بلحيف يؤكد أن القطاع الإسكاني في الدولة يبشر المواطنين بالخير
آخر تحديث 12:08:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بلحيف يؤكد أن القطاع الإسكاني في الدولة يبشر المواطنين بالخير

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بلحيف يؤكد أن القطاع الإسكاني في الدولة يبشر المواطنين بالخير

وزير الاشغال العامة رئيس برنامج زايد للإسكان الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي
الشارقة - صوت الإمارات

أكد وزير الاشغال العامة رئيس برنامج زايد للإسكان  الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي ان السياسة الإسكانية في الدولة تبشر بالخير للأجيال القادمة وخاصة خلال الخمس سنوات المقبلة والتي تأتي ضمن توجيهات ورؤية رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في توفير مسكن مناسب لكل مواطن ومواطنة انطلاقا من مبدأ الاستدامة في تحقيق هدف التنمية الحضرية التي تواكب متطلبات العصر ومتغيراته والتي تتماشى مع الاستراتيجة الوطنية حتى عام 2030. 

وأوضح النعيمي " حظيت مشاريع الإسكان للمواطنين وما يتصل بها من تطوير البنى التحتية والمرافق الخدمية والاجتماعية بالنصيب الأكبر من المخصصات المالية في السنوات الأخيرة حيث تضع الحكومة الرشيدة على رأس أولوياتها تحقيق الاستقرار الأسري والتلاحم الاجتماعي في ظل المعطيات المعيشية والاقتصادية الراهنة، وذلك لتخفيف الأعباء المعيشية على المواطنين في ظل الغلاء، حيث لا تدخر الحكومة جهدا في سبيل تلبية تطلعاتهم وطموحاتهم في العيش الكريم والحياة المستقرة عن طريق توفير خيارات سكن متنوعة، منها المساكن الجاهزة ضمن مجمعات سكنية متكاملة وتوفير الأراضي السكنية لمن يملك القدرة على البناء فضلا عن منح قروض ميسرة بدون فوائد. 

وأشار النعيمي إلى أن برنامج زايد للإسكان ووزارة الاشغال العامة تضع خططها واستراتيجيه لعام 2030 وتوفير كافة الامكانيات في مجال تطوير البنية التحتية في مختلف مناطق الدولة، والتي تأتي استجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة بتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية ودعم المشاريع الاسكانية في الدولة وتحقيق أعلى معدلات الرخاء لشعب الإمارات وجميع المقيمين على أرضها، مشيرا الى ان المبادرات التي تقدم من ختلف مناطق الدولة ومن ضمنها مبادرات رئيس الدولة والمبادرات الإسكانية التي يدعمها ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان من مجمعات إسكانية تساهم بشكل كبير في حل مشكلة الاسكان وتقلص بشكل كبير قائمة الانتظار على المواطنين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بلحيف يؤكد أن القطاع الإسكاني في الدولة يبشر المواطنين بالخير بلحيف يؤكد أن القطاع الإسكاني في الدولة يبشر المواطنين بالخير



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates