عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر تؤكد أن الإمارات تستحق التضحية
آخر تحديث 11:35:16 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
فرنسا تحسم الجدل ب فرنسا تحسم الجدل بشأن أسباب انفجار مرفأ بيروتشأن أسباب انفجار مرفأ بيروت الأمين العام لجامعة الدول العربية يزور موقع انفجار مرفأ بيروت قوات مكافحة الشغب تتقدّم باتجاه المتظاهرين المتواجدين قرب فندق "لو غراي" في بيروت الصليب الأحمر اللبناني يعلن عن وجود 13 فرقة تستجيب الآن في مظاهرة بيروت وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين وتم نقل 4 جرحى حتى الساعة متظاهرون من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات قوات الأمن اللبناني تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول لمحيط البرلمان رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع يصرح أنه لن نقدم استقالتنا من البرلمان إلى حين التأكد من إجراء انتخابات نيابية مبكرة مجلس الدفاع اللبناني يكشف تلقيه مراسلة بشأن "نيترات الأمونيوم" قبل 13 يومًا من الانفجار قوات مكافحة الشغب اللبنانية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين يحاولون الوصول إلى محيط مبنى البرلمان وسط بيروت آلاف المتظاهرين من مختلف المناطق اللبنانية يتوافدون إلى وسط بيروت للمشاركة في الاحتجاجات
أخر الأخبار

عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر تؤكد أن الإمارات تستحق التضحية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر تؤكد أن الإمارات تستحق التضحية

عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر
دبي - صوت الإمارات

استقبل ذوو الشهيد الرقيب عادل ناصر صالح الذي استُشهد أثناء مكافحة حريق في منطقة دبي للاستثمار، يوم الثلاثاء الماضي، إثر سقوط جدار المستودع بطريقة مفاجئة عليه، نبأ الشهادة بمشاعر الصبر، مؤكدين أن منزلة الشهادة عظيمة، وهو ما خفف من مصابهم الجلل.

حيث حرصت «البيان» على زيارة منزل الشهيد والتقت بإخوانه وأبنائه الذين أكدوا فخرهم واعتزازهم بالشهيد الذي كان يردد إنه يتمنى أن يكون شهيد واجب.

وأكدت أسرة الشهيد عادل، أنه نادراً ما كان يطلب الحصول على إجازة بل كان يبادر ويسرع إلى أداء مهامه ومهام أي من زملائه وفقاً لما تستدعيه الظروف الطارئة، وأنه شارك في العديد من الحوادث البليغة التي وقعت في دبي على مدى 25 عاماً، وكان محباً وشغوفاً وفخوراً بعمله حتى آخر لحظة في حياته.

فخر
وقال صلاح ناصر صالح الشقيق الأكبر للشهيد عادل ناصر: «فخور بأخي الذي قدم نفسه شهيداً للوطن وأداء الواجب التي يتمناه كل شخص، وفي هذه الأيام المباركة نسأل الله أن يرحمه ويغفر له ولنا جميعاً».

وأشار محمد ناصر صالح شقيق الرقيب عادل التوأم والمقرب منه بين إخوانه إلى أن الشهيد عادل محبوب من الجميع وكان يطلب الشهادة وأن رب العالمين اختاره ليكون شهيداً في هذه الأيام المباركة.

وأكد سيف ابن الشهيد الرقيب عادل ناصر صالح، أن والده علّمه الشجاعة والإقدام منذ صغره، وأن الإمارات تستحق أن يضحي الجميع بنفسه فداء لها، وأنه فخور بأبيه الذي سيبقى اسمه خالداً ضمن شهداء الواجب.

وقال سيف: «كان أبي يعشق تراب الإمارات وكان مستعداً في كل يوم بتقديم روحه في سبيل أداء الواجب، ولم يتقاعس يوماً في القيام بذلك وكان يعلم خطورة العمل الذي يقوم به إلا أنه كان يحب هذا العمل الذي ينقذ فيه الأرواح والممتلكات».

الساعات الأخيرة
كان يوم الثلاثاء عادياً على الجميع، ففي بداية اليوم توجّه الشهيد عادل إلى مقر عمله في مركز دبي للاستثمار، وتلقى التدريبات اليومية العادية وبعدها بدأ مهام عمله، إلا أن المقربين منه من زملائه أكدوا أنه حرص على الحديث مع الجميع، خاصة أنه بشوش الوجه طيب الروح، وطلب من زميله تناول الإفطار معه وتبادل الحديث.

دق جرس العمليات في الدفاع المدني الساعة 3:43 عصر يوم الثلاثاء الماضي بوجود حريق في مستودعين في منطقة دبي للاستثمار هرع الرقيب عادل وزملاؤه إلى سيارات الإطفاء وتوجهوا إلى موقع الحريق في غضون 7 دقائق، وبدأت عمليات المكافحة والسيطرة على الحريق، توغل الرقيب عادل إلى الداخل لإخماد الحريق ومعه اثنان من زملائه ومرت الدقائق إلا أن ما حدث لم يكن متوقعاً، وفي الدقيقة 16 منذ بدء مكافحة الحريق انهارت الواجهة الأمامية بالجدار بطول 7 أمتار وعرض 24 متراً ولم يكن هذا الانهيار متوقعاً، واستمرت عمليات إنقاذ رجال الإطفاء ومكافحة الحريق في نفس الوقت ولم تمر دقائق حيث تم الاستعانة بفرق خاصة لإخراج الإطفائيين من تحت الأنقاض، وبالفعل تم ذلك، إلا أن الرقيب عادل قد فارق الحياة بملابس الإطفاء أثناء تأدية الواجب، فيما تم نقل زميله المصابين إلى المستشفى أحدهما في حالة بليغة والآخر بسيطة.

دقائق معدودة وجدار منهار فصلت بين الرقيب عادل وزملائه الذين خيم عليهم الحزن عندما علموا أنه فارق الحياة، إلا أن تلك المشاعر تبدلت بالفخر لأنه مات وهو يؤدي واجبه وعمله في حماية الأرواح والممتلكات.

وقـــــــــــــــــــــد يهمك أيــــــــــــضًأ :

دفاع مدني عجمان يزور معرض مكافحة الحريق في الهند

"فايركس" تحصل على أول إعتماد دولي لتركيب أجهزة الإطفاء من مؤسسة "بي اس اي"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر تؤكد أن الإمارات تستحق التضحية عائلة الشهيد الرقيب عادل ناصر تؤكد أن الإمارات تستحق التضحية



يتميّز بالقماش الفضفاض المنسدل مع الكسرات العريضة

تألقي بموضة الفستان الأسود الواسع على طريقة أنجلينا جولي

واشنطن ـ صوت الامارات
مرة جديدة تبرز إطلالات النجمة الأميركية أنجلينا جولي Angelina Jolie برفقة ابنها خصوصاً مع تألقها بموضة الفستان الواسع والاسود بأسلوب مريح. فسحرتنا ببساطتها واختيارها التصاميم اليومية خلال تمايلها في الشارع، وانطلاقاً من هنا، واكبي معنا أنجلينا جولي Angelina Jolie، وتابعي طرق تنسيق موضة الفستان الاسود الواسع. موضة الفستان الواسع اذاً تألقت أنجلينا جولي Angelina Jolie بموضة الفستان الواسع باللون الاسود مع القصة المتطايرة التي لا تظهر مفاتن جسمها وتتخطى حدود الكاحل بصيحات كاجوال ومناسبة لإطلالات النهار. فهذا التصميم تميّز بالقماش الفضفاض المنسدل مع الكسرات العريضة المتتالية والقصة المستقيمة مع الباند الرفيع المنسدل على الاكتاف. أكسسوارات باللون الاسود كما لفتت أنجلينا جولي Angelina Jolie الانظار باختيارها أكسسوارات سوداء من خلال شنطة الكتف ال...المزيد

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:05 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 19:06 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

فرص جيدة واحتفالات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 21:45 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 18:14 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 03:23 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بني ياس والظفرة يستعيدان الانتصارات في دوري السلة

GMT 12:48 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

فيفي عبده تُؤكّد مُشاركتها في رمضان 2018 بـ"مفاجأة كبيرة"

GMT 22:04 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

الإسبانى كوندى كلمة السر لبنى ياس أمام الوحدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates