الغويل ينجح في إتمام عملية تبادل إطلاق محتجزين بين تونس وليبيا
آخر تحديث 16:02:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الغويل ينجح في إتمام عملية تبادل إطلاق محتجزين بين تونس وليبيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الغويل ينجح في إتمام عملية تبادل إطلاق محتجزين بين تونس وليبيا

خليفة الغويل
تونس - صوت الإمارات

تبادل الطرفان التونسي والليبي الاثنين، إطلاق محتجزين لدى كل منهما، بعد اتصالات أجراها رئيس حكومة الإنقاذ الليبية التي تتخذ طرابلس مقراً لها، خليفة الغويل مع الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.

جاء ذلك عقب احتجاز مجموعة مسلحة محسوبة على "فجر ليبيا" 103 تونسيين في طرابلس لساعات، للضغط على بلادهم لإطلاق 139 ليبياً، احتُجِزوا للتحقيق معهم بعد بلاغات في شأن نشاطات مشبوهة لهم في تونس.

وبيّنت مصادر في ديوان رئاسة الوزراء في طرابلس، أن قوة أمنية دهمت مكان احتجاز التونسيين في منطقة صلاح الدين في طرابلس، ما أدى إلى فرار المسلحين الذين بدأت حملة لملاحقتهم.
وأفادت مصادر مأذون لها في طرابلس، بأن المسلحين أقدموا على فعلتهم في محاولة لإطلاق المحتجزين في تونس، بينهم قائد ميداني في "فجر ليبيا" يدعى وليد القليب.

وأشار مسؤول في مكتب رئيس الحكومة في طرابلس، إلى أن "إجراءات عقابية ستُتخذ ضد المسلحين، إذ ليس في مصلحتنا تعكير صفو العلاقات مع السلطات التونسية بعد تقارب تجسَّدَ في زيارة الغويل لتونس نيسان/أبريل، ولقائه السبسي، واتفاقهما على ضمان أمن رعايا البلدين على جانبي الحدود".

وصرَّح وزير الدولة التونسي المكلف الشؤون العربية والأفريقية، تهامي عبدولي، بأن عدد مواطنيه المحتجزين في طرابلس بلغ 172 شخصاً، لكن المصادر الليبية أكدت أن العدد لم يتجاوز 103 محتجزين، "أُفرِج عنهم جميعاً في العاصمة الليبية وعادوا الى مزاولة أعمالهم التقليدية هناك، كما أُفرِج عن الليبيين في تونس لعدم توافر اتهامات ضدهم".

ورحّلت السلطات في طرابلس 191 مصرياً لا يملكون أذونات عمل في ليبيا. وأبرز محمد القويري، الناطق باسم جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في طرابلس، أن المصريين أُبعِدوا في حافلات إلى الحدود التونسية حيث سُلِّموا إلى ممثلين لسفارة بلادهم في تونس، سيتولون إعادتهم الى مصر. وأكد القويري أن المرحَّلين أوقِفوا لدخولهم البلاد بطريقة غير شرعية، وأن إبعادهم جاء "بالتنسيق مع السلطات المصرية والتونسية".

وواصلت سلطات طرابلس حملتها لاعتقال مهاجرين غير شرعيين من دول أفريقية مجاورة، يحاولون التسلل الى الشواطئ الأوروبية في مراكب، بمساعدة مهربين. وأوقِف في طرابلس أمس 45 مهاجراً غير شرعي قبل تمكُّنهم من السفر، في وقت أقرَّ وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي في بروكسيل، خطةً للتدخُّل البحري لمواجهة شبكات تهريب البشر انطلاقاً من سواحل ليبيا. وأُقِرَّت الخطة بعد محادثات لوزراء الخارجية والدفاع الأوروبيين، ويتعيّن عرضها على مجلس الأمن لإصدار قرار في شأن تنفيذها.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الغويل ينجح في إتمام عملية تبادل إطلاق محتجزين بين تونس وليبيا الغويل ينجح في إتمام عملية تبادل إطلاق محتجزين بين تونس وليبيا



تسبب "كورونا" في إلغاء الكثير من أسابيع الموضة والمهرجانات

بيلا حديد تتألق بـ"جاكيت أصفر" ومعطف قصير في أحدث إطلالاتها

واشنطن - صوت الامارات
إلغاء وإرجاء تلو الآخر، هكذا هو حال أسابيع الموضة والمهرجانات الدولية، في ظل أزمة انتشر فيروس كورونا - لعنة العالمة الجديدة - حتى أن النجمات التزمن منازلهنّ للمساهمة في الحد من انتشاره، ومؤخرًا أعلنت عارضة الأزياء بيلا حديد، أنها تعمل على تصنيع مجموعة من الـ تي شيرت بصيحة الـ tie-dying والتبرّع بالأرباح لمساعدة الأشخاص المتضررين من فيروس كورونا. وقد أطلّت في اليوم التالي في نيويورك، بعدما خرجت من منزلها للتزوّد بالمأكولات. وقد كشفت إطلالة بيلا عن صيحة رائجة كثيرة مؤخراً وهي الجاكيت باللون الأصفر. إذ تألقت حديد بمعطف قصير أصفر، نسّقت معه تي شيرت أسود وسروال جينز. وأنهت اللوك بحذاء رياضي من ماركة New Balance x Aime Leon Dore.المجموعات التي تم عرضها في أسابيع الموضة حول العالم، أثبت أن صيحة الجاكيت الأصفر ستفرض نفسها في ربيع وصيف 2020-2021، بعدما ظ...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates