بديع لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح
آخر تحديث 19:03:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بديع: لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بديع: لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح

القاهرة ـ مصر اليوم

   قال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع إنه لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح، القائم على حب الوطن بتوجه صادق لله، وإلا صنعنا بأيدينا الفوضى العارمة، وأنتجنا بأنفسنا الخلاف والتشرذم، وأيقظنا بفرقتنا الفتنة النائمة".   وأكد بديع في رسالته الأسبوعية الخميس أنه من حق الأجيال القادمة أن تعيش في رخاء واستقرار، وقال "لأنها ليست في حاجة لمزيد من الجدل العقيم الذي لا يورث سوى العنف والتخلف.. إنها بحاجة لأن تحكي لأبنائها وأحفادها أن هذه الأمة صنعت نهضتها وتاريخها بأعمال وتضحيات رجال بالوعي والوحدة والتعايش والتعاون والتواصل والتآخي والنصرة لبعضهم بعضاً، وليس ببيع الأوطان بأبخس الصفقات وهل يبيع العقلاء أوطانهم مهما غلت الأثمان؟".   ودعا إلى الالتزام بآداب النصيحة وانتقاء الأسلوب المناسب، ومراعاة الإخلاص والتجرد، بعيداً عن المكابرة أو العزة بالإثم، والابتعاد عن تضخيم الذَّات بمعارضة الآخرين، والجدل والمراء في كل قضية تظهر على الساحة، حتى ولو كان فيما أجمع عليه الناس ورضيه العقلاء والمصلحون من الوطنيين، وتطهير النفوس من حب الانتصار، وأهمية الاعتراف بالخطأ، والعمل على قبول الحق والإنصاف ولو من النفس.   وطالب بالتوقف عن التمادي في الجدال والمراء والاشتغال بهما عن الأهداف الكبيرة، مما يقتل الروح ويسلب الإيمان ويورث الخصومة والشك وإساءة الظن في كل شخص وفي كل عمل، ودعا إلى التركيز على رفع منسوب الإيمان والتقوى؛ لأنها تحمل النفس على قبول الحق والإذعان له والوقوف عنده، وإيثار ما عند الله وترك الجدل والمراء فيما استبان الحق فيه.    وتساءل "لماذا لا نجتهد في العمل معا لبناء رأي عام ضد الفتن والجدالات العقيمة والمهاترات الرخيصة، فيتكاتف الجميع نحو لغة واحدة، وخطاب واحد، وروحٍ واحدة، وهي العمل، بدلاً من نيران الحقد والشحناء والبغضاء بين أبناء الوطن الواحد".   وأضاف مرشد جماعة الإخوان المسلمين "لماذا لا نجتهد في العمل معا ضد ثقافة الكراهية والبغضاء والتضليل وتتبع عثرات الآخر، والتماس العيب للبرآء وتصيد الأخطاء وتعطيل كل الأعمال الصالحة وتشويهها، كل هذا بعيداً عن الشرعية الشعبية أو اكتراث بمصير الوطن ومستقبله".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بديع لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح بديع لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بديع لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح بديع لا سبيل لاستكمال أهداف الثورة إلا بالعمل الصالح



تحدَّت الرياح والمطر وارتدت فستانًا زهريًّا مُذهلًا

ملكة إسبانيا تظهر بإطلالة أنيقة أثناء قداس عيد الفصح

كانبيرا - ريتا مهنا
يُوافق الأحد عيد الفصح المجيد والذي يحتفل به العديد من الأشخاص حول العالم عن طريق حضور القداس في الكنائس وسماع العظة من رجال الدين، ولهذه المناسبة شوهدت ملكة إسبانيا ليتيزيا بإطلالة أنيقة أثناء حضورها القداس في مدينة بالما دي مايوركا الإسبانية. وظهرت الملكة ليتيزيا البالغة من العمر 46 عاما، بكامل أناقتها أثناء حضورها قداس عيد الفصح مع أسرتها، وكانت ترتدي فستانا طويل الأكمام باللون الأزرق، ويُعتقد بأنه من تصميم العلامة الشهيرة "ماسيمو دوتي"، الذي تميز بالأزهار البيضاء المطبوعة عليه. أبرزت الملكة الإسبانية خصرها النحيف من خلال حزام باللون اللأزرق مطابقا للفستان، وأمسكت مظلة متحدية بها الطقس الممطر لحضور القداس. إقرا ايضًا: ليتيزيا تظهر بإطلالة أنيقة أثناء أدائها واجباتها الملكية رافقت الملكة ليتيزيا عائلتها في قداس عيد القيامة التقليدي في كاتيدرائية بالما دي مايوركا، وكان الفستان الأزرق ملائما للعيد الديني حيث يتميز بتنورة طويلة تصل لأسفل الركبة مباشرة، وأبقت

GMT 15:53 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 صوت الإمارات - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

GMT 09:49 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

برشلونة يستعد للانقضاض على هويسكا المتذيل

GMT 05:04 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

كاسيميرو يُشيد بالتعاقد مع الفرنسي بول بوغبا

GMT 08:05 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

نافاس يصل لرقم مميز مع ريال مدريد

GMT 08:37 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

4 كلمات تكفي نجم يوفنتوس لحسم موقفه أمام أياكس
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates