حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور
آخر تحديث 19:42:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حزب "مصر" يواصل دعوته إلى رفض الدستور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حزب "مصر" يواصل دعوته إلى رفض الدستور

القاهرة ـ محمد مصطفى

أكد حزب "مصر" برئاسة الدكتور عمرو خالد أنه مستمر في دعوته إلى التصويت بـ"لا" على مسودة الدستور الجديد، محددًا عدة أسباب لذلك من بينها أن المسودة لم تعكس توافقًا وطنيًا سياسيًا ودينيًا وهو أمر لازم في طرح دستور جديد للبلاد يفترض فيه أن يعيش لعقود مديدة قادمة. وأكد حزب مصر الثلاثاء أن المادة 219 ضيقت نطاق تطبيق المادة الثانية الخاصة مبادئ الشريعة الإسلامية، وأغلقت باب الاجتهاد بما يواكب العصر. وصرح وليد عبد المنعم المنسق الإعلامي لحزب مصر في تصريح له الثلاثاء أنه بعد الانسحابات المتتالية من جانب الشخصيات العامة وممثلي القوى الوطنية وممثلي الكنائس من الجمعية التأسيسية وبيانات الرفض من قوى وتجمعات سياسية عديدة وبعضها قريب من الاتجاه الديني، فمن المؤسف أن هذا الدستور إن صدر سيبقى موصوما بأنه دستور فصيل واحد والمتحالفين معه وليس دستور كل المصريين، وهو ما سيجعل عمره على الأغلب قصيرًا، فهو لم يوحد وإنما فرق بين المصريين. وأشار إلى أن حزب مصر لم يكتف بمقعد المراقب وإنما بادر مبكرًا منذ إعلان قيامه بتقديم مشروع متكامل لدستور جديد متوازن وعصري، ورغم قيام الحزب بتسليم هذا المقترح رسميًا لمسؤولي اللجنة ولبعض أعضائها وحضور ممثلين عنه بعض جلسات الاستماع فإن مقترحات الحزب لم تعرض بجدية على اللجان الفرعية أو لجنة الصياغة وجاءت مسودة الدستور خالية من أبرز الاقتراحات. وأضاف أنه "رغم إدراك جدية الانتقادات التي وجهت لتشكيل اللجنة التأسيسية من معظم القوى الوطنية بسبب افتقادها للتمثيل المتوازن لكافة القوى السياسية والمجتمعية التي تشكل المجتمع المصري، ولضعف الكفاءة القانونية والثقافية والسياسية لعدد كبير من أعضائها، ولغياب قامات قانونية في هذا الحدث الوطني إلهام، إلا أن الحزب قرر ألا يتخذ موقفًا حادًا ضد هذه اللجنة انطلاقا من وجوب الانتظار لرؤية المنتج الذي ستتوصل إليه".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates