نقابة المحامين ترسل مقترحاتها للجنة تعديل الدستور
آخر تحديث 12:27:36 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"نقابة المحامين" ترسل مقترحاتها للجنة تعديل الدستور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "نقابة المحامين" ترسل مقترحاتها للجنة تعديل الدستور

القاهرة - علي رجب

أرسل ‏نقيب المحامين، رئيس اتحاد المحامين العرب، ‏سامح عاشور، خطابا للجنة تعديل الدستور يوضح فيه رأى نقابة المحامين وتصورها بشأن الدستور الجديد، ويتضمن المطالب الخاصة بالمحامين للارتقاء بمهنة المحاماة وبالمحامين. وقال عاشور في خطابه للجنة تعديل الدستور، "يشرفني أن أرسل رأي المحامين ونقابتهم في شأن ‏الدستور الذي حاول البعض أن يختطفه ويستحوذ عليه وكان حرصه هذا سببا فيما وضح من قصور وخلل واضطرا بات أضاعت كثيراً من القيم والمفاهيم الدستورية، وفرغت نصوصها من مضامينها". وأضاف النقيب في الخطاب"لذلك فإننا نحرص خلال هذه المرحلة على التأكيد على أن المحامين مع إصدار دستور جديد للبلاد، وليس تعديلا جزئيا ليتكافأ مع طموح الأمة وثورتها في 25 كانون الثاني /يناير و30 حزيران /يونيو من ناحية، ومن ناحية أخرى حتى لا يتعرض للملاحقة القضائية وتعقب المحكمة الدستورية، لإثارة التي سبق لها أن نالت من شرعية وسلامة تشكيل الجمعية التأسيسية الأخيرة التي صاغت الدستور المعطل دستور 2012". وتابع" يؤكد المحامون ضرورة كفالة حق الدفاع عن المواطن بنصوص مانعة وجامعة تمنع التحايل أو الالتفاف"، بدأها بـ"لا يجوز القبض على أحد أو تفتيشه ولا منعه من التنقل ولا تقييد حريته بأي قيد آخر إلا بأمر مسبب من القاضي المختص، ويجب أن يبلغ من تقيد حريته بأسباب ذلك كتابة فورا، وأن يقدم للتحقيق خلال 24ساعة ولا يجرى التحقيق معه إلا بحضور محاميه فإن لم يكن ينتدب له محامي ولكل من تقيد حريته ولغيره حق التظلم أمام القضاء والفصل فيه خلال أسبوع إلا وجب الإفراج حتما، وفى الأحوال جميعها لا يجوز أن يحاكم المقبوض عليهم أمام المحاكم الجنائية بغير محام، هذا وينظم القانون أحكام الحبس الإحتياطي ومدته وأسبابه وحالات استحقاق التعويض عنه". وتضمن اقتراحات نقابة المحامين بشأن تعديل الدستور نص آخر وهو "حق الدفاع أصالة أو بالوكالة مكفول بمحام يضمن القانون استقلاله وحصانته أثناء وبسبب أداء عمله"، وأوضح عاشور في خطابه للجنة أن هذا النص يكمل مسيرة حق الدفاع، لأنه لا دفاع حقيقي بغير حماية قانونية للمواطن ودفاعه ضد الترويع والتخويف. وأضاف عاشور، أن المحكمة الدستورية العليا وقضائها أصدرت في الدعوى رقم 89 لـ18ق دستورية في 6 – 12 – 1997 وكان استقلال المحامين "‏محامي الإدارات القانونية" في أداء أعمالهم، واحتكامهم إلى ضمائرهم وسلطان القانون دون غيرها ينفى بالضرورة تبعيتهم لجهة عمل تتولى توجيههم وفرض رقابتها عليهم، وعليه يتعين ألا يفرض على أعمال المحامين بالإدارات القانونية رقابة سوى ‏القضاء، كما يتعين أن تنصرف إليهم الضمانات القانونية كافة التي يتمتع بها أقرانهم بهيئة ‏قضايا الدولة. وختم نقيب المحامين التصور الذي أرسله للأمين العام للجنة تعديل الدستور قائلا" هذا بعض من كل سوف أوافي به اللجنة والقائمين على دستورنا الوطني الجديد، وبهذا الخطاب ما سبق أن قدمناه عن نقابة المحامين إلى اللجنة السابقة للدستور والتي ألتفتت عنه وانصرفت عن مقاصده".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقابة المحامين ترسل مقترحاتها للجنة تعديل الدستور نقابة المحامين ترسل مقترحاتها للجنة تعديل الدستور



GMT 17:27 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

سفير الدولة يقدم أوراق اعتماده إلى رئيس روسيا الاتحادية

GMT 17:20 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد بن زايد يستقبل وزير الشؤون الخارجية في الهند

GMT 17:06 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

سيف بن زايد يستقبل أمين عام مجلس التعاون الخليجي

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 21:05 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي يتقدم على أولمبياكوس بهدف في الشوط الأول

GMT 06:51 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

هانز فليك يعلن قائمة بايرن ميونخ أمام سالزبورج النمساوي

GMT 06:49 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

دييجو جوتا يحرز هدف الريدز الأول في الدقيقة 16

GMT 22:47 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

جوسيب ماريا بارتوميو يدعو مجلس إدارة برشلونة لاجتماع طارئ

GMT 04:48 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي زينيت ينوي بيع مهاجمه وقائد منتخب روسيا

GMT 06:00 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تخطف صدارة المجموعة الأولى في دوري "الأمم الأوروبية"

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 05:47 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إنجلترا تودع دوري "الأمم الأوروبية" بالخسارة أمام بلجيكا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates