جبهة الإنقاذ تؤيد إحالة قانون الانتخابات إلى الدستورية
آخر تحديث 06:34:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جبهة "الإنقاذ" تؤيد إحالة قانون الانتخابات إلى "الدستورية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جبهة "الإنقاذ" تؤيد إحالة قانون الانتخابات إلى "الدستورية"

القاهرة ـ هبة سعيد

  تواصلت ردود أفعال القوى السياسية المصرية، على قرار محكمة القضاء الإداري بوقف إجراء الانتخابات البرلمانية وإحالة قانون الانتخابات إلى المحكمة الدستورية العليا. فقد أكدت "جبهة الإنقاذ الوطني"، أن "قرار المحكمة جاء ليؤكد صحة موقف الجبهة منذ البداية، بأن قانون الانتخابات قد تم إعداده بتعجل مريب في مجلس الشورى الذي يسيطر عليه الإخوان، وفي تكرار للنهج نفسه الذي اتبعته الجماعة التي ينتمي لها الرئيس محمد مرسي، منذ أن تولى منصبه في مطلع تموز/يوليو الماضي، وبغض النظر عن العوار القانوني الواضح الذي شاب ذلك القانون".  وقالت الجبهة، في بيان لها، "أجمع القانونيون والقضاة السابقون من التيارات كافة، بمن في ذلك مقربون من مؤسسة الرئاسة وجماعة الإخوان، أن تقسيم الدوائر الانتخابية الذي أعده مجلس الشورى، قد تم تفصيله بوضوح من قبل جماعة الإخوان لخدمة مصالحهم، ولمواصلة خطة التمكين والسيطرة على مؤسسات الدولة كافة، كما اتقفوا على أنه كان من الضروري إعادة القانون مرة أخرى إلى المحكمة الدستورية بعد أن انفرد نواب الإخوان في الشورى بوضع تقسيم جديد للدوائر، وأضافوا مادة جديدة خاصة بشروط الترشح"، مشيرة إلى أن "حالة العناد التي تميزت بها جماعة الإخوان ورفضهم التوافق والتشاور والاستماع إلى مطالب المعارضة، الممثلة في الجبهة، كان ما ميز رد فعل مؤسسة الرئاسة على كل ما طرحناه من مطالب للخروج بالبلاد من الوضع شديد التدهور الذي تعيشه الآن، واستمرار هدر دماء أبنائها على يد قوات الأمن كما هو الحال في بورسعيد والمنصورة والقاهرة والغربية".  وأوضحت "الإنقاذ"، أن "الرئاسة رفضت مطالب الجبهة بتشكيل حكومة إنقاذ وطني، يكون همها الأول استعادة الأمن ووقف التدهور الاقتصادي الحاد، وأن تكون محايدة لا تضم أعضاء في مكتب الإرشاد بين صفوفها، بخاصة ممن لهم صلة مباشرة بالانتخابات، وكذلك رفض الرئيس مرسي إقالة النائب العام الذي قام بتعيينه شخصيًا رغم كل ما سببه من انقسام في صفوف السلك القضائي، ورفض تشكيل لجنة لتعديل الدستور الذي كتبه قادة جماعة الإخوان بمفردهم، وعلى الرغم من غياب ممثلي قطاعات مهمة في المجتمع المصري من أحزاب مدنية، كما سعت الجماعة إلى خداع الشعب المصري بوضوح وإقناعه بأن الانتخابات البرلمانية الممتدة على 4 أشهر هي المخرج الوحيد لكل أزماتنا الحالية، ومع الوضع في الاعتبار ما أعلنه المستشار القانوني للرئيس مرسي من أنه ينوي الطعن في الحكم، والهجوم الشرس الذي شنه نواب الإخوان في مجلس الشورى على المحكمة الدستورية بعد أن قضت بعدم دستورية مواد عدة في النسخة الأولى من قانون الانتخابات، فإن الجبهة تدعو مؤسسة الرئاسة إلى الالتزام باحترام أحكام القضاء، وعدم السماح بتكرار المهزلة التي قام فيها أنصار جماعة الإخوان بمحاصرة المحكمة الدستورية لمنعها من أداء عملها في نهاية العام الماضي".  وأشارت الجبهة المعارضة، إلى أن "مجمل الأوضاع التي تمر بها البلاد، وبخاصة من الناحية الأمنية، وسقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى على مدى الأسابيع الأخيرة، كانت تؤكد صعوبة إجراء الانتخابات، فقد جاء حكم القضاء اليومي ليؤكد صحة الحجج القانونية التي استندنا لها عندما طالبنا بتأجيل الانتخابات حتى يتم الاتفاق على قانون للانتخاب تجمع عليه القوى السياسية ويضمن الاستقرار لمصر، بدلاً من تكرار مسلسل الطعون في صحة القوانين التي تنظم عملية الاقتراع".  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبهة الإنقاذ تؤيد إحالة قانون الانتخابات إلى الدستورية جبهة الإنقاذ تؤيد إحالة قانون الانتخابات إلى الدستورية



تألقت بفستان من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى

اكتشفي معنا أحدث إطلالات الملكة ليتيزيا باللون "الليلكي"

مدريد - صوت الإمارات
إطلالات الملكة ليتيزيا راقية وأنيقة بشكل دائم، وأحدث إطلالات الملكة ليتيزيا لم تكن مختلفة حتى ولو جاءت مكررة لكنها إختيار خالد ومميّز، وزين طقم من مجموعة دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera لخريف وشتاء 2016 أحدث  إطلالات الملكة ليتيزيا فبدت مثالاً للأناقة والرقيّ خلال مشاركتها في حفل توزيع جوائز the Jaume I 2020 awards، في مدينة لونجا دي لوس ميركاديريس، واعتمدت الملكة ليتيزيا تسريحة الشعر المنسدل ومكياج ناعم.وتألقت الملكة ليتيزيا بفستان باللون الليلكي من دون أكمام تميّز بقصته الضيقة من الأعلى أما التنورة فجاءت واسعة ووصلت إلى حدود الركبة، وزيّن الخصر حزام من القماش نفسه معقود بأناقة حول خصرها. وأكملت الإطلالة بمعطف واسع أنيق متناسق مع الفستان.   وما زاد أناقة احدث اطلالات الملكة ليتيزيا هو بطانة الفستان والمعطف التي أتت بدرجة لون ...المزيد

GMT 11:05 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

اختاري قصة كنزة واعتمدي تنسيق الكنزة الحمراء للوك كاجول
 صوت الإمارات - اختاري قصة كنزة واعتمدي تنسيق الكنزة الحمراء للوك كاجول

GMT 12:27 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الإدارة الأميركية تطالب السعودية بفتح مجالها الجوي لقطر
 صوت الإمارات - الإدارة الأميركية تطالب السعودية بفتح مجالها الجوي لقطر

GMT 04:40 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك
 صوت الإمارات - 3 أفكار تبعد الرتابة والملل عن "ديكورات" منزلك

GMT 12:29 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"
 صوت الإمارات - محاكمة مذيع صيني شهير لاتهامه بالتحرش في قضية "تاريخية"

GMT 04:55 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
 صوت الإمارات - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 04:13 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
 صوت الإمارات - تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 06:43 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك
 صوت الإمارات - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 09:22 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان يخطف فوزًا مثيرًا من تورينو في الدوري الإيطالي

GMT 09:09 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال سوسيداد ينفرد بصدارة الدوري الإسباني بفوز صعب على قادش

GMT 21:38 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"الملك راموس" يتربّع على عرش أوروبا الكروي بإنجاز فريد

GMT 09:12 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يواصل التألق ويسجل الثاني 0-2 ضد ميلان

GMT 00:51 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سوبر هاتريك هالاند يقود دورتموند لاقتناص وصافة البوندسليغا

GMT 01:31 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

التعادل يحسم مباراة ريزا سبور وهاتاي في الدوري التركي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates