روجينا تلخص ردود الفعل التي تلقتها بعد انقضاء شهر رمضان
آخر تحديث 07:12:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اعترفت لـ"صوت الإمارات" بالمعاناة خلال تصوير مسلسلاتها

روجينا تلخص ردود الفعل التي تلقتها بعد انقضاء شهر رمضان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - روجينا تلخص ردود الفعل التي تلقتها بعد انقضاء شهر رمضان

الفنانة روجينا
القاهرة - محمود الرفاعي

أعربت الفنانة روجينا، عن سعادتها البالغة بردود فعل الجمهور حول أعمالها الفنية الثلاثة التي خاضت بها السباق الرمضاني المنقضي، معترفة بأنَّها عانت كثيرًا من أجل أن تخرج تلك الأعمال بأفضل صورة.

وأضافت في مقابلة مع "صوت لامارات"، "سعدت جدًا بالعمل في "حالة عشق" مع مي عز الدين، والحمد لله سعيدة جدًا بردود الفعل التي وصلتني حتى الآن واستقبال الناس لي، خصوصًا في الشارع، فهم ينادونني بأسماء الشخصيات التي قدمتها في تلك الأعمال".

وتابعت: "المشاركة في ثلاثة أعمال كانت تحديًا كبيرًا بالنسبة لي كممثلة، لأنها تستهلك مجهودًا مضاعفًا، حيث أنَّ التركيز في عمل واحد يتطلب بذل الكثير من الجهد، فما بالك بثلاث شخصيات مختلفة في ثلاثة أعمال منفصلة".

واستطردت: "كنت سعيدة جدًا بتجربتي الفنية في رمضان هذا العام ودعوت الله أن يوفقني من خلال هذا  الرزق، وعمري ما تأخرت على موعد التصوير في الأعمال الثلاثة التي قدمتها على شاشة رمضان، بل بالعكس كنت أحرص على التواجد في موقع التصوير مبكرًا عن معادي الأساسي حتى أدخل في طور الشخصية والتركيز قبل وقوفي أمام كاميرا التصوير".

واسترسلت روجينا: "لا أستطيع وصف سعادتي من جراء ذلك، لدرجة أنني تمنيت العمل في "بعد البداية" قبل عرض المشاركة في أحد أدواره عليَّ، والوقوف بجوار طارق لطفي، وكأن العمل يحمل اسمي أنا وليس طارق، وهذا كان إحساسي تجاهه".

وأشادت بـ"ورق عمرو سمير عاطف الذي استمتعت بقراءة الحلقات الخمسة الأولى من المسلسل قبل بدء التصوير، لأنه كما لاحظ الجميع الأحداث متلاحقة للعمل من خلال إيقاع سريع للأحداث، وكنت أقول لنفسي لو طارق نجح في ذلك بالمعنى العام هيكسر الدنيا وقد كان بفضل الله، لأن طارق لطفي ممثل من العيار الثقيل كسر المألوف لديه عند الجمهور من خلال مشاهد الأكشن والمطاردات التي أداها كما تنبغي أن تكون، ومن هنا كان الرهان عليه ونجح باقتدار بفضل الله".

وعن أكثر أعمالها الفنية إرهاقًا، أوضحت أنَّ الأعمال الثلاثة أجهدتني جدا وأتعبتني، وأستطيع القول إنني استمتعت جدًا أثناء التصوير لتلك الأعمال، ولا أنكر استرجاعي للذاكرة الانفعالية الخاصة بي من خلال رصد بعض النماذج من الناس الذين أقابلهم في حياتي عموما، قبل وقوفي أمام كاميرا التصوير".

واستكملت روجينا: "حرصت خلال تأدية مشهد الإجهاض في مسلسل "بين السرايات" على النوم في السرير قبل التصوير بساعة حتى أركز فيه جيدا، أثناء قيام عمال الإضاءة بالاطمئنان على كل شيء خاص بإضاءة المشهد قبل البدء في عملية التصوير".

واختتمت حديثها: "عشت القهر الذي عاشته سمر، الشخصية التي أؤديها ضمن أحداث المسلسل، بسبب فقدان جنينها، لدرجة أن المخرج سامح عبد العزيز نصحني بعد انتهاء المشهد بعدم التقمص الداخلي وعيش الحالة بهذه الدرجة حتى لا أصاب بالإعياء الشديد وخرج هذا المشهد بشكل صادق جدًا، تحدث معي الكثير بخصوصه".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روجينا تلخص ردود الفعل التي تلقتها بعد انقضاء شهر رمضان روجينا تلخص ردود الفعل التي تلقتها بعد انقضاء شهر رمضان



اعتمدن موديلات أكثر رسمية للمشاوير المسائية

موديلات فساتين قصيرة لإطلالات جذَّابة وناعمة مِن وحي النجمات العرب

بيروت- صوت الإمارات
تعدّ الفساتين القصيرة موضة رائجة جدا هذا الصيف وشاهدنا منها العديد من التصاميم المميزة والمنوعة ضمن مجموعات هذا الموسم من ناحية القصات والألوان، وكذلك فقد لاحظنا أن الموديلات الكاجوال منها والرسمية كانت موجودة على منصات العروض وهي مثالية للمشاوير الصيفية، واليوم اخترنا لك تصاميم فساتين قصيرة لإطلالات جذابة وناعمة من وحي النجمات العرب. النجمات العرب دائماً ما يكن السباقات في اعتماد صيحات الموضة وهذا الموسم كثيرات منهن تألقن في موضة الفساتين القصيرة الرائجة هذا الصيف وقد اخترن منها موديلات متنوعة اتسمت بالنعومة والعصرية في آن معاً، منهن من فضلن اعتماد الموديلات الكاجوال للمشاوير الصباحية مثل هنا الزاهد التي اختارت فستان قصير مورد بقصة مكشوفة الأكتاف ونسرين طافش التي اعتمدت فستان أبيض مزين بالكشكش مع صندل من دون كعب، وف...المزيد

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 14:54 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

بعثة مصرية تبحث عن مقبرة الملكة "نفرتيتي" في "وادي القرود"

GMT 17:44 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

العين الإماراتي يستكمل مسلسل التفوق الآسيوي على الأفارقة

GMT 20:55 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

تغريم جمهور شباب الأهلي لإهانتهم خالد عيسى

GMT 06:26 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

جماهير النصر والوصل تتحدى مقاطعة ديربي بر دبي

GMT 08:24 2018 السبت ,21 تموز / يوليو

فاطمة بنت مبارك تستقبل قرينة الرئيس الصيني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates