الوفد يخصص 190 مقرًا في المحافظات لدعم تمرد
آخر تحديث 15:11:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الوفد" يخصص 190 مقرًا في المحافظات لدعم "تمرد"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الوفد" يخصص 190 مقرًا في المحافظات لدعم "تمرد"

القاهرة – محمد عبدالله

كشف رئيس حزب الوفد الدكتور سيد البدوي عن تخصيص الحزب لنحو 190 مقراً على مستوى الجمهورية لدعم حملة "تمرد"، كما تقوم جريدة الوفد الناطقة بإسم الحزب بعمل إستمارات على صفحاتها اليومية، كيّ يوقع عليها القراء، ثم يتم إرسالها لمقر الجريدة بالقاهرة. وأوضح البدوي في تصريحات لـ"مصر اليوم"، أنه من يقوم بدعم حملة "تمرد" هم مجموعة من شباب الحزب فقط حتى الوقت الراهن، كما أن الهيئة العليا لحزب الوفد لم توقع على إستمارات الحملة إلى الآن. وأضاف أن حملة "تمرد" هي حركة شبابية عظيمة ومشروعة ولها قبول لدى الشارع وتسير علي نهج حركة كفاية، وهم مجموعة شباب ثوري يقومون بالتعبير عن رأيهم، وهم من داخل الشعب، ويجب على المسؤولين والنظام أن لا يتعاملوا معهم بشدة أو استهتار. كما أكد رئيس حزب الوفد أن الشباب علي مدار التاريخ هم الذين تمكنوا من التعبير عن أحوال الشارع المصري وهمومه، إذ أن لديهم الطاقة والقوة والأمل، وهو ما رأيناه في إندلاع ثورة يناير، ولكن الحملة لن تتمكن من إجبار الرئيس علي مطالبهم. وأشار إلى أن الدولة ليست فقط أرضاً وشعباً ورئيساً منتخباً ولكن الدولة هى السلطة التى تجبر الجميع على احترام القانون وسيادة أحكامه، وهى السلطة التى تمنع كائنا من كان أو جماعة أياً كان انتماؤها أو دولة أياً كان حجمها من زعزعة استقرار البلاد واختطاف الوطن عن طريق التحكم الفكرى والعقائدى والسياسى فى نطاق الحكم ومؤسسات الدولة والسيطرة عليها فتكون السياسات والقرارات والمواقف لا تعبر عن إرادة الأمة ولكن تعبر عن مصالح جماعة من هذه الأمة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوفد يخصص 190 مقرًا في المحافظات لدعم تمرد الوفد يخصص 190 مقرًا في المحافظات لدعم تمرد



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates