تامر حسني يكشف عن غضبه باستهتار الشباب بفيروس كورونا
آخر تحديث 15:01:22 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

من خلال رواية موقف رآه وأثار غضبه عن أزمة الوباء

تامر حسني يكشف عن غضبه باستهتار الشباب بفيروس كورونا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تامر حسني يكشف عن غضبه باستهتار الشباب بفيروس كورونا

الفنان المصري تامر حسني
القاهرة - صوت الامارات

أعرب الفنان المصري تامر حسني، عن استيائه وصدمته من تصرفات بعض الشباب المُستهترة بأزمة فيروس كورونا المستجد، من خلال رواية موقف رآه وأثار غضبه.وقال تامر حسني في منشور له عبر فيسبوك: "أنا شُفت موقف قدامي صدمني مش قادر محكيهوش، شوفت واحد بيقول لصاحبه: ياد شيل الماسك واسترجل"، منتقدا ما رآه بقوله: "طب هو عشان في وجهة نظر حضرتك يسترجل يتسبب في موته وموتك وضرر كل من حوله".

وأضاف حسني: "عشان كدا كلنا لازم نتكلم كتير مع كل الناس، ولو النزول للضرورة القصوى عشان طبيعة شغل الناس اللي باليومية فنلتزم بكامل تعليمات الوقاية.. أرجوكم اتكلموا كتير مع الناس عشان نوعي أي حد مش حاسس بالخطورة، وأن نقعد في البيت 14 يوما من أجل أن نسيطر على انتشار الفيروس، وميتحولش إلى وباء"، مؤكدا على أن الصين انتصرت على الوباء عندما التزم مواطنوها ولم ينزلوا إلى الشوارع نهائيًا.

ولم يغب عن بال الفنان أن يذكر العمال الذين يعملون بالمياومة ولا يستطيعون الحصول على الأموال في ظل هذه الظروف، إذ قال: "إذا كان هناك عمال يعملون باليومية، لازم توصل لهم يومياتهم لحد عندهم من باب الرحمة عشان ربنا يرحمنا وأنا بدأت بنفسي وعملت كدا وأكتر من كدا".

واستكمل حديثه: "يا جماعة ده إن شاء الله اختبار من ربنا وهننجح فيه لو اتعاملنا معاه صح وبمنتهى الرحمة، والتعب وارد يحصل لأي حد فينا وهيخف إن شاء الله زي ما آلاف خفوا، وخفوا من أمراض أكتر من كدا بمليون مرة، وده مش أول وباء عالمي يمر على البشر و غيرنا مر بأكتر منه".

واختتم حديثه بالدعوة إلى التقرب إلى الله ودعوته ليخف الوباء عن الناس.

يُذكر أنَّ تامر حسني، كان نفى منذ فترة ما تردد من أخبارٍ حول إجرائه عملية جراحية جديدة في أحباله الصوتية، بعد تجدد الآلام التي سبق وأن شعر بها في العام الماضي وخضع حينها لجراحة وتماثل للشفاء، مبديا غضبه من الشائعات التي تنتشر بشكل غريب على السوشيال ميديا

قــــــد يهمــــــــــــــــك ايضــــــــــــــــــا:

زينة تؤكد أن صداقتها بـ "تامر حسني" ترجع إلي ما قبل التمثيل

بسمة بوسيل ترد على اتهامها بمنع تمثيل زوجها تامر حسني مع مي عز الدين

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تامر حسني يكشف عن غضبه باستهتار الشباب بفيروس كورونا تامر حسني يكشف عن غضبه باستهتار الشباب بفيروس كورونا



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 23:32 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

إصابة باولو مالديني ونجله بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates