وفد فرنسي يشيد بإنجازات الدراسات القضائية
آخر تحديث 03:32:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وفد فرنسي يشيد بإنجازات "الدراسات القضائية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وفد فرنسي يشيد بإنجازات "الدراسات القضائية"

وفد فرنسي يشيد بإنجازات "الدراسات القضائية"
أبوظبي - صوت الإمارات

أشاد وفد فرنسي ضم -المستشار الإقليمي لشؤون الملكية الفكرية للشرق الأوسط في السفارة الفرنسية لدى الدولة  كارول برميرستش ومساعد مدير المعهد الفرنسي في دولة الإمارات أنتوان جروند - بما حققه معهد التدريب والدراسات القضائية من سمعة طيبة على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي سواء في الفعاليات التي ينظمها محليا أو التي يشارك فيها إقليميا وعالميا ما يدل على المستوى المتميز في التنظيم والتعاون المشترك.

جاء ذلك خلال لقاء مدير عام معهد التدريب والدراسات القضائية المستشار الدكتور محمد محمود الكمالي بالوفد الفرنسي في مقر المعهد في أبوظبي بحضور نائب المدير العام للمعهد،المستشار عبيد سيف بن تريس القمزي  حيث تم مناقشة العديد من النقاط والتي من بينها زيارة القضاة الإماراتيين إلى فرنسا وتدريب المدربين وقضايا العلامات التجارية إضافة إلى التعاون المشترك في تنظيم فعاليات كالمؤتمرات والندوات والبرامج وورش العمل وحلقات النقاش.

يأتي اللقاء في اطار الاطلاع على أفضل الممارسات والجهود المتواصلة من قبل المعهد لتوطيد التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين سعيا منه لتحقيق رؤيته المتمثلة في الريادة في التدريب والدراسات القضائية والقانونية إضافة لتحقيق رسالته في التميز بالتدريب القضائي والقانوني وتعزيز الدراسات والأبحاث ذات الصلة وفقا لأفضل الممارسات العالمية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفد فرنسي يشيد بإنجازات الدراسات القضائية وفد فرنسي يشيد بإنجازات الدراسات القضائية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates