الأهالي يمنعون مسيرات لأنصار مرسي في الإسكندرية
آخر تحديث 01:43:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأهالي يمنعون مسيرات لأنصار مرسي في الإسكندرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأهالي يمنعون مسيرات لأنصار مرسي في الإسكندرية

الإسكندرية – هيثم محمد وأحمد خالد

وقعت اشتباكات بين المئات من أعضاء جماعة "الإخوان المسلمين" وأهالي منطقة محرم بك عقب خروج مسيرات من مؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي في المنطقة. ورفض أهالي المنطقة مرور مسيرة "الإخوان" في شارعي "منشة" و"محرم بك"، غرب الإسكندرية, حيث تبادل الطرفان التراشق بالحجارة والزجاجات الفارغة، حتى تمكن الأهالي من تفرقتهم من محيط المنطقة. وأعلنت جماعة "الإخوان المسلمين" عن تنظيم 7 مسيرات، مساء الأحد، قبل ساعة من موعد حظر التجوال، في مختلف أنحاء الإسكندرية، إلا أن الأهالي تصدّوا لتلك المسيرات في مناطق أبو سليمان، أمام مسجد هَدْي الإسلام في سيدي بشر. وقال مصدر أمني: إن مناوشات وقعت بين مؤيدي الرئيس السابق وأهالي منطقة أبو سليمان، نتيجة رفضهم مرور مسيرة "إخوانية" في شارع أبو سليمان في محيط دائرة قسم الرمل. يأتي ذلك عقب إعلان جماعة "الإخوان المسلمين" في الإسكندرية على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إلغاء مسيرة كان من المقرر انطلاقها، عصر الأحد، من أمام مسجد القائد إبراهيم، في منطقة محطة الرمل وسط المدينة الساحلية، إذ بدأ المئات من أعضاء الجماعة التوافد إلي مكان التجمع المقرر، لكنهم فوجئوا بكمائن أمنية وشعبية تعترض طريقهم، لتعلن الجماعة إلغاء التظاهرات في محيط القائد إبراهيم، لدواعٍ أمنية، حسب صفحتها الرسمية. وقال مدير مباحث الإسكندرية اللواء ناصر العبد: إن قوات الأمن تمكنت من إلقاء القبض على 11 شخصًا من أنصار الرئيس السابق كانوا ينتوون الاعتصام في ساحة مسجد القائد إبراهيم، تم العثور معهم على كمامات ومستلزمات. وقام مدير أمن الإسكندرية اللواء أمين عز الدين، يرافقة قيادات مديرية أمن الإسكندرية، بزيارة للمصابين من رجال الشرطة للاطمئنان على حالتهم الصحية. وقررت النيابة العامة حبس 205 من مؤيدي الرئيس السابق تم ضبطهم خلال اليومين الماضيين 15 يومًا على ذمة التحقيقات. ووجهت إليهم تهم الاعتداء على الممتلكات العامّة والخاصة، وقطع الطرق، وحيازة أسلحة نارية وبيضاء، والتسبب في إصابة رجال الشرطة. وطالبت النيابة تحريات المباحث عن واقعة إلقاء مجهولين زجاجات المولوتوف على بوابة نادي قضاة الإسكندرية. وتوجه فريق من النيابة العامة لمعاينة مقر النادي، وحصر التلفيات. وقررت النيابة العامة حبس المتهم الرئيسي في واقعة الاعتداء على سائق تاكسي في طريق كورنيش الإسكندرية وقتله، خلال مسيرة لمؤيّدي الرئيس السابق، 15 يومًا، ووجهت النيابه إليه تهم القتل العمد، وحيازة سلاح أبيض. يأتي ذلك عقب ضبط قوات الأمن للمتهم في صحبة 4 آخرين، من المنتمين لجماعة "الإخوان المسلمين"، عقب اختبائهم داخل مبنى نادي نقابة المهندسين في الإسكندرية. وطالبت النيابة العامة بتحريات المباحث عن سبب اختباء المنتمين للجماعة داخل مقر النادي التابع لنقابة مهنية. ويسيطر المنتمون لجماعة "الإخوان المسلمين" على معظم مقاعد مجلس إدارة النقابة الذي يُشرف على إدارة النادي، الذي تمّت مداهمته من قِبل رجال الأمن.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأهالي يمنعون مسيرات لأنصار مرسي في الإسكندرية الأهالي يمنعون مسيرات لأنصار مرسي في الإسكندرية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates