الرئيس التركي يتهم ايران بالوقوف خلف الأسد لأسباب طائفية
آخر تحديث 13:25:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الرئيس التركي يتهم ايران بالوقوف خلف الأسد لأسباب طائفية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرئيس التركي يتهم ايران بالوقوف خلف الأسد لأسباب طائفية

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
أنقرة ـ جلال فواز

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إيران الأحد, بتبني سياسات طائفية في سورية المجاورة من خلال دعمها للرئيس السوري بشار الأسد. وقال أردوغان في كلمة متلفزة في اسطنبول «لو لم تقف إيران خلف الأسد لأسباب طائفية، لما كنا نناقش اليوم ربما قضية مثل سورية».

وتدعم أنقرة مسلحي المعارضة الذين يقاتلون نظام الأسد، وتشارك في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" في سورية.الا أن إيران، بالإضافة إلى روسيا تدعمان نظام الأسد.وانتقد أردوغان روسيا وإيران  و"داعش"والمقاتلين السوريين الأكرادواتهمهم بـ «قتل الأبرياء من دون رحمة» في سورية.وقال إن جماعات مثل «داعش» وحزب «الاتحاد الديموقراطي الكردستاني السوري» هي «أدوات في

الصراع العالمي على السلطة».وأضاف أن هذه الجماعات «هي مثل حزب العمال الكردستاني هنا. لا فرق بينها». وتعتبر أنقرة أن حزب «الاتحاد الديموقراطي» هو الفرع السوري لـ «حزب العمال الكردستاني» الذي يشن تمرداً دامياً في جنوب شرق البلاد الذي تسكنه غالبية من الأكراد منذ 1984.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس التركي يتهم ايران بالوقوف خلف الأسد لأسباب طائفية الرئيس التركي يتهم ايران بالوقوف خلف الأسد لأسباب طائفية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates