الأمن التونسي يقتل أحد المسلحين في مرتفعات القيروان
آخر تحديث 05:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأمن التونسي يقتل أحد المسلحين في مرتفعات القيروان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأمن التونسي يقتل أحد المسلحين في مرتفعات القيروان

الأمن التونسي
تونس ـ كمال السليمي

قتلت الوحدات الأمنية التونسية عنصرًا مسلحًا، يُشتبه أنه أجنبي الجنسية، في اشتباكات وقعت في إحدى المرتفعات الجبلية وسط البلاد.

وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية التونسية وليد اللوقيني، أن مسلحًا متشددًا قُتِل في اشتباكات مع قوات الأمن، في الليلة الفاصلة بين الأحد والاثنين، في مرتفعات جبلية تقع بين محافظتي سليانة والقيروان وسط البلاد.

وأوضح اللوقيني أن وحدات مختصة في مكافحة الإرهاب تابعة لقوات الدرك قضت على أحد العناصر الإرهابية في إطار عملية استباقية، وتشير الأبحاث الأولية إلى أن العنصر المسلح أجنبي الجنسية.

وجاءت هذه العملية بعد أن نصبت الوحدات الأمنية مكمنًا استهدف عناصر مسلحة هاجمت مناطق سكنية قريبة من المرتفعات الجبلية للتزود بالمؤونة والمواد الغذائية.
ولا تزال العملية الأمنية متواصلة في الجبال الواقعة بين سليانة والقيروان، حيث أشارت مصادر أمنية إلى أن وحدات الدرك تتعقب عناصر مسلحة من دون تقديم مزيد من التفاصيل لحماية سير العمليات.

وتمكنت الوحدات الأمنية التونسية خلال الشهر الماضي من تفكيك مئات الخلايا الإرهابية، منها مَن يقدم الدعم والإسناد للمجموعات المسلحة الموالية لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي والتي تتحصن في الجبال الغربية القريبة من الحدود التونسية الجزائرية، وجاءت هذه العملية في ظل حملة أمنية واسعة النطاق تنفذها السلطات التونسية منذ الهجوم الانتحاري الذي استهدف حافلة للأمن الرئاسي وأدى إلى مقتل 12 عنصرًا من الحرس الجمهوري أواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن التونسي يقتل أحد المسلحين في مرتفعات القيروان الأمن التونسي يقتل أحد المسلحين في مرتفعات القيروان



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates