البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من جماهيرية إلى دولة
آخر تحديث 12:56:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من "جماهيرية" إلى "دولة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من "جماهيرية" إلى "دولة"

طرابلس ـ مفتاح السعدي

صادق البرلمان الليبي في جلسة عقدها مساء الثلاثاء، على تغيير تسمية بلاده وحذف لقب "الجماهيرية" الذي أطلقه العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، واستبداله بـ"دولة ليبيا"، إلى حين إقرار ذلك في الدستور الجديد الذي سيتم إصداره العام الجاري، والذي سيتولى ضبط الإسم النهائي للدولة ، فضلا عن نظام الحكم والمبادئ العامة للتشريع الليبي الجديد. . وأقرت مداولات المؤتمر الوطني الليبي العام خلال جلسة عقدها، مساء الثلاثاء، تغيير اسم البلاد رسميا إلى "دولة ليبيا"، وسط جدل كثيف بين النواب بشأن مدى أهمية إعتماد هذا التغيير الذي جاء به الإعلان الدستوري المؤقت، في حين أكد رئيس المؤتمر الليبي أن هذا الإجراء يخدم ليبيا، كما ستقوم الدولة على ضوء هذا القرار بإدخال تعديلات على جميع الوثائق الرسمية التي تصدرها بدءا من هذا التاريخ، وهو ما يعني القطع نهائيا مع شعار "الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى"، الذي كان الاسم الرسمي للدولة الليبية خلال الفترة الممتدة بين 2 مارس 1977 إلى حين سقوط طرابلس بيد قوات الثوار الليبيين أواخر أغسطس 2011. وقد أضاف القذافي مصطلح "العظمى" عقب الغارة الأميركية في 14 أبريل 1986 على بلاده. ويعد مصطلح "الجماهيرية" من أفكار القذافي التي طرحها في الكتاب الأخضر. وقد ردت كلمة "جماهيرية" للمرة الاولى في الثاني من مارس عام 1977 فيما يعرف بوثيقة "إعلان سلطة الشعب". وكان رئيس المؤتمر الوطني الليبي محمد المقريف ، قد اعلن الأسبوع الماضي عن تعرضه لمحاولة اغتيال خلال زيارة قام بها إلى مدينة سبها جنوب البلاد، لافتا النظر إلى أن عملية التحقيق لم تسفر عن أي نتيجة  بسبب حساسية الوضع القبلي  وتشابكه في تلك المنطقة . وقال المقريف، الذي أدى زيارة إلى تونس رغم منعه قضائيا من السفر، أن الفندق الّذي كان ينزل فيه في مدينة سبها تعرض لإطلاق نار كثيف من قبل مسلحين مجهولين اشتبكوا مع حراسه الشخصيين في معركة دامت ثلاث ساعات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من جماهيرية إلى دولة البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من جماهيرية إلى دولة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من جماهيرية إلى دولة البرلمان الليبي يغير صفة بلاده من جماهيرية إلى دولة



خلال حفلة "دايلي فرونت رو" في لوس أنجلوس

تألُّق كيت هدسون بفستان أحمر لامع ومكياجًا بسيطًا

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
تألّقت الجميلات الشقراوات كيت هدسون وكانديس سوانبويل وستيلا ماكسويل، في حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو" في لوس أنجلوس داخل فندق بيفيرلي هيلز، الأحد، وظهرت هدسون التي تتم عامها الأربعين في الشهر المقبل بإطلالة رائعة، حيث فستان أحمر لامع طويل وبأكمام طويلة، يتماشى مع الشنطة الصغيرة الكلتش التي حملتها، وكانت إطلالتها من اختيار منسقة الملابس صوفي لوبيز، بيما تولّى تسريحة شعرها مصفف الشعر جورجي روسيل، والذي تركه منسدلا بتموجيات واسعة خفيفة. واعتمدت كيت مكياجا بسيطا وضعت فيه أحمر شفاه باللون الأحمر يتماشى مع الفستان، أما المجوهرات كانت من تصميم صديقتها جينفر ماير، والمكياج بواسطة خبيرة التجميل مونيكا بلوندير، وفي وقت سابق حيث الاحتفال بعيد القديس باتريك، نشرت النجمة صورة رائعة عبر تطبيق "إنستغرام" لابنتها البالغة من العمر 5 أشهر، راني روز. وتثار إشاعات بأن كيت ستتم خطبتها إلى مؤسس لايت ويف ريكورد، 32 عاما، والذي قابلته في عام

GMT 14:09 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا
 صوت الإمارات - تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا

GMT 20:33 2019 الأحد ,17 آذار/ مارس

خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك
 صوت الإمارات - خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك

GMT 05:52 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

عصابة تخطف والدة لاعب نيجيري وتطلب فدية كبيرة

GMT 02:40 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

توخيل يتوقع موعد عودة نيمار للملاعب

GMT 11:24 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ديكور طاولات الأعراس من ورود الصيف المبهجة

GMT 12:10 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

رنا سماحة توضح سر اعتذارها عن المشاركة في "الحب الحرام"
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates