الإمارات تسجل أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية
آخر تحديث 22:05:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الإمارات تسجل أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات تسجل أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية

محمد محمود الكمالي
أبوظبي - فهد الحوسني

كشف مدير عام معهد التدريب والدراسات القضائية محمد محمود الكمالي أن دولة الإمارات حققت نجاحا كبيرا في عمليات مكافحة القرصنة، حيث سجلت أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية بلغ 36% و حتى من بعض الدول الأوربية لسنوات متتالية، وذلك فقا لتقرير صادر عن “مؤسسة البيانات الدولية”. 

جاء ذلك خلال إفتتاح الورشة التدريبية لأعضاء السلطة القضائية في دول مجلس التعاون، أمس في جامعة السوربون بأبوظبي، والتي ينظمها معهد التدريب والدراسات القضائية بعنوان "حماية العلامات التجارية"، وذلك تحت رعاية سلطان بن سعيد البادي وزير العدل  رئيس مجلس إدارة المعهد.

وأشار الكمالي في كلمته الإفتتاحية  خلال الورشة التي حضرها 50 مشاركاً من أعضاء السلطة القضائية بدول "التعاون"، إلى ان  تنظيم الورشة جاء نتيجة تعاون مشترك بين دولة الامارات و فرنسا و بمشاركة و دعم من المنظمة العالمية للمِلْكِيَّة الفكرية "وايبو" و المدرسة الفرنسية الوطنية للقضاء و مكتب براءات الاختراع الفرنسي و جامعة السوريون - ابوظبي و رعاية من شركة "ال وي " فلهم الشكر و التقدير. 

وقال الكمالي : لقد بدأت حماية الملكية الفكرية في دولة الإمارات بشكل عام و العلامات التجارية بشكل خاص منذ تأسيس الدولة في عام 1971م  حيث يحمي دستور الإمارات الملكية الفكرية ، وقد انضمت دولة الإمارات إلى المنظمة العالمية للملكية الفكرية في عام 1975م ،  و عند طلب انضمام الدولة  إلى اتفاقية الجات GATT وهي الاتفاقية المعنية بتجارة السلع والبضائع، حيث كان من متطلبات قبول عضوية الدولة وجود قوانين لحماية الملكية الفكرية أصدرت الدولة القانون الاتحادي رقم (40) لسنة 1992م بشأن حقوق المؤلف والذي ألغي بالقانون الاتحادي رقم (7) لسنة 2002م في شأن حقوق المؤلف والحقوق المجاورة. و

أضاف:  أن دولة الإمارات أصدرت القانون الاتحادي رقم (37) لسنة 1992 في شأن العلامات التجارية، وقد عُدّل بالقانون رقم (8) لسنة 2002، كما أصدرت القانون الاتحادي رقم (44) لسنة 1992م بشأن تنظيم و حماية الملكية الصناعية لبراءات الاختراع والرسوم و النماذج الصناعية، والذي عدل بالقانون الاتحادي رقم (17) لسنة 2002م، و أيضاً هذا كان شأن دول مجلس التعاون في تنظيم حقوق الملكية الفكرية بشكل عام و العلامات التجارية بشكل خاص.  
وأوضح الكمالي أن دول مجلس التعاون تسعى جاهدة الى مواكبة المجتمع الدولي  في مجال الملكية الفكرية، حيث انضمت إلى العديد من الاتفاقيات ذات الصلة بالملكية الفكرية عامة و العلامات التجارية خاصة مثل المنظمة العالمية للمِلْكِيَّة الفكرية و منظمة التجارة العالمية World Trade Organization - اتفاقية جوانب حقوق الملكية الفكرية المتصلة بالتجارة Trips ، واتفاقية باريس لحماية الملكية الصناعية، مشيرا إلى أن لدى مجلس التعاون نظام لبراءات الاختراع والذي بموجب تسجيله في النظام الخليجي يتمتع مالك البراءة بالحماية في جميع دول مجلس التعاون. 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تسجل أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية الإمارات تسجل أدنى مستوى لقرصنة البرمجيات بين الدول العربية



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 07:26 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

مفاجأة في إصابة ليفاندوفسكي تصدم سان جيرمان
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates