المصريين الأحرار يدين تهديد الجماعة الجهادية لأعضائه ويحمل الرئيس المسؤولية
آخر تحديث 18:38:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"المصريين الأحرار" يدين تهديد الجماعة الجهادية لأعضائه ويحمل الرئيس المسؤولية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "المصريين الأحرار" يدين تهديد الجماعة الجهادية لأعضائه ويحمل الرئيس المسؤولية

القاهرة -الديب أبوعلي

دان المتحدث الرسمي باسم حزب "المصريين الأحرار" شهاب وجيه التهديدات بالقتل التي تلقاها أعضاء الحزب وهما سمر فرج فودة وأمير ساويرس. وأشار وجيه في بيان له إلى أن عضو الحزب بأمانة محافظة الشرقية أمير ساويرس تلقى رسالة عبر بريده الإلكتروني الخاص تحتوى عبارات طائفية وعنصرية وتهديد صريح بالقتل، موقعة باسم الجماعة الجهادية وهو ما تكرر مع عضو الحزب سمر فودة أبنة المفكر الراحل فرج فودة التي تلقت تهديدات بنفس المحتوى عبر موع التواصل الاجتماعي "تويتر". وأضاف البيان أن هذه التهديدات لا تنسلخ عن واقع الاستقطاب وحالة الشحن الطائفي التي يغذيها النظام الحاكم وتيار الإسلام السياسي وظهور جماعات متطرفة تكفر من يخالفها الرأي والتفكير، ووصل بها الأمر إلى حد إباحة الدم، منوها إلى أن عضو الحزب في الشرقية حرر محضرا بالواقعة وان الرئيس وجماعته والأجهزة الأمنية كافة في هذا البلد تتحمل مسئولية حدوث أي مكروه لأي مواطن مصري من قبل التكفيريين ودعاة القتل وأن "المصريين الأحرار" والقوى الليبرالية كافة ستكمل طريقها نحو تحرير مصر ولن تثنينا عن ذلك كل محاولات التخويف والترهيب. وكان الحزب قد استنكر قيام قوات الأمن المتواجدة في محيط مجلس الشورى بمنع رئيس الحزب الدكتور أحمد سعيد، وعدد من قيادات الحزب وأعضاء الهيئة العليا، منهم مارجريت عازر ومحمود العلايلى وشهاب وجيه وحسام فوده، من الوصول إلى البوابة الرئيسية للمجلس للمشاركة في الوقفة التي ينظمها نواب التيار المدني تنديداً بقانون السلطة القضائية الذي جرت مناقشته السبت. وأضاف الحزب، في بيان له، السبت، أن قوات الأمن قامت بالاعتداء على مارجريت عازر ولبنى الفقي، بعد محاولتهن الوصول للوقفة من أحد الشوارع الجانبية. وقال المتحدث باسم حزب "المصريين الأحرار" شهاب وجيه، إن الممارسات الأمنية لنظام الرئيس محمد مرسي ووزير داخليته لا تختلف عن ممارسات نظام مبارك الذي أسقطه الشعب، وأن محاولات الانقضاض على السلطة القضائية عن طريق مجلس شورى باطل أغلبيته تنتمي لتيار واحد هو استمرار لسياسة الأخونة واحتلال لمفاصل الدولة وهدم لما يسمى باستقلال السلطات. وأضاف أن احتكاك الأمن بقيادات الحزب والتعدي على قياداته النسائية والكثير من النساء من القوى المدنية ومنعهن من الانضمام لوقفة أعضاء الشورى المنتمين للتيار المدني، والرافضين لمناقشة قانون السلطة القضائية هو نوع من الإرهاب الذي تمارسه الدولة، والعار الذي سيلاحقها، مؤكدًا أن الشارع لن يقف مستسلماً للفاشية الجديدة التي يرسمها حكم جماعة الإخوان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصريين الأحرار يدين تهديد الجماعة الجهادية لأعضائه ويحمل الرئيس المسؤولية المصريين الأحرار يدين تهديد الجماعة الجهادية لأعضائه ويحمل الرئيس المسؤولية



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليك أساليب تنسيق موديلات "السراول" على الخصر على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - صوت الامارات
أسلوب إطلالات ملكة إسبانيا ليتيزيا يميّزها عن باقي الملكات والأميرات، إذ تتألق دائماً بأزياء بسيطة من حيث التصميم بعيداً عن المبالغة في اللوك والأكسسوارات مع محافظتها في الوقت نفسه على عنصر الأناقة والرقيّ، وفي أحدث لملكة إسبانيا، بدت أنيقة كعادتها، وقد تألقت هذه المرة بتوب مونوكروم مع سروال بقصة كلاسيكية أنيقة، حيث واصل ملك وملكة إسبانيا جولتهما في عدد من مناطق أراغون، بهدف دعم انتعاش النشاط الاجتماعي والاقتصادي بعد الإغلاق القسري بسبب جائحة COVID-19. وفي تفاصيل إطلالة الملكة ليتيزيا، فقد إختارت توب من ماركة ماسيمو دوتي Massimo Dutti، بلون بيج حيادي، يبلغ ثمنها £59.95 تميّزت بياقتها الدائرية وأكمامها المنفوخة عند الأكتاف مع قصة الكسرات، والتي منحت لمسة من الأناقة لهذا اللوك. قصة الأكمام هذه من أجمل صيحات هذا الصيف، وقد إعتمدها...المزيد

GMT 10:23 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:11 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية
 صوت الإمارات - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" السعودية

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates