دنيا سمير غانم تكشف أن النجاح الكبير لـ لهفة فاق توقُّعاتها
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أعلنت لـ"صوت الإمارات" أن فكرة "مصالح" جاءت بالصدفة

دنيا سمير غانم تكشف أن النجاح الكبير لـ "لهفة" فاق توقُّعاتها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دنيا سمير غانم تكشف أن النجاح الكبير لـ "لهفة" فاق توقُّعاتها

النجمة دنيا سمير غانم و هشام جمال
القاهرة – محمود الرفاعي

أكّدت النجمة دنيا سمير غانم أن نجاح مسلسل "لهفة" الذي قدمته في شهر رمضان الماضي، وتصدره قوائم المشاهدت خلال لشهر الفضيل جعلها متفائلة بمستقبلها الآتي بشكل كبير، موضحة: "كنت مقتنعة للغاية بالعمل، وعملت على أن أُقدّم شيئًا مختلفًا يُظهر طاقتي وأدائي، والحمد الله أن العمل حاز إعجاب المشاهدين، وحقق نجاحًا لم أكن أتوقعه، ربما كنت متخوفة بعض الشيء بعد الكبير أوي، ولكن لهفة جعلني متفائلة لما هو آتٍ"

استطاعت النجمة دنيا سمير غانم خلال الفترة الماضية ان تحقق نجاحات عدة على صعيد الغناء والتمثيل، فبعد أن حقق ألبومها الغنائي الأول "واحدة تانية خالص" نجاحًا كبيرًا، استطاع مسلسلها "لهفة" أن يتصدر قوائم المشاهدات خلال الشهر الفضيل الماضي، كما أن اغنيتها الأخيرة مع فريق بوي باند "مصالح" استحوذت على إعجاب الملايين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تقول كلماتها "كل ما هتعيش هتقابل ناس عارفاك عشان مصالح .. غش ونفاق تعرف منين مين في الدنيا دي صالح .. لو حد له عندك مصلحة في وشك يضحك ويسلّم .. وآهو بعد ما تمشي هتلاقيه في ضهرك على طول يتكلم.. مسرحية نجوم شباك وكله بيلعب على كله .. واللي عامل فيها ملاك الشيطان ماشي في ضله". 

وعن تجربة هذه الأغنية أوضحت لـ"صوت الإمارات" أن "الفكرة جات بمحض الصدفة، فبعدما تعاونت مع الفرقة من خلال إحدى حلقات مسلسل "لهفة" حيث ظهروا معي كضيوف شرف من خلال أغنية "مظاهر" وذلك ضمن أحداث الحلقة، والتي تناولت حلم لهفة في تقديم أغنية مع أشهر باند في مصر، وكنت سعيدة للغاية في الغناء معهم، فعندما عرض علي الملحن والعضو الرئيسي لفرقة بوي باند هشام جمال فكرة أغنية "المصالح" رحبت بالفكرة، والحمد لله لاقت الأغنية نجاحا كبيرا، ولكن الحقيقة لم أكن أتوقع هذا النجاح لهذه الأغنية.

وأشارت دنيا "أنا أحاول دائمًا أن أقدم ما أشعر به، فهناك عدد كبير من الأغاني التي قدمتها تحمل الكثير من الأمور الخاصة الحقيقية التي تحدث لي، منها أغنية "أنا وانت لبعض" فهي فكرتي وترجمها لهذه الكلمات الراقية الشاعر أمير طعيمة، والذي يترجم أفكاري بسرعة، ولقد لمست الأغنية قلوب الفتيات، ولكن هناك أغانٍ كنت أسكن بداخلها حتي أشعر بها،  فأنا لا أقدم سوى الشيء الذي أشعر به، وهذا ما حدث في "قصة شتا" فلقد تعايشت داخل الأغنية حتي أصل لشكل الأغنية النهائي، الذي أُعجب به الجمهور لتحقق نجاحًا كبيرًا، حيث كان الكثير من الشباب والفتيات أبدوا إعجابهم بها".
وعن عملها المستمر مع هشام جمال قالت "سعيدة بالتعاون معه فهو صاحب مواهب متعددة، ويعلم كيف يقدم أفكاره بشكل جديد، بالإضافة إلي تفكيره المستمر في تقديمي بشكل مختلف، من خلال أعمال متنوعة وبطريقة جديدة، فمنذ أول البوم لي لمس الجمهور اختلافًا تامًّا في كل مرة يتم تقديمي لكليب أو أغنية، حتى مسلسل لهفة حقق نجاحا كبيرا بسبب فكرته المميزة".
وعن مسلسل "لهفة" الذي قدمته خلال شهر رمضان الماضي أوضحت :" كنت مقتنعة للغاية بالعمل ، وعملت على ان اقدم شيئًا مختلفًا يظهر طاقتي وادائي، والحمد الله ان العمل حاز اعجاب المشاهدين، وحقق نجاحا لم اكن اتوقعه، ربما كنت متخوفة بعض الشيء بعد الكبير اوي، ولكن لهفة جعلني متفائلة لما هو آتٍ".
وعن مشاركة الفنان سمير غانم لها للمرة الثانية في دور والدها من خلال شخصية الحلواني في مسلسل "لهفة" أعلنت " كان دائم الخوف على دنيا، وكنت شغله الشاغل، كنت أسمع ذلك سواء في لوكيشن التصوير أو عندما استعد لتقديم مشاهدي دون ان يشعر بوجودي، فهو بالنسبه إليّ عنصر الأمان والطمأنينة في اول تجربة لي كبطلة، وجوده بجانبي كان نقطة تحول كبيرة لي في المسلسل، وفي حياتي بشكل عام الدرامية، كما أنه كان مختلفًا بشكل كبير عن البيت، فهو شخص هادئ الطباع حازم في قرارته، لكن في العمل مختلف يقدم كوميديا بالفطرة اثناء تصوير المشهد أبهرني، كنت اسمع أن والدي في التصوير مختلف، لكن في حقيقة الأمر اثناء تصوير المشهد نجد افيهات تلقائية تخرج دون اتفاق مسبق تجعل الجميع منبهرًا من هذه التلقائية". 
وتعليقًا على المشاكل التي كان حديث الصحافة بشأن وجود مشاكل بينهما وبين أحمد مكي ردت قائلة "مكي اخي وصديقي وسيظل إلي آخر العمر صديقي واخي، ولكني وقتها كنت تعاقدت علي مسلسل "لهفة"، وفي الوقت نفسه كنت أذهب لبيروت من اجل تصوير برنامج "أكس فاكتور"، وكان من الصعب أن أقوم بتقديم ثلاثة أعمال في وقت واحد، في ظل وجود كايلا ابنتي، ولكنني كنت سعيدة بالتعامل معهم، وكما كانت الشركة تلبي كل طلباتي، والحمد لله لا يوجد خلاف بيني وبينهم، وما يحدث هو إشاعات ليس لديّ وقت للرد عليها". 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دنيا سمير غانم تكشف أن النجاح الكبير لـ لهفة فاق توقُّعاتها دنيا سمير غانم تكشف أن النجاح الكبير لـ لهفة فاق توقُّعاتها



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 12:16 2013 الأحد ,02 حزيران / يونيو

فنادق أبوظبي تطلق فعاليات متنوعة لجذب السياح

GMT 13:12 2014 الإثنين ,29 كانون الأول / ديسمبر

مهرجان موسيقي لأعمال الموسيقار الروسي العالمي سترافينسكى

GMT 14:37 2013 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

محكمة هندية تقضي برفع التجميد المفروض على مصنع نوكيا

GMT 16:40 2014 الجمعة ,26 كانون الأول / ديسمبر

"العين للتوزيع" تنفي فرض رسوم إضافية على الكهرباء والماء

GMT 00:08 2016 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

رفيق الحريري يبكي

GMT 00:10 2021 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

"نيويورك تايمز" تعلن الأعلى مبيعا فى أسبوع

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 09:59 2014 الأربعاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

"داعش" ينقل عشرات من شاحنات النفط من كركوك للموصل

GMT 18:18 2018 الأربعاء ,07 شباط / فبراير

هند صبري تخضع لجلسة تصوير جديدة بالوردي

GMT 16:30 2013 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر الـ6 عربيًا على مستوى حقوقِ المرأةِ
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates