معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـجماعة بلال بدر
آخر تحديث 02:09:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نفت أن يكون قد عرض تسليم نفسه الى القوة الفلسطينية المشتركة

معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـ"جماعة بلال بدر"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـ"جماعة بلال بدر"

فضل شاكر
بيورت ـ ميشال حداد

كشفت معلومات خاصة لـ"صوت الامارات " ان الفنان المعنزل فضل شاكر بخير، بعكس ما تم الترويج له عن ارتباطه بالمعارك الحاصلة في مخيم "عين الحلوة" الفلسطيني الواقع في جنوب لبنان، مؤكدة أن ليس له أي علاقة مع مجموعة " بلال بدر " التي تشتبك منذ أيام مع القوة الفلسطينية المشتركة وعلى رأسها حركة "فتح".

و تقول المعلومات ان شاكر لم يكن يوماً تحت حماية الاخير الذي يقطن أساساً في حي الطيرة، ولم يلتقه في يوم من الأيام، ولا توجد أي عملية تواصل بينهما لا من قريب ولا من بعيد .

و توضح المعلومات الخاصة، بأن فضل شاكر يعيش في حي التعمير في عين الحلوة وهو بعيد نسبياً عن الطيرة وهو ليس هدفاً للقوة الفلسطينية المشتركة لا من قريب او بعيد , بل تجمعه ببعض قادتها علاقات طيبة، و أبرزهم "عصبة الانصار" و حركة "فتح".

وتقول المعلومات ان كل ما تم الترويج له عن مطالبة شاكر بتسليم نفسه الى القوة المشار اليها غير صحيح، و في حال قرر ذلك فسيقوم بتلك الخطوة بقرار منه و عبر التنسيق مع الجيش اللبناني او قوى الامن الداخلي، و تحديداً شعبة المعلومات التي يصر قبل اشهر على أن تشرف الشعبة على التحقيقات معه في حال خروجه من المخيم .

فضل شاكر و بحسب معلوماتنا الخاصة لا يملك مجموعة مسلحة، و انما هو محاط بعشرة شبان لا اكثر كانوا معه في "مسجد بلال بن رباح" قبل اقتحامه من قبل الجيش اللبناني بعد المعركة التي جرت مع أنصار الشيخ الموقوف احمد الاسير مع القوى الامنية اللبنانية , و ان الاسلحة الفردية المتوفرة مع مجموعته الصغيرة غير مؤهلة لخوض معركة مع أحد وهي فقط للحماية الشخصية ليس الا .

وتفيد المعلومات ان العلاقات الطيبة بين فضل شاكر و بعض القوى الفلسطينية داخل المخيم لا تعني انهم قد منحوه الغطاء الامني او الاحتضان، خصوصاً بعد ان خرج مسؤول "عصبة الانصار" قبل فترة مطالبًا بتسليم جميع المطلوبين الى الجيش اللبناني، خصوصاً بعد التمهيد لبناء جدار عازل من حول مخيم عين الحلوة , لكن ربما ان سلمية شاكر وعدم احتكاكه بأي نشاط امني أو عسكري ابعدوا عنه علامات الاستفهام داخل المخيم، فيما يقال ان المطلوب الاخطر هو شادي المولوي، قد غادر عين الحلوة قبل ايام خوفاً من اعتقاله كونه مواليًا لـ "بلال بدر" و يعيش في كنفه بعد هروبه من شمال لبنان .

وكان فضل شاكر قد هرب الى داخل مخيم عين الحلوة اثر الاشتباكات التي اندلعت بين الجيش اللبناني و مجموعة الشيخ أحمد الاسير وسكن في حي التعمير، وهو منذ ذلك الوقت يحاول اثبات براءته من القتال ضد القوى الشرعية اللبنانية بشتى الطرق، و يتردد في اتخاذ قرار تسليم نفسه، مع العلم انه صدر بحقه حكم غيابي بالاساءة الى "دولة شقيقة" و هي سورية , لكن حتى الان لم تثبت أي ادلة عن تورطه في معركة عبرا بشكل شخصي .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـجماعة بلال بدر معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـجماعة بلال بدر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـجماعة بلال بدر معلومات توضح أن فضل شاكر غير مرتبط بـجماعة بلال بدر



تختار أحياناً القصة الكلاسيكية وآخر مع الحزام

أجمل إطلالات ميغان ماركل الشتوية بالمعطف الأبيض

لندن - صوت الامارات
تطلّ دوقة ساسيكس ميغان ماركل في معظم الأوقات بمعاطف أنيقة تنسّقها مع إطلالاتها. ولعلّ الإطلالة الأبرز التي ما زالت عالقة في ذهن متابعين، هي ظهورها للمرة الأولى كخطيبة الأمير هاري بمعطف أبيض من ماركة Line the Label. لكن دوقة ساسيكس المعروفة بحبّها للإطلالات المونوكروم، تختار في بعض الأحيان معطف بنقشات ملونة، والمثال معطف من Burberry  بنقشة الكاروهات، وآخر لفتت فيه الأنظار خلال جولتها في استراليا من مجموعة Karen Walker. وتنسّق ماركل إطلالتها بالمعطف مع الفستان الميدي أو السروال، وغالباً ما تختار ألوان مثل الأبيض، الكحلي، البيج والأسود. أما في ما يتعلّق بالقصات، فهي تختار أحياناً القصة الكلاسيكية، أو المعطف الـDouble Breasted وحتى الترانش Trench Coat، وكذلك المعطف مع الحزام الذي يشدّ حول الخصر. قد يهمك أيضًا : ماركل تستنسخ إطلالة ديانا خلال زيارة إلى بيركينهيد ماركل تتألّق بفستان مِن "هاتش" مع حذاء بطبعات الجلد

GMT 21:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة "karl lagerfeld" المصمم لماركة "chanel" عن عمر 85 عامًا
 صوت الإمارات - وفاة "karl lagerfeld" المصمم لماركة "chanel" عن عمر 85 عامًا

GMT 17:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 صوت الإمارات - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 16:45 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 صوت الإمارات - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 16:38 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" الشهير
 صوت الإمارات - رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" الشهير

GMT 17:02 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

لافروف يؤكد أن حجب "فيسبوك" صفحاتRT ضغط على الإعلام
 صوت الإمارات - لافروف يؤكد أن حجب "فيسبوك" صفحاتRT ضغط على الإعلام

GMT 18:48 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - 5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة

GMT 23:34 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

يوفنتوس يرغب في ضم لاعب ريال مدريد مارسيلو

GMT 14:26 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

محلات ELEGANCE تقدم مجموعتها الجديدة لشتاء 2018

GMT 11:59 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

سيدة هاربة من كوريا الشمالية 3 مرات تكشف حقائق مروعة

GMT 13:02 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تغير المناخ يسدل الستار عن جيل جديد من زواج القصر

GMT 16:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل في البرتغال مكون من 7 غرف يمنح الهدوء لسكانه

GMT 11:22 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الكاتب العراقي سنان أنطوان ينال جائزة الأدب العربي في باريس

GMT 10:38 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة عيدان تبرز أسباب ألتقاطها صورة مع ملكة جمال إسرائيل

GMT 00:58 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

جوزيه مورينيو يحضّر النجم بول بوغبا لمفاجأة تشيلسي

GMT 20:58 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عالم الفن يتجه شرقًا مع افتتاح متحف اللوفر فرع الإمارات

GMT 01:18 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

شركة ألمانية تقدم تجربة فريدة للرقص في ظل انعدام الجاذبية

GMT 14:45 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

الشيخ محمد بن حمد الشرقي يحضر أفراح النعيمي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates