المجلس الوزاري العربي يُؤيد التدخل العسكري ضد الحوثيين
آخر تحديث 16:25:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المجلس "الوزاري العربي" يُؤيد التدخل العسكري ضد "الحوثيين"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المجلس "الوزاري العربي" يُؤيد التدخل العسكري ضد "الحوثيين"

جامعة الدول العربية
القاهرة ـ أكرم علي

أعرب  المجلس الوزاري العربي لجامعة الدول العربية عن مباركته وتأييده للإجراءات العسكرية التي يتخذها التحالف للدفاع عن الشرعية في اليمن, الممثل لدول مجلس التعاون الخليجي وعدد من الدول العربية والإسلامية، بدعوة من  الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وأوضح بيانٍ صدر عن الاجتماع "الوزاري العربي"، الخميس، أنَّ هذا يأتي انطلاقًا من حرص أعضاء المجلس الوزاري لجامعة الدول العربية على وحدة اليمن واستقلاله وسيادته وعلى أمنه واستقراره، وبعد أن استنفذت دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية كل السُبل السلمية الرامية لحل الأزمة اليمنية، واستنادًا إلى اتفاقية الدفاع العربي المشترك وميثاق جامعة الدول العربية وعلى المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، وانطلاقًا من مسؤولياتها في حفظ سلامة الأوطان العربية ووحدتها وحفظ سيادتها واستقلالها.

وعبَّر المجلس  عن أمله في أن تؤدى هذه الإجراءات العسكرية إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع اليمن بقيادة شرعيتها الدستورية والتصدي لكل محاولات جماعة "الحوثيين" وبدعم من أطراف خارجية، الرامية إلى تهديد أمن اليمن والمنطقة والأمن القومي العربي وتهديد السلم والأمن الدوليين وذلك عبر مصادرة الإرادة اليمنية وإثارة الفتن فيه وتفكيك نسيجه الاجتماعي ووحدته الوطنية.

وفي سياقٍ متصل؛ عقد وزراء "خارجية" دول التحالف للدفاع عن الشرعية في اليمن، اجتماعًا خاصًا، الخميس، على هامش الاجتماعات التحضيرية لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري لمؤتمر القمة العربية.

ونقل وزير "الخارجية" اليمنى، شكر وتقدير الرئيس عبدربه منصور هادي لدول التحالف على استجابتها السريعة لدعوته للتدخل العسكري لإنقاذ اليمن من براثن الانقلاب "الحوثي" على الشرعية والهادف إلى زعزعة اليمن واستقراره.

وأشار خلال الاجتماع إلى أنَّ التحرك العسكري الفوري حظي بترحيب شعبي واسع وكبير في اليمن وأعاد الثقة في نفوس اليمنيين والعرب في العمل العربي المشترك.

وجرى خلال الاجتماع، استعراض الحملة العسكرية القائمة من جوانبها كافة مع تأكيد جميع دول التحالف للدفاع عن الشرعية على الحرص على استقلال اليمن وسيادته والحفاظ على وحدته الوطنية وسلامته الإقليمية وهويته العربية.

ورحب الاجتماع بردود الفعل الدولية الواسعة الداعمة للتحالف للدفاع عن الشرعية في اليمن. وشارك في الاجتماع وزراء "خارجية" دول مجلس التعاون الخليجي والمملكة الأردنية الهاشمية ومصر واليمن والسودان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المجلس الوزاري العربي يُؤيد التدخل العسكري ضد الحوثيين المجلس الوزاري العربي يُؤيد التدخل العسكري ضد الحوثيين



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates