الداخلية السعودية تكشف عن هوية منفذ تفجير مسجد الإحساء
آخر تحديث 12:08:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الداخلية السعودية تكشف عن هوية منفذ تفجير مسجد الإحساء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الداخلية السعودية تكشف عن هوية منفذ تفجير مسجد الإحساء

وزارة الداخلية السعودية
الرياض _ صوت الإمارات

كشفت وزارة الداخلية السعودية مساء اليوم عن هوية منفذ التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجد "الرضا" بمحافظة الإحساء، شرقي المملكة، أمس الجمعة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية قوله "إن منفذ هذه الجريمة الإرهابية يدعى عبدالرحمن بن عبدالله بن سليمان التويجري، سعودي الجنسية ويبلغ من العمر 22 عاماً، وسبق إيقافه للمشاركة في التجمعات المطالبة بإطلاق سراح الموقوفين".

وأضاف "أنه تم القبض على الانتحاري الثاني الذي يخضع حالياً للعلاج من إصابته، وسوف يتم في وقت لاحق إعلان المعلومات الكاملة عنه".وأشار إلى أنه نتج عن هذا العمل الإرهابي استشهاد أربعة مواطنين وإصابة 33 آخرين وثلاثة من رجال الأمن، وغادر 19 منهم المستشفى بعد تلقيهم الإسعافات اللازمة، فيما لاتزال البقية وعددهم 14 مصابا، ورجال الأمن الثلاثة يتلقون العلاج.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الداخلية السعودية تكشف عن هوية منفذ تفجير مسجد الإحساء الداخلية السعودية تكشف عن هوية منفذ تفجير مسجد الإحساء



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates