أحمد فهمي يُوضِّح الأسباب التي شجَّعته للمشاركة في أسود فاتح
آخر تحديث 03:04:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكَّد أنَّه يُركِّز حاليًّا على التمثيل أكثر مِن الغناء

أحمد فهمي يُوضِّح الأسباب التي شجَّعته للمشاركة في "أسود فاتح"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أحمد فهمي يُوضِّح الأسباب التي شجَّعته للمشاركة في "أسود فاتح"

الفنان المصري أحمد فهمي
القاهرة - صوت الإمارات

أكّد الفنان المصري أحمد فهمي أنه لا يبحث عن البطولة الأولى رغم نجاحه في تقديمها بعدة مسلسلات، وأوضح أن عرض مسلسل «أسود فاتح» عبر منصة «شاهد» الإلكترونية أمر إيجابي جداً، وبيَّن أنه يركز راهنا على التمثيل أكثر من الغناء، مشيراً إلى أنه يحب تصنيفه كممثل أكثر من تصنيفه كمطرب، ولفت إلى عدم سعيه خلال الفترة المقبلة للغناء منفرداً بعيداً عن فريق «واما».وتحدث فهمي عن الأسباب التي شجعته للمشاركة في مسلسل «أسود فاتح» قائلاً: «تحمست له لرغبتي في العمل مع المخرج كريم العدل والذي أعتز بصداقته جداً، وسبق أن تعاملت معه في أكثر من عمل على غرار فيلم «مصور قتيل»، ومسلسل «أنا الخائن»، بالإضافة إلى أن سيناريو المسلسل جيد جداً، والشخصية التي أجسدها جديدة لم يسبق لي تقديمها من قبل لأنها مركبة وصعبة، واعتبرت أن تجسيدها يعد تحدياً لي، بجانب رغبتي في العمل مع الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي التي اعتبرها ممثلة ممتازة ومتطورة بشكل مستمر، وتحمست للمسلسل كذلك بسبب احترافية الشركة المنتجة له وهي (الصباح برودكشن)».

وأشاد فهمي بعرض المسلسل على منصة «شاهد» الإلكترونية، قائلاً: «بالنسبة لي أصبح عرض أي عمل على منصة إلكترونية أهم بكثير من عرضه على التلفزيون، لأن أغلب الجمهور في الوقت الحالي يشاهد أعماله المفضلة عبر الهاتف المحمول أو الجهاز اللوحي لأن هذا يمكنه من المشاهدة بحرية بعيداً عن الفواصل الإعلانية، حتى في رمضان نفسه أصبح الجمهور ينتظر عرض الحلقات على الإنترنت، فضلاً عن أن المنصات الإلكترونية تمكن المشاهدين من مشاهدة العمل المفضل لديهم في أي وقت يفضلونه وعلى أي جهاز يرتاحون له بحرية تامة، وهذا العنصر هو سر قوة المنصات العالمية، وهذا ما جعل كثيراً من شركات الإنتاج سواء في مصر أو الخارج يفكرون في إنتاج أعمال لصالح المنصات.
ويؤكد فهمي أن مشاركته بأعمال درامية خارج مصر مجرد صدفة، وليس توجهاً فعلياً: «العمل في النهاية يفرض نفسه عليّ، فقد شاركت في عملين جيدين وقدمت شخصيتين مختلفتين وكان من الصعب رفضهما».

ورغم تقديم فهمي للبطولة الأولى في أكثر من عمل، فإنه يؤكد عدم سعيه للبطولة المطلقة أو البطولة الأولى، مشيراً إلى أنه يهتم أكثر بطبيعة الدور وقوته، ويقول: «البطولة المطلقة أو الأولى في طريقها للاختفاء، ولم يعد بمقدور أي فنان خوض بطولة عمل فني بمفرده من دون آخرين موهوبين، فالمستقبل أصبح للبطولة الجماعية، وقد انتهى عصر النجم الأوحد، فمثلاً في موسم رمضان الماضي نجح مسلسل «البرنس» لأن أداء جميع الأبطال كان مميزاً، وليس محمد رمضان فقط، ولا يوجد أي عمل درامي ناجح يقوم على شخص بمفرده، ومن خالف هذا النهج خلال الفترة الماضية فشل فشلاً ذريعاً لأن الجمهور يحب أن يشاهد مباراة تمثيلية بين عدة أشخاص.

وعن تركيزه على مجال التمثيل أكثر من الغناء، يقول: «منذ دخولي مجال التمثيل في عام 2007. وأنا أحب التركيز على التمثيل وتنمية قدراتي كممثل وأجد نفسي أكثر في هذا المجال، وخلال 13 عاماً لم أقدم سوى ألبومين غنائيين فقط لأني أحب التمثيل جداً واكتشاف مناطق جديدة فيه، وأنا بصراحة أحب تصنيفي كممثل أكثر من كوني مغنياً».
ويؤكد فهمي أنه لا يحب الغناء بمفرده: «أجد نفسي أكثر في الغناء برفقة (واما)، بعد تقديمنا عدة أغنيات ناجحة سوياً، كما أشعر أن وجودنا كفريق يخلق موسيقى جيدة، يسعد بها الجمهور»،

ويتمنى فهمي تقديم أدوار تمثيلية تلائم إمكانياته وتطور مهاراته الفنية عبر العمل مع مخرجين مميزين على غرار نادين لبكي وشريف عرفة، ومروان حامد، لرؤيتهم الفنية القوية وقدرتهم الفائقة على توظيف مهارات الفنانين.ويختتم فهمي حديثه بالتأكيد على اعتزازه بمعظم أدواره الفنية التي قدمها خلال السنوات الماضية، مشيراً إلى أن أقرب المسلسلات إلى قلبه «الداعية» و«سمرا» و«لأعلى سعر» و«أنا الخائن».

قد يهمك ايضا

محمد إمام يتمسك باسم الملك لمسلسله وقرار قريبا بشأن اسم مسلسل عمرو يوسف

معلمة فلسطينية تُفعّل الصفوف الإفتراضية بإستخدام صور متنوعة من التطبيقات الإلكترونية

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد فهمي يُوضِّح الأسباب التي شجَّعته للمشاركة في أسود فاتح أحمد فهمي يُوضِّح الأسباب التي شجَّعته للمشاركة في أسود فاتح



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 21:36 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفاندوفسكي يتفوق على ميسي ويتوج بجائزة أفضل لاعب في العالم

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 21:38 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"الملك راموس" يتربّع على عرش أوروبا الكروي بإنجاز فريد

GMT 02:27 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة اقتصادية تهدد 15 ناديًا في الدوري الإيطالي بالإفلاس

GMT 04:39 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يعلن خضوع جو جوميز لجراحة في الركبة

GMT 04:48 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

استدعاء كوكوريا لمنتخب إسبانيا بدلًا من جايا المصاب

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 01:44 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور "الحفر على الزجاج" الأفضل في المنازل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates