العليا تستمع لشاهدي الإثبات في قضيتي التخابر و الانضمام
آخر تحديث 12:38:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"العليا" تستمع لشاهدي الإثبات في قضيتي "التخابر" و" الانضمام"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "العليا" تستمع لشاهدي الإثبات في قضيتي "التخابر" و" الانضمام"

المحكمة الاتحادية العليا
أبوظبي - صوت الإمارات

يدلي شاهد الإثبات في قضية "التخابر" بشهادته أمام دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا اليوم، وذلك في ثالثة جلسات المحاكمة، التي يرأسها المستشار فلاح الهاجري رئيس الدائرة.

ويواجه المتهم (ع ر ع أ- 43 سنة، إماراتي الجنسية) تهماً تتعلق بالتخابر مع دولة أجنبية "الجمهورية الإيرانية"، وفقاً لما أكدته النيابة في جلسة المحاكمة الماضية، مؤكدة أن المتهم الذي يعمل برتبة عريف أول في شرطة دبي أمد ضابطي استخبارات إيرانيين هما (ح هـ ر، و ح م س)، يعملان بالقنصلية الإيرانية في دبي بمعلومات خاصة عن شرطة دبي وأفرادها، التي من شأنها الإضرار بمصالح دولة الإمارات الوطنية، مطالبة بإيقاع أقصى عقوبة نص عليها قانون العقوبات الاتحادي بالاستناد على مادتيه الخامسة، والفقرة الأولى من المادة الـ 55 بعد المائة من القانون ذاته. وطالب عارف الشامسي محامي الدفاع عن المتهم المحكمة باستدعاء شاهد الإثبات في القضية، وهو ما أمرت به المحكمة في نهاية الجلسة.

كما تستمتع المحكمة لإفادة شاهد الإثبات في قضية الانضمام للتنظيم السري والمتهم فيها (م ع أ، إماراتي الجنسية)، حيث كانت هيئة الدفاع عن المتهم قد طالبت باستدعاء أحد الشهود لإبداء شهادته حول القضية، ووجهت النيابة العامة لأمن الدولة إلى المتهم (م.ع.أ - 36 عاماً)، قالت فيه، إن المتهم "انضم للتنظيم السري غير المشروع بالدولة، والمقضي بحله بموجب الحكم الصادر في القضية رقم 792012 جنايات أمن الدولة، ويدعو إلى مناهضة المبادئ الأساسية التي يقوم عليها نظام الحكم في الدولة بهدف الاستيلاء عليه، مع علمه بأغراضه، وذلك بأن شارك في الأعمال المسندة إليه من قبل إدارة التنظيم، فاختص بعضوية لجنة العمل الخيري للتنظيم بمكتب دبي ومراجعة تقارير المشروعات الخاصة باللجنة، ونقل الأموال بين أعضاء التنظيم وجمع التبرعات والصدقات والزكوات، دعما لأعمال التنظيم واستمراره، وذلك على النحو المبين في التحقيقات".

ووجهت النيابة بناءً على ذلك الاتهام للمتهم بارتكاب " الجناية المؤثمة بالمادتين 180 فقرة (2) و(182) من قانون العقوبات الاتحادي وتعديلاته"، وطالبت بتوقيع أقصى العقوبات على المتهم لما اسند إليه من تهم. في حين أنكر المتهم جميع التهم المنسوبة إليه، وطالب محاميه، حمدان الزيودي، باستدعاء شاهد الإثبات، وهو ضابط في جهاز أمن الدولة، برتبة رائد للإدلاء بشهادته في القضية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العليا تستمع لشاهدي الإثبات في قضيتي التخابر و الانضمام العليا تستمع لشاهدي الإثبات في قضيتي التخابر و الانضمام



تنسيقات مواكبة للموضة للشابات من ديما الأسدي

القاهرة - صوت الإمارات
تحرص الفاشينيستا العراقية، ديما الأسدي، على مواكبة أحدث صيحات الموضة العالمية، وتتقن اختيار أزيائها بما يتناسب مع قامتها ومناسباتها ومجتمعها، لذا نجد أن الكثيرات من الفتيات ينتظرن إطلالاتها المنافسة لمدونات الموضة والنجمات العربيات، فإليك اليوم أحدث خياراتها منذ بداية عام 2021.منذ بداية عام 2021 انتشرت صيحة الأزياء المصممة بلونين كقماشين مختلفين بشكل كبير، ولفصل الربيع الحالي يمكنك ارتداء فستان بليسيه خفيف باللون السماوي والأخضر مع حزام ناعم للخصر على طريقة ديما الأسدي، التي أكملت اللوك بتسريحة الضفائر المزدوجة لتضفي لمسة عفوية على مظهرها التنورة الساتان من أبرز صيحات الموضة التي تلاقي رواجاً باهراً في كل المواسم، ولعام 2021 يمكنك اعتمادها بأسلوب المدونة ديما الأسدي، التي تأنقت بتنورة ذهبية بقصة مستقيمة مع بلوزة سوداء ب...المزيد

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - إطلالات ربيعية مواكبة لموضة 2021 من وحي النجمات

GMT 23:06 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم
 صوت الإمارات - الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:52 2021 الإثنين ,08 آذار/ مارس

الإعلان عن رئيس برشلونة الجديد

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 18:11 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت السبت 31 تشرين اول / أكتوبر 2020

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates