لبناني يحرق نفسه تضامنًا مع موقوفي الحراك المدني
آخر تحديث 03:13:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لبناني يحرق نفسه تضامنًا مع موقوفي الحراك المدني

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لبناني يحرق نفسه تضامنًا مع موقوفي الحراك المدني

لبناني يحرق نفسه
بيروت - فادي سماحة

أقدم شاب لبناني يدعى محمد حرز، الجمعة، على حرْق نفسه أمام المحكمة العسكرية في بيروت ما أدى إلى إصابته بحروق وجرى نقله إلى مستشفى الجعيتاوي. كما أصيب الناشط يوسف الجردي بحروق طفيفة، عندما حاول إطفاء النار ومساعدة حرز.

وجاء الحادث احتجاجًا على قرار قاضي التحقيق العسكري رياض أبو غيدا الذي أخلى بموجبه 3 من موقوفي الحراك المدني الذين كانوا أوقفوا مع آخرين على خلفية أحداث الشغب التي وقعت قبل تسعة أيام وسط بيروت والصدام مع القوى الأمنية، فيما أبقى على وارف سليمان وبيار حشاش.

وقطع ناشطو الحراك المدني الطريق أمام المحكمة العسكرية مرات عدة احتجاجًا على قرار القاضي أبو غيدا، قبل أن تدعو حملة "طلعت ريحتكم" إلى اعتصام مفتوح أمام المحكمة شاركت فيه ابتداء من السادسة مساءً مختلف مجموعات الحراك المدني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبناني يحرق نفسه تضامنًا مع موقوفي الحراك المدني لبناني يحرق نفسه تضامنًا مع موقوفي الحراك المدني



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates