سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب روز
آخر تحديث 12:41:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الكثير مِن الشعب العربي لديهم جهل بحقيقة "داعش"

سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب "روز"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب "روز"

النجمة سوزان نجم الدين
القاهرة- سارة رفعت

كشفت النجمة سوزان نجم الدين عن تعرُّضها للموت المحقّق هي وفريق العمل أثناء تصوير فيلم "روز"، وأكّدت سعيها الدائم إلى تقديم أعمال فنية واقعية تمسّ الشعب.

وأوضحت سوزان نجم الدين أنّها وفريق عمل فيلم "روز" تعرّضوا للموت لمرورهم أكثر مِن مرة في مناطق بها ألغام، لأنهم حرصوا على التصوير في أماكن يوجد بها تنظيم "داعش"، وأكّدت على سعيها الدائم إلى تقديم أعمال فنية واقعية تمسّ الشعب، وكان آخرها فيلم "روز" الذي حصدت عنه على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان الإسكندرية السينمائي في دورته الأخيرة.

وقالت سوزان إن فيلم "روز" سلّط الضوء على جماعة "داعش"، مؤكدة أن هناك الكثير من الشعب العربي لديهم جهل تام عن حقيقة "داعش"، وأضافت أن الفيلم تناول قصة حقيقية لطبيبة تتعرض للاختطاف على يد "داعش"، وكانت ضمن مئات الفتيات الذين تحولوا إلى مجرد أرقام في المجتمع.

أقرأ أيضا :فاتي جمالي توجِّه انتقادات حادة لسوزان نجم الدين

الخريف العربي
وصرّحت قائلة إن ما حدث في البلاد العربية خلال الفترة السابقة كان خريفا عربيا بل أبشع من الخريف سواء على المستوى الفكري والإنساني والحضاري والثقافي، فالأمور بنتائجها، فما نراه الآن في المنطقة العربية من دمار وخراب هو نتيجة حرب اقتصادية عالمية انعكست على الوضع في الشرق الأوسط، ومصر استطاعت أن تواجه ما حدث لكنّ هناك بلدانا لم تستطِع الصمود، وعند سؤالها عن انقسام الفنانين بشأن تأييدهم أو رفضهم للنظام السوري، قالت: "لا أقف أو أؤيد نظامًا، لكن أقف مع الوطن ولا يوجد نظام دون أخطاء والتفرقة بين أبناء الوطن تؤدي إلى انهيار الشعوب، وأدعو دائما إلى الوحدة الوطنية، ويجب أن أحترم الزملاء الذين نختلف معهم في الرأي ما عدا الفنانين الذين خانوا الوطن بدون ذكر أسماء".

الدراما السورية
واستطردت سوزان نجم الدين أن الحرب أثرت على الفن الذي هو مرآة المجتمع، فصار هناك تشرذم، ورحيل الكوادر الفنية السورية العظيمة لكل مكان في الوطن العربي والعالم، فأصبحت الدراما السورية دون كوادر، وجميعنا نتمنى أن نسهم بأعمال سورية عظيمة، لأن الفن قوة ناعمة في تشكيل وجدان المجتمع ومحاربة الإرهاب وجماعات الظلام، وهو سلاح قوي لفضح جرائم الإرهاب وخططه الخبيثة في المنطقة، لافتة إلى أن الأحداث التي مر بها الوطن، تحتاج إلى سلسة أعمال فنية لكشف تنظيم "داعش" الذي تسبب في مئات الجثث والضحايا التي لا يعرف عنها أحد شيء.

وأضافت أن الفكر الداعشي تمت صناعته في الخارج وتم تطبيقه بأياد داخلية، والمجتمع العربي مليء بالأفكار المتخلفة، وهناك الكثير من الدواعش في المجتمع العربي بأفكارهم، وأكدت أن معظم الشعوب العربية لا تعرف معنى الحرية، مؤكدة أن الحرية ثقافة يجب أن تعرف منذ الصغر، مشددة على أن هناك فارقا بين الحرية والفوضى، فالحرية لها معانٍ كثيرة قيمة ولو نفهم معناها الحقيقي ما كنا وصلنا إلى هذا الحال، وتعني البناء والتنمية والثقافة واحترام الآخر وليس السب والقذف والدمار والخراب.

لم أقبل عمل دون قضية ورسالة
قالت سوزان إنها تهتم بالمعيار الأخلاقي في قبولها للأعمال الفنية، وهو ما دفعها إلى رفض كثير من عروض الأفلام السينمائية، إلا في دور واحد فقط، كانت فكرة العمل خارجة عن الأخلاق العامة، وهي "علاقات المحارم"، ورغم رفضها لما يخدش الأخلاق ويسيء للمجتمع، إلا أن انتشار هذه العلاقات في المجتمع، دفعها إلى قبول الدور لطرح فكرة الانتحار والقتل للخائن في نهاية العمل، وأضافت: "لم أقبل عمل دون قضية ولا أسعى إلى الظهور، وعمري ما استخدمت الفن وسيلة للشهرة، بل بالعكس أنا بصرف على الفن أكثر ما أخذ منه، ولذلك أرفض الأعمال التي تخدش الحياء، والأخلاق العامة".

لم أرَ أبنائي منذ 3 أعوام
وتحدّثت بشأن انفصالها عن زوجها، وأوضحت أنها ما زالت على علاقة طبية مع طليقها، ومتواصلة مع أبنائها بشكل دائم فهم يعيشون في أميركا، وتسبب قرار الرئيس الأميركي رونالد ترامب بعدم إعطاء التأشيرة الأميركية لبعض الجنسيات ومنهم الجنسية السورية، في عدم رؤيتها لأبنائها  منذ 3 أعوام، معربة عن استيائها من عدم إدانة الدول العربية لهذا القرار.
ووجّهت ابنة الفنانة سوزان رسالة إلى والدتها، قائلة: "كتير مشتاقين لك، وكتير مفتخرين بك، بحبك وإن شاء الله بنشوفك عن قريب"، وبشأن تعرضها للهجوم الشديد من قبل بعض رواد التواصل الاجتماعي عن ملابسها، أكدت أنها شخصية محجبة من الداخل، والدين ليس بالمظاهر وهناك من يحكم على الآخرين بأمتار القماش التي ترتديها الفنانة.

قد يهمك أيضا : 

سوزان نجم الدين ورولا خرسا تناقشان العلاقات الزوجية في "cbc "

سوزان نجم الدين بإطلالة شبابية جذّابة بعدسة هاجر التونسي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب روز سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب روز



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب روز سوزان نجم الدين تكشف قِصَّة تعرُّضها للموت بسبب روز



تألَّقت بفستان مُطبّع باهظ الثمن

ميلانيا ترامب تُلف الأنظار بأحدث إطلالاتها

واشنطن- صوت الامارات
لفتت سيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب في أحدث ظهور لها، خلال استعدادها للسفر إلى اليابان برفقة زوجها رئيس الولايات المتحدة الجمعة، الأنظار بفستان أنيق مطبع من توقيع "كالفن كلاين"، أضافت إليه حزامًا رفيعًا لتحديد خصرها الرشيق. وكما هو متوقع، كانت إطلالة السيدة الأولى باهظة، حيث كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن فستانها كلّف 3900 دولار، بخاصة، وأنه صارت موضع جدل، خاصةً فيما يتعلّق بإطلالاتها، فهي كثيرًا ما تلفت الأنظار بأناقتها، فضلًا عن تكلفتها الباهظة. وتميّز الفستان بطبعات تمثل بطاقات بريدية لأشكال لأماكن غربية، وبالإضافة إلى ترك خصلاتها حرة، أكملت "ميلانيا" إطلالتها بحذاء كحلي أنيق من توقيع "كريستيان لوبوتان"، بينما ارتدى الرئيس الأمريكي بدلة باللون الكحلي وربطة عنق باللون الأحمر. إقرا ايضًا: ...المزيد

GMT 03:59 2019 الإثنين ,27 أيار / مايو

الصادق المهدي يرفض إضراب الثلاثاء في السودان
 صوت الإمارات - الصادق المهدي يرفض إضراب الثلاثاء في السودان

GMT 06:55 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

وكيل أعمال الويلزي غاريث بيل يردّ على تصريح زيدان

GMT 19:13 2019 الإثنين ,29 إبريل / نيسان

كورتوا يتصدر قائمة سلبية لحراس مرمى "الليغا"

GMT 01:17 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

نابولي يستعيد انتصاراته على حساب فروسينوني

GMT 18:51 2019 الأحد ,28 إبريل / نيسان

بايلي لا يفكر في الرحيل عن "مانشستر يونايتد"

GMT 20:52 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

كاراجر يُشيد بالثنائي محمد صلاح وساديو ماني

GMT 08:41 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

إنتر ميلان يرفض إنقاذ يوفنتوس من فخ هيجواين

GMT 07:37 2019 السبت ,27 إبريل / نيسان

ساري يُطمئن جماهير تشيلسي بشأن حالة أودوي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates