الدستور المصري يجيز الانتخابات المبكرة
آخر تحديث 10:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الدستور المصري يجيز الانتخابات المبكرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدستور المصري يجيز الانتخابات المبكرة

القاهرة – أكرم علي

اعتبر عدد من القانونيين والسياسيين المصريين أن فكرة إجراء انتخابات رئاسية مبكرة أمر غير واقعي، ويأتي من قبل النظام الحاكم فقط، ولم يستطع أحد إجبار النظام على إجراء الانتخابات مبكرًا. وعلى الرغم من تهديد الفريق أحمد شفيق باللجوء للمحاكم الدولية، للمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة في مصر، للخروج من الأزمة، والطعن على نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية، التي جرت في حزيران/يونيو 2012، إلا أن القانونيين اعتبروا هذا التهديد مخالف لأرض الواقع، حتى مع تدخل المحاكم الدولية، حيث قال أستاذ القانون أحمد الرشيدي، في حوار خاص مع "العرب اليوم"، أن "فكرة اللجوء للمحاكم الدولية لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة تُعد بعيدة عن أرض الواقع، لأن من يمتلك القرار بذلك هي السلطة الحاكمة، والمتمثلة في القصر الرئاسي ومجلس الشورى، الذي يرفض نهائيًا ترك الحكم، ويرفض حتى تدخل الجيش في العملية السياسية، للانفراد بالسلطة، فمواد الدستور الجديد تمكن من إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، حال اعتذار رئيس الجمهورية، لمرضه أو حسب رغبته الشخصية في عدم إتمام مدته، التي تستمر 4 سنوات من توليه المنصب"، موضحًا أن "المحاكم الدولية ربما تصدر توصيات خاصة بالمحاكمة الجنائية، ولكن من الصعب أن تتدخل في التوصية بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة". ومن جانبه، قال أستاذ العلوم السياسية عمرو هشام ربيع "إن الانتخابات الرئاسية المبكرة تكاد تكون حلاً ومطلبًا شعبيًا، ولكن على أرض الواقع، الإخوان المسلمين لن تترك الحكم إلا بثورة دماء"، موضحًا أن "هناك بعض الدول شهدت إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، مثل الأرجنتين، بعد زيادة العنف في البلاد"، وأضاف أن "اللجوء للمحاكم الدولية غير واقعي، في حال عناد النظام الحاكم، ويبقى الحل الواقعي في المبادرات التي تؤدي إلى تقسام السلطة، وعدم الانفراد بها". فيما قال الفقيه الدستوري ثروت بدوي "إن مواد الدستور الجديد لا تمنع إقامة انتخابات رئاسية مبكرة، في بعض الحالات، مثل عدم قدرة رئيس الجمهورية على استكمال مدته، أو وفاته، أو أي من الأسباب الطارئة، ولكن يستحيل أن تصدر أي محكمة دولية قرارها لمصر بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة"، مؤكدًا أن "هذه الفكرة تخالف الأعراف الديمقراطية، وتؤكد أن أصحاب الفكرة لذلك يخالفون الديمقراطية، ويحاولون إسقاط الديمقراطية، التي بحث عنها الشعب بعد الثورة، وطالب بها". يذكر أن المرشح الخاسر في انتخابات الرئاسة الأخيرة الفريق أحمد شفيق قد هدد في برنامج تلفزيوني لقناة "القاهرة والناس" الفضائية، الخميس، باللجوء للمحاكم الدولية، لدعوة الرئيس المصري محمد مرسي إلى إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وقال لمرسي في رسالته "عليك النأي بنفسك وجماعتك من الأعمال السوداء التي ستشهدها البلاد في الأيام المقبلة، لذلك عليك الدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدستور المصري يجيز الانتخابات المبكرة الدستور المصري يجيز الانتخابات المبكرة



ارتدت نظارة شمسية داكنة كبيرة الحجم وأقراط صفراء

ملكة هولندا في إطلالة صيفية مبهجة على دراجة هوائية

أمستردام ـ صوت الامارات
أطلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، بملابس صيفية مبهجة أثناء ركوبها دراجة هوائية فى زيارتها متحف للفنون بعد إعادة افتتاحه بعد أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، حيث وصلت ماكسيما، الأم لثلاث أطفال، البالغة من العمر 49 سنة، على دراجة لزيارة متحف لاهاى للفنون، فى لاهاى، الذى أعيد افتتاحه يوم الاثنين فى ظروف بعيدة عن التجمعات، بعدما تم إغلاقه لمدة 11 أسبوعًا وسط الوباء. وظهرت الملكة وهى تبتسم فى قميص كتان فضفاض بأزرار وبنطلون أصفر مطابق بنفس لون القميص، واستكملت ملكة هولندا اطلالتها الجذابة بحزام جلد بنى على خصرها، كما كانت ترتدى نظارة شمسية داكنة كبيرة الحجم وأقراط صفراء دائرية، فيما تم طلاء أظافر ماكسيما باللون الأحمر الفاتح، بينما تركت خصلات شعرها الأصفر فضفاضة على كتفيها. وكانت الملكة تحمل حقيبة يد من الجلد ال...المزيد

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب التايلاندي يعلن "التحدي" في كأس آسيا 2019

GMT 21:15 2018 الإثنين ,08 تشرين الأول / أكتوبر

هنريكي لوفانور يكشف سر ابتعاده عن موقع "إنستغرام"

GMT 18:03 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

إصدار "بروحي دار" للكاتبة نور إسماعيل قريبًا

GMT 16:34 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

موديلات قفطان مغربي على طريقة النجمات العربيات

GMT 15:32 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدرسة تُثيرانتقادات الآباء بعد سؤال الأطفال عن بابا نويل

GMT 21:10 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات رائعة باللون الزيتي تعزّز دفء وجمال المنزل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates