عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة

القاهرة ـ أكرم علي

يتوجه وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو إلى العاصمة الأثيوبية أديس أبابا الأحد، لبحث أزمة بناء سد النهضة، وتتضمن عدد من المباحثات، المتعلقة بحصة مياه النيل والمخاوف المصري من تحويل مرى المياه. وقال مساعد وزير الخارجية لشؤون حوض النيل مجدي عامر، "إن كافة الدراسات المقدمة من الجانب الأثيوبي غير مكتملة و إن تربة بناء السد قد تؤدي إلى تحركه في المستقبل، مما يؤدي إلى هزات أرضية كبيرة، موضحا ان نوعية المياه التي تصل الى مصر ستتأثر بسبب اختيار مكان السد كما وضحت توصيات تقرير اللجنة الفنية لدراسة اثار سد النهضة. أضاف عامر في لقاء مع الصحافيين السبت، "أن ما تريده مصر أن يضع الجانب الاثيوبى اللتزامه بعدم مساس بحقوق مصر في نطاق قانونى واضح يلزم الطرفين"، مشيرا إلى أن الاعلان عن بناء سد النهضة كان إعلان سياسي في غضون قيام الثورة المصرية تحديدا في أذار/مارس 2011. وأشار عامر انه وفق تقرير الخبراء فان كافة الدراسات المقدمة من الجانب الاثيوبى غير مكتملة او لم تقدم من الأساس. ووضح عامر أنه بالرغم من عدم كفاية الدراسات المتعلقة ب مشروع بهذا الحجم سيكون له تأثير سلبي قطعا خاصة على مصر في حالة إدارة السد من جانب واحد هو الجانب الأثيوبي، مما يتطلب تحديد الأثر من خلال الدراسات. وأكد مساعد وزير الخارجية أن "هناك تحرك سياسي على أعلى مستوى، وتبدأ بزيارة وزير الخارجية والتي تم الترحيب بها من الجانب الأثيوبي والتي سيكون الهدف منها التعاون في المستقبل بدون أضرار مصر والتي أعلنت انها ليست ضد بناء السدود التنموية في أي دولة إفريقية وأثيوبيا تحديدا أقامت عدد من السدود، مؤخرا ووافقت مصر عليها بما لا يؤثر على الجانب المصري ليس نهائيا وإنما يكون له تأثير محدود ويمكن تلافيه، مشيرا إلى أنه هناك عدد كبير من السدود في إفريقيا وشاركت في تنفيذها مصر ولكن هذا المشروع مختلف فالدراسات أكدت تأثيره على مصر سلبيا" .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 04:29 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 10:42 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

صفية العمري ترى أن "ليالي الحلمية" مباراة في التمثيل

GMT 14:16 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيسبوك" يُثير الجدل بحظر صورة عصفور على أنها محتوى "جنسي"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates