الخبرة والمعرفة بين مختلف الجهات في دعم وتطوير علاج أكثر أمانًا وفاعلية للسرطان.

وأكد الشيخ حامد بن زايد آل نهيان أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، رائدة في إقامة الشراكات الإنسانية والتنموية التي تخدم البشرية، وتقدم أعمالًا وإنجازات ونتائج في العديد من القطاعات الحيوية، ومن أهمها القطاع الصحي.

وأضاف أن المشروع الذي تم افتتاحه هو من ضمن سلسلة الشراكات التي تقيمها دولة الإمارات مع مختلف الجهات والمؤسسات الدولية، والذي يهدف إلى تطوير المجالات التي تخدم البشرية، وتضيف إليها نجاحات مهمة في مسيرة العمل الإنساني والخيري، مشيرًا إلى أن تطوير الأبحاث والدراسات الطبية التخصصية من شأنه تحسين مستوى الوقاية والعلاج من الأمراض، خصوصًا الأمراض المستعصية، والتي ستعم فائدتها ليس على مستوى ولاية تكساس أو الولايات المتحدة الأميركية فحسب، وإنما على مستوى البشرية جمعاء.

وأعرب الشيخ حامد بن زايد آل نهيان عن سعادته بوجود عدد من الأطباء المواطنين، الذين يشاركون زملاءهم الأطباء في الولايات المتحدة الأميركية، مثنيًا على جهودهم وحرصهم على الاستفادة العلمية والعملية من خلال الاحتكاك بالخبرات العالمية في مجموعة من المراكز الطبية المرموقة، والذي سيؤدي بطبيعة الحال إلى نقل المعرفة والتجربة إلى القطاع الصحي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وذكر رئيس مركز "إم دي أندرسون" لأمراض السرطان بجامعة تكساس، الدكتور رونالد أ. ديبينو، إن التمويل الذي قدمته دولة الإمارات لإنشاء مبنى الشيخ زايد بن سلطان لأبحاث أمراض السرطان هو الأكبر من نوعه منذ تأسيس مركز "إم دي أندرسون" لأمراض السرطان، وهو الذي سيسهم في تحقيق رؤية طبية أكثر دقة لتشخيص الأمراض، وفهم العناصر الوراثية التي تدفع بتطور مرض السرطان. وقال إن هذا العمل العظيم يأتي في إطار تعزيز معايير الأبحاث الطبية في أمراض السرطان، حتى تستطيع الأجيال الاستفادة منها والبناء عليها.

وأشار مشرف كرسي أستاذية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لطب الأورام، الدكتور روبرت أ. وولف، إلى أن مبنى الشيخ زايد لعلاج السرطان يمثل فرصة للعلماء وأطباء الأورام والجراحين وأطباء الأشعة وعلم الأمراض لتنسيق جهودهم تحت مظلة واحدة، والعمل على استخلاص التجارب والأفكار حول مسببات أمراض السرطان بشكل أكثر دقة.

وأوضح المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، محمد حاجي الخوري، أن المبنى الجديد يأتي تجسيدًا للشراكة القوية مع مستشفى "إم دي أندرسون"، مشيرًا إلى أن هذا الصرح العلمي ثمرة جهود استمرت أكثر من سنتين من التواصل المستمر مع القائمين على مركز "إم دي أندرسون"، حيث تم التركيز خلال المناقشات على أن الأبحاث العلمية التي سيقوم بها هذا المشروع ستسهم في خدمة التنمية البشرية والمعرفية، وستعمل على تحسن نوعية الحياة والرعاية الصحية الشاملة، للحفاظ على الإنسان وحمايته من الأمراض في كل أنحاء العالم.

وأضاف أن المؤسسة وظّفت علاقات التعاون المتميزة مع مستشفى "إم دي اندرسون" في إقامة برامج تدريبية للكوادر الطبية المواطنة، من خلال برامج الزمالة والإقامة والدراسات العليا للطاقم الطبي والإداري، حيث سيتم إيفاد نحو 10 مواطنين سنويًا لبرنامج إدارة المستشفيات، مشيرًا إلى أنه تم البدء بتدريب بعض الأطباء لفترات تدريبية قصيرة، لكسب المزيد من الخبرات العالمية.

وبادرت المؤسسة بتبني توفير دورات تحضيرية منتظمة في أبوظبي، لمساعدة الأطباء المواطنين على اجتياز اختبارات التراخيص الأميركية، والتي تعد متطلبًا أساسيًا لمتطلبات التقديم في البرامج الصحية في الولايات المتحدة الأميركية، والتحق بهذه الدورات أكثر من 140 طبيبًا إماراتيًا.

ويشرف على مبنى الشيخ زايد بن سلطان لأبحاث أمراض السرطان بمدينة هيوستن، الذي تبلغ مساحته 626 ألف قدم مربعة، وقامت بتمويله مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، مركز "إم دي أندرسون" لأمراض السرطان، التابع لجامعة تكساس الأميركية.

ويضم المبنى الذي يتكون من 12 طابقًا معهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان للعلاج التخصصي التشخيصي لأمراض السرطان، والذي سيكون مركزًا دوليًا للتميز السريري، حيث جهّز المركز بأحدث التقنيات في التحليل الجيني لتطوير علاجات أكثر أمانًا وفاعلية للمرضى، كل حسب حالته، ويشمل ذلك دعم الأبحاث ما قبل السريرية، والتجارب السريرية، والتي يتم فيها فحص كل خلية سرطانية لدى المريض، لتحديد الطفرات الجينية والجزيئية، وتخصيص العلاج وفقًا لاحتياجات كل مريض على حدة.

ويضم المبنى مركز أحمد بن زايد آل نهيان لعلاج أمراض سرطان البنكرياس، الذي يهدف إلى دفع عجلة الاكتشافات التي تؤثر تأثيرًا كبيرًا في علاج سرطان البنكرياس، الأمر الذي سيجعل مركز "إم دي أندرسون" في طليعة المركز المتخصصة في بحوث أمراض سرطان البنكرياس وعلاجها.

والتقى الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، عددًا من الأطباء المواطنين الموفدين إلى الولايات المتحدة الأميركية وكندا في برامج طبية تخصصية. وتعرف خلال تبادل الأحاديث معهم إلى طبيعة البرامج العلمية التي يتلقونها في عدد من المراكز الطبية في الولايات المتحدة الأميركية وكندا، وأهم التخصصات التي يدرسونها في المجالات الصحية وإدارة المستشفيات، وذلك في إطار مبادرة بعثة صاحب السمو رئيس الدولة للأطباء المواطنين المتميزين إلى الولايات المتحدة، التي تشرف عليها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن الشيخ حامد بن زايد يفتتح مبنى الشيخ زايد لأبحاث أمراض السرطان في هيوستن



الفساتين الطويلة اختيار مي عمر منذ بداية فصل الربيع وصولًا إلى الصيف

القاهرة - صوت الإمارات
ولع جديد، لدى الفنانة المصرية مي عمر، بالفساتين الطويلة، ذات الذيول المميزة، يبدو أنه سيطر على اختياراتها بالكامل، حيث كانت المرة الأخيرة التي ظهرت فيها مي عمر بفستان قصير قبل حوالي 10 أسابيع، وكان عبارة فستان براق باللون الأسود، محاط بالريش من الأطراف، لتبدأ من بعدها رحلتها مع ولعها الجديد بالفساتين الطويلة، التي كانت رفيقتها منذ بداية فصلي الربيع وصولا إلى الصيف. فستان مي عمر في حفل زفاف ريم سامي اختارت مي فستان طويل مع ذيل مميز باللون الأبيض، مع زركشة رقيقة في منطقة الصدر والوسط، وكتف على شكل وردة، من تصميم أنطوان قارح، وهو التصميم الذي نال إعجاب متابعيها حيث جاء متناسبا مع قوامها الرشيق وعبر عن ذوقها الرقيق في اختيار إطلالات تليق بكل مناسبة. هذا الفستان الأبيض المميز، ذو الذيل الطويل، والأكتاف المرتفعة المزركة بالورد،...المزيد

GMT 19:06 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

فرص جيدة واحتفالات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 21:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 21:14 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 08:40 2013 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

"ثقافة الهامش" ملف العدد الجديد من مجلة "الثقافة الجديدة"

GMT 22:29 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أفضل "المعاطف الجلد" مع بداية موسم الشتاء

GMT 17:09 2013 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"الشيطان" رواية ينتصر فيها شر البشر على الشيطان

GMT 05:04 2013 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

سقوط أمطار على محافظات منطقة تبوك في المملكة السعودية

GMT 14:28 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

معرض بيروت الدولي للكتاب يفتتح دورته الـ 58

GMT 14:48 2013 الخميس ,19 كانون الأول / ديسمبر

عظام قطة صينية تهز نظرية الاستئناس

GMT 15:52 2015 الإثنين ,07 أيلول / سبتمبر

عرض أزياء في الهواء الطلق لدار فالنتينو في روما
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates