شُرطة أبوظبي تُهدي المُلحق العسكري الإيطالي دِرعًا تذكاريًّا
آخر تحديث 14:31:09 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"شُرطة أبوظبي" تُهدي المُلحق العسكري الإيطالي دِرعًا تذكاريًّا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "شُرطة أبوظبي" تُهدي المُلحق العسكري الإيطالي دِرعًا تذكاريًّا

الملحق العسكري الايطالي يتسلم درع تذكارى
ابوظبى - صوت الامارات

اطّلع المُلحق العسكري بالسفارة الإيطالية لدى الإمارات، المقدم دي لوتشي، على مهام وعمل قسم الدعم الأمني في شُرطة أبوظبي، مشيدًا بسرعة استجابة دوريات الدعم الأمني للبلاغات وجاهزيتها ومراعاتها للإجراءات القانونيّة.

وكان رئيس قسم الدعم الأمني في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، المقدم خالد سعيد الشامسي، قد التقى في مكتبه المقدم دي لوتشي، الملحق العسكري بالسفارة الإيطالية لدى الدولة، وقدّم له فكرة موجزة عن دور القسم واستراتيجية القيادة العامة لشرطة أبوظبي.

وأكد أنَّ حكومة دولة الإمارات تسعى إلى ضمان سلامة الأرواح والممتلكات من خلال الالتزام بتطبيق خطة الاستجابة الوطنية في الأزمات والكوارث؛ المتمثلة في رسالة وزارة الداخلية لضمان سلامة الأرواح والممتلكات ورفع كفاءة الجاهزية والتأهيل والتدريب، انطلاقًا من أنَّ التوسّعات العمرانيّة وزيادة الكثافة البشرية يتطلبان حرصًا مضاعفًا لمضاعفة الجهود للحفاظ على المكتسبات الوطنية.

وأشار الشامسي إلى أنَّ القسم يعمل على مساندة جميع الوحدات الشُرطيّة الميدانيّة، وتلبية العمل في زمن قياسي، حيث تعمل على مدار24 ساعة لحفظ الأمن.
وحضر الاجتماع عدد من الضُباط، وفي الختام قدّم الشامسي درعًا تذكاريًّا للمُلحق العسكري الإيطالي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شُرطة أبوظبي تُهدي المُلحق العسكري الإيطالي دِرعًا تذكاريًّا شُرطة أبوظبي تُهدي المُلحق العسكري الإيطالي دِرعًا تذكاريًّا



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates