التليدي الحكومة المغربية تجري مشاورات مع المعارضة
آخر تحديث 19:14:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
البرلمان التركي يبحث إقرار اتفاق من أجل تقديم {دعم عسكري} لحكومة الوفاق في ليبيا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يؤكد ان مواجهة الإرهاب تحتاج لتضافر الجهود الدولية كافة إيران تتصدى لهجوم إلكتروني ثانٍ في أقل من أسبوع ريا الحسن: أدعو المتظاهرين في لبنان إلى التنبه لوجود جهات تحاول استغلال احتجاجاتهم بهدف إحداث صدام بينهم وبين قوى الأمن ريا الحسن: أدعو المتظاهرين في لبنان إلى التنبه لوجود جهات تحاول استغلال احتجاجاتهم بهدف إحداث صدام بينهم وبين قوى الأمن المتظاهرون في محافظة ذي قار العراقية يغلقون قاطع البهو وجسر الحضارات والنصر وشارع النهر وسط مدينة الناصرية وزارة الداخلية العراقية: القبض على 5 متهمين في إطار التحقيقات بشأن حادثة ساحة الوثبة وسط بغداد سويسرا تمنح لبنان الحق بالاطلاع على بيانات أرصدة اللبنانيين الوضع خارج عن السيطرة.. مواجهات عنيفة داخل سجن سوداني تفضي لخسائر بشرية الكونغرس يمهل "CIA" شهرا للكشف عن قتلة خاشقجي
أخر الأخبار

التليدي: الحكومة المغربية تجري مشاورات مع المعارضة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - التليدي: الحكومة المغربية تجري مشاورات مع المعارضة

الرباط ـ رضوان مبشور

اعتبر عضو المجلس الوطني لحزب "العدالة والتنمية" المغربي الحاكم بلال التليدي، أن ما يجري الآن في المملكة بين الحزب الحاكم وأحزاب المعارضة، هو تشاور وليس تفاوض وأكد التليدي، أن "التفاوض هو عبارة عن شروط مسبقة وعملية ضغط وابتزاز، ووقوع طرف في حالة ضغط وطرف آخر يريد أن يستثمر هذه الظرفية لكي يزايد عليه، وأن كل البلاغات التي صدرت عن الفرقاء السياسيين، ولا سيما الفرقاء الأقرب إلى أن يكونوا شركاء في هذه الحكومة، كانت تفسيراتهم تدل على النفس التشاوري وليس التفاوضي، وأن ما يجري حاليًا في المغرب هو قضية تفكير في حل الأزمة الحكومية التي يؤطرها سقف المصلحة الوطنية" وأضاف عضو مجلس الحزب الحاكم، في تصريح صحافي تلفزيوني، أن "زيارة العاهل الإسباني الملك خوان كارلوس الأول، الأسبوع الماضي إلى الرباط، هي التي أجلت هذه المشاورات، وأن الأحزاب السياسية المغربية وضعت خلال الزيارة المصلحة العليا الوطنية فوق كل اعتبار، وتجنبت الدخول في التفاصيل الخاصة بالشأن الداخلي، مراعاة لضيف من حجم خوان كارلوس الأول، وأنه كان هناك انتظار حتى تنتهي الزيارة وتبدأ المشاورات"، موضحًا أن "الدستور المغربي يوضح التفاصيل الخاصة بتقدم وزراء من الحكومة باستقالاتهم، فالحكومة مستقرة، والاستقالات لا تزال بيد رئيس الحكومة، ولا يمكن الآن أن نتحدث عن حكومة فاقدة لوزرائها"، مشددًا على أن "وزراء حزب (الاستقلال) يعملون بشكل عادي حتى يتم معالجة استقالاتهم" وتابع بلال، أن "النص الدستوري يوضح الخيارات بشكل دقيق لحل الأزمة التي يشهدها اليوم المشهد السياسي المغربي، وهناك أولاً فرصة لتعديل الحكومة عن طريق البحث عن حزب حليف آخر، وفي حال فشل المفاوضات هناك خيارات دستورية يمكن أن يتم اللجوء إليها، ومن بينها الانتخابات السابقة لأوانها، لكن الوضع في المغرب لا يسمح في هذه الظرفية بشكل خاص بإجراء انتخابات مبكرة"، مؤكدًا أن "حزبه يبحث عن إيجاد حليف آخر لوضع حد لهذا الجدل السياسي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التليدي الحكومة المغربية تجري مشاورات مع المعارضة التليدي الحكومة المغربية تجري مشاورات مع المعارضة



قدمن مقاطع فيديو نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل جوائز "يوتيوب"

واشنطن - صوت الامارات
خطفت النجمة العالمية باريس هيلتون الأنظار خلال حفل توزيع جوائز YouTube Streamy السنوية التاسعة، التي تكرم أصحاب أفضل مقاطع الفيديو على الإنترنت، الجمعة. وكان من بين الحائزين على الجوائز النجمة باريس هيلتون، المغنية الأمريكية نورمانى، واليوتيوبر تانا مونجو، اللائى قدمن مقاطع فيديو مميزة خلال العام الماضى نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم. وظهرت باريس هيلتون، البالغة من العمر 38 عاما، على السجادة الحمراء بفستان فضى قصير بدون حمالات مزين بالترتر، متدلى منه شراشيب من الترتر، مع حذاء من الكعب الأبيض، معتمدة على شعرها الأشقر المنسدل في أمواج على كتفيها . وغيرت النجمة تانا مونجو الصورة التقليدية للظهور على السجادة الحمراء، بظهورها المميز الأنيق الذي خطفت به  عدسات المصورين، حيث ظهرت مرتدية بدلة رياضية أنيقة ملونة با...المزيد

GMT 15:02 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

5 أسباب وراء اختيار الزوار مصر كأفضل وجهة في 2019
 صوت الإمارات - 5 أسباب وراء اختيار الزوار مصر كأفضل وجهة في 2019

GMT 08:26 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

عيسى السبوسي يستلهم اسم "ذرب" من أشعار الشيخ زايد آل نهيان

GMT 07:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

السويدي إبراهيموفيتش يعلن عودته للدوري الإيطالي

GMT 07:32 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يقود باريس سان جيرمان ضد نانت في الدوري الفرنسي

GMT 07:35 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

فيدال يحسم مصيره مع برشلونة قبل عطلة الكريسماس

GMT 04:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يحصد نصيب الأسد فى جوائز حفل الكرة الذهبية 2019

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب الإسباني يواجه هولندا وديًا تمهيدًا لـ"يورو 2020"

GMT 07:36 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أليسون بيكر يُوضِّح سبب تغيّر صلاح للأفضل مع ليفربول
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates