مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في مذبحة بورسعيد
آخر تحديث 06:44:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في "مذبحة بورسعيد"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في "مذبحة بورسعيد"

القاهرة ـ هبه سعيد

  تقدمت مجموعة "وراكم بالتقرير"، ببلاغ إلى النائب العام، يضم 56 ضابطًا من الداخلية لم تشملهم قضية مذبحة "إستاد بورسعيد"، وردت أسماؤهم في تقرير تقصي الحقائق، بعد أن تم رفض ضم التقرير إلى الدعوى. وقالت المجموعة، إن "9 قيادات من الداخلية وردت أسماؤهم في الدعوى الحالية، ولم يصدر حكم بالإدانة سوى على 2 منهم، إضافة إلى أن هناك 56 ضابطًا من وزارة الداخلية كانوا مكلفين بتأمين المباراة، وخلت الدعوى الحالية من أسمائهم، بينما أوردها تقرير تقصي الحقائق الذي تم تسليمه إلى رئيس الجمهورية د.محمد مرسي في 2 كانون الثاني/يناير 2013"، موضحة أنه لم يتم الموافقة على ضم تقرير تقصي الحقائق إلى القضية وتم رد التقرير بما ورد فيه من أسماء لضباط آخرين مدانين إلى نيابة الثورة، التي تبين أنها فريق منتدب للتحقيق في ما ورد في التقرير من دون الاستناد إلى "قانون حماية الثورة". واعتبرت "وراكم" أن "القصاص العادل للشهداء لن يتم إلا بتحقيق 4 محاور رئيسة، تتضمن توحيد جهة التقاضي والتحقيق في جميع قضايا الثورة وإقرار قانون العدالة الانتقالية وإعادة النظر في قواعد استخدام قوات الأمن للأسلحة النارية في تفريق التظاهرات وإصلاح جهاز الشرطة للقضاء على البلطجة والإنفلات الأمني". وذكر بلاغ مجموعة "وراكم بالتقرير"، أن "النيابة العامة قد قدمت قادة الشرطة واضعي خطة تأمين المباراة والمشرفين عليها، إلى محكمة الجنايات وبالتهم المبينة بأمر الإحالة، ولم تقدم الضباط القائمين على تنفيذ خطة التأمين على أرض الواقع الذين لم يتحركوا لمنع وقوع الجريمة والحفاظ على أرواح وممتلكات الأفراد وفقًا لمقتضيات وظائفهم من دون حاجة لصدور أية تعليمات بذلك، فضلاً عن عدم تفتيش الجمهور عند دخول الاستاد لضبط الممنوعات معهم، وقد ضمنت المجموعة أسماء الضباط المكلفين بتلك المهمة في بلاغها إلى النائب العام، كما تضمن البلاغ ما توصلت إليه لجنة تقصي الحقائق الثانية من تحميل للمسؤولين في اتحاد الكرة والمنظومة الرياضية، المسؤولية عن وقوع المذبحة نتيجة لامتناعهم عن وقف أو تأجيل المباراة رغم التحذيرات كافة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في مذبحة بورسعيد مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في مذبحة بورسعيد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في مذبحة بورسعيد مجموعة ثورية تكشف تورط 56 ضابطًا في مذبحة بورسعيد



خلال احتفال سنوي لـ"تيري فاتور" في فيغاس

جاني سيمور تلفت الأنظار بفستان وأقراط أذن كبيرة

فيغاس - مارينا منصف
تُثبت النجمة البريطانية جاني سيمور أن العمر مجرد رقم، إذ ظهرت الجمعة للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لـ"تيري فاتور"، في فندق وكازينو "ذا ميراج" في فيغاس، وبدت النجمة البالغة من العمر 68 عاما، متألقة في فستان بطبعة جلد الحيوان، والذي كان مناسبا على جسدها الممشوق. وارتدت النجمة التي لديها 4 أطفال، أقراط أذن كبيرة وكذلك خواتم، واعتمدت حذاء بسيطا باللون الأسود، كما وضعت مكياجا بسيطا، إذ ظلال عيون خفيف باللون الأسود وكحل، ووضعت أحمر شفاه بلون الجلد الطبيعي. والتقت الممثلة أثناء الحفلة، نجمي "بروبرتي بروذر"، وهما التوأم جوناثان ودريو سكوت، 40 عاما، وذهبت النجمة إلى تطبيق "إنستغرام" لنشر صورها والتعبير عن سعادتها لحضور ذلك الحدث، قائلة "الليلة الماضية كانت مذهلة.. قضينا وقتا رائعا نحتفل برجل، أنا محظوظة بوصفه صديق..  تهانينا على النجاح الذي تستحقه.. سنوية عاشرة سعيدة!". ولعبت جاني أول أدوارها في عام 1969، ولعبت دور فتاة بوند، وأصبحت

GMT 14:09 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا
 صوت الإمارات - تعرَّف على أجمل 15 مدينة ساحلية في إسبانيا

GMT 20:33 2019 الأحد ,17 آذار/ مارس

خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك
 صوت الإمارات - خطوات اختيار السرير المناسب لمساحة غرفتك

GMT 05:52 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

عصابة تخطف والدة لاعب نيجيري وتطلب فدية كبيرة

GMT 02:40 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

توخيل يتوقع موعد عودة نيمار للملاعب

GMT 11:24 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ديكور طاولات الأعراس من ورود الصيف المبهجة

GMT 12:10 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

رنا سماحة توضح سر اعتذارها عن المشاركة في "الحب الحرام"
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates