رد دعوى التحقيق في وفاة عرفات لغياب الأدلة
آخر تحديث 05:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رد دعوى التحقيق في وفاة عرفات "لغياب الأدلة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رد دعوى التحقيق في وفاة عرفات "لغياب الأدلة"

الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات
باريس - مارينا منصف

أعلنت النيابة العامة الفرنسية، أنّ القضاة المكلفين بالتحقيق في ملابسات وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، قرروا رد الدعوى، "لغياب الأدلة الكافية".

وبيّنت نيابة "نانتير" في ضاحية باريس، أن القضاة الثلاثة قرروا رد الدعوى نظرا "لغياب أدلة كافية" لتحديد ما إذا كان عرفات توفي "قتلا". كما أكد المحامي فرنسيس شبينر ذلك أيضا عبر "تويتر".

وبدأ القضاة التحقيق في آب/أغسطس 2012 ضد مجهول بعد دعوى رفعتها أرملة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات إثر اكتشاف عينات من مادة "بولونيوم 210" في أغراض شخصية لزوجها الذي توفي في 2004 في أحد المستشفيات قرب باريس، بعد تدهور مفاجىء لحالته الصحية ولم تعرف أسباب وفاته.

واستبعد الخبراء المكلفون بالمهمة مرتين فرضية التسمم باعتبار أن وجود غاز "الرادون" المشع الطبيعي في الأجواء الخارجية، يبرر اكتشاف كميات كبيرة من "البولونيوم" في مدفنه وعلى رفاته.
وفي حيثياتهم الإضافية استعان الفرنسيون مجددا بمعلومات جرى جمعها من تحليل في 2004 أجراه قسم الحماية من الأشعة في الجيش الفرنسي على عينات بول أخذت من عرفات أثناء معالجته في المستشفى.

وفي آذار/مارس بيّنت النيابة العامة أنها لم تعثر على "بولونيوم 210" ما يبطل "فرضية عسر الهضم في الأيام التي سبقت ظهور الأعراض على عرفات".

يُذكر أنّ الخبراء السويسريين الذين استعانت بهم أرملة عرفات أكدوا أن نتائجهم "تدعم فرضية تسمم عرفات بمادة البولونيوم".

ولدى إغلاق التحقيق القضائي في آيار/مايو اتهم محامو أرملة عرفات القضاء بالسعي إلى إغلاق الملف.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رد دعوى التحقيق في وفاة عرفات لغياب الأدلة رد دعوى التحقيق في وفاة عرفات لغياب الأدلة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates