محاكمة 3 سائقين تاجروا في المواد المخدرة الجمعة
آخر تحديث 15:05:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

محاكمة 3 سائقين تاجروا في المواد المخدرة الجمعة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محاكمة 3 سائقين تاجروا في المواد المخدرة الجمعة

محكمة الجنايات دبي
ابوظبي- جواد الريسي

بدأت محكمة الجنايات، في دبي، نظر قضيتين منفصلتين متهماً فيهما ثلاثة سائقين بحيازة مواد مخدرة (كبتاجون وهيروين) بقصد الترويج.

وتفصيلاً، قال نقيب في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، في تحقيقات النيابة العامة، إن الإدارة تلقت معلومات موثوقاً بها، تفيد بأن سائقين (من جنسية دولة عربية) يحوزان كمية كبيرة من أقراص الكبتاجون المخدرة بقصد المتاجرة فيها، مبيناً أنه على ضوء تلك المعلومات، تم استصدار إذن من النيابة العامة للقبض عليهما.

وأشار إلى أنه تم إعداد كمين لهما، وألقي القبض عليهما داخل سيارة عثر فيها على حقيبة سفر متوسطة الحجم، تحتوي على أكياس بداخلها مجموعة كبيرة من الأقراص، التي يشتبه في أنها لمادة الكبتاجون، لافتاً إلى أنه بالاستفسار منهما عن المضبوطات أفادا بأنها عائدة لمتهم ثالث (هارب)، وأنهما يحوزان تلك الكمية لتسليمها لشخص في الدولة مقابل مبلغ مالي.

وأضاف أنه تم نقل المتهمين إلى الإدارة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما، ثم أحيلا إلى النيابة التي باشرت التحقيق معهما قبل أن تقدمهما إلى المحاكمة.
وحددت المحكمة جلسة التاسع من سبتمبر المقبل موعداً للجلسة المقبلة لسماع إفادات الشهود في القضية.

وفي قضية أخرى، باشرت المحكمة محاكمة سائق (من الجنسية الباكستانية) لحيازته 1004 غرامات من مادة الهيروين بقصد الترويج، ومقاومته أفراد الإدارة العامة لمكافحة المخدرات أثناء القبض عليه، ما تسبب في إصابة ملازم وعريف.

وقال ملازم من الإدارة، في تحقيقات النيابة، إن معلومات وردت إلى الإدارة تفيد بأن شخضاً يحوز كمية من مخدر الهيروين، ويبحث عن شخص ينقلها إلى إحدى دول الجوار، مشيراً إلى أن عنصراً من أفراد الإدارة مثل دور الناقل وتواصل مع المتهم واتفقا على الالتقاء في سوق الخضار والفواكه في دبي.

وأضاف أنه بانتقال العنصر إلى المكان المتفق عليه حضر المتهم بعد نحو 15 دقيقة، فيما بقي أفراد الكمين مختبئين ويراقبون المتهم الذي كانت تبدو عليه علامات الخوف والحذر، لافتاً إلى أن المتهم صعد مع عنصر الشرطة في المركبة وتحدثا لمدة خمس دقائق، بعدها ترجل ودخل مواقف الشاحنات القريبة فتم إغلاق المداخل لمنع هروب المتهم، وبعد نحو 10 دقائق خرج وبيده كيس بلاستيكي، وتوجه إلى مكان توقف المركبة التي يوجد فيها عنصر الشرطة وبعد أن سلمه الكيس وصلتهم الإشارة من عنصر الشرطة، وتمت مداهمة المركبة للقبض عليه لكنه أبدى مقاومة شديدة ما تسبب في إصابته وعريف من أفراد الكمين.

وتابع أنه تم التحفظ على كمية المخدر ونقلوا المتهم إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه، وحددت المحكمة التاسع من سبتمبر المقبل موعداً لسماع شهادة الشهود.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محاكمة 3 سائقين تاجروا في المواد المخدرة الجمعة محاكمة 3 سائقين تاجروا في المواد المخدرة الجمعة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates