وفد إيراني في صنعاء لبحث قضية الدبلوماسي المختطف
آخر تحديث 18:15:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وفد إيراني في صنعاء لبحث قضية الدبلوماسي المختطف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وفد إيراني في صنعاء لبحث قضية الدبلوماسي المختطف

صنعاء ـ علي ربيع

أوفدت إيران مسؤولين في خارجيتها إلى صنعاء، الثلاثاء، لبحث الموقف المتعلق باختطاف أحد دبلوماسييها على يد مجهولين مع السلطات في صنعاء. وذكرت المصادر الحكومية اليمنية، أن الوفد الإيراني برئاسة رئيس دائرة شئون الإيرانيين في الخارج سيد كاضم سجادي التقى وزير الخارجية اليمني الدكتور  أبوبكر القربي، في صنعاء وبحث معه سبل تعزيز أوجه التعاون بين البلدين الشقيقين وتطورات الأحداث التي تمر بها المنطقة". وأضافت أن النقاش تطرق إلى وضع الدبلوماسي الإيراني المختطف، حيث أكد وزير الخارجية أن الجهات المعنية في اليمن تبذل قصار جهدها لإطلاق سراحه مشيراً إلى حرص الجمهورية اليمنية على علاقاتها بالجمهورية الإسلامية الإيرانية والدفع بها إلى الأمام". وكان مسلحون مجهولون أقدموا على اختطاف الملحق الإداري في سفارة طهران بصنعاء أحمد نور، في تموز/يوليو الماضي، أثناء ذهابه إلى مقر عمله في صنعاء، واقتادوه إلى مكان مجهول، في حين كانت إيران صعدت لهجتها ضد اليمن بعد الحادثة واتهمت السلطات بأنها كانت تعرف مسبقاً بشأن عملية الاختطاف. وتنشط في اليمن عمليات خطف الأجانب منذ التسعينيات من القرن الماضي للحصول على فدية أو للضغط على الحكومة لتحقيق مطالب متنوعة، ولايزال زوجان هولنديان وآخران من جنوب إفريقيا بالإضافة إلى الدبلوماسي الإيراني في عهدة خاطفين مجهولين، وسط مخاوف من أن يكونوا بحوزة تنظيم"القاعدة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وفد إيراني في صنعاء لبحث قضية الدبلوماسي المختطف وفد إيراني في صنعاء لبحث قضية الدبلوماسي المختطف



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates