فلول الوطني في دمياط يعدون قوائم لمواجهة النور والإخوان
آخر تحديث 15:11:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فلول "الوطني" في دمياط يعدون قوائم لمواجهة "النور" و"الإخوان"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فلول "الوطني" في دمياط يعدون قوائم لمواجهة "النور" و"الإخوان"

دمياط - عماد منصور

بدأ عدد من فلول "الحزب الوطني" المنحل في محافظة دمياط ورجال الأعمال المحسوبين علي النظام السابق التخطيط لخوض انتخابات مجلس الشعب المقبلة مع تزايد احتمالات إقرار لجنة الخمسين إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة بالنظام الفردي، مما يزيد من فرصة رجال الأعمال لشراء الأصوات ومواجهة مرشحي التيار الإسلامي الذي يقوده وفقًا للخريطة الحالية حزب "النور" السلفي. وتشهد القرى والمراكز في دمياط و فارسكور والزرقا و كفرسعد ظهورًا لبعض رجال الأعمال والوجوه التي سبق لهم خوض الانتخابات البرلمانية السابقة من المحسوبين علي النظام السابق، وسط محاولات لاستمالة بعض شباب الثورة لضمان عدم مهاجمتهم خلال حملاتهم الانتخابية، في الوقت الذي لم يعلن فيه وجوه بارزة من المنتمين لـ"الوطني" المنحل مثل ياسرالديب ومحمد سامي سليمان ورفعت الجميل موقفهم من الترشح مجددًا خلال الانتخابات البرلمانية المقبلة. وبدأت فعاليات تنظيم جلسات عديدة مع العمد والمشايخ لعمل التربيطات الانتخابية وضمان ولائهم خصوصًا في ظل حالة الاحتقان الذي يشهده الشارع الدمياطي ضد جماعة "الإخوان"، والذي يؤثر بالطبع علي شعبية مرشحي حزب "النور" السلفي باعتباره الممثل الأبرز للتيار الإسلامي في ظل ضعف وجود كوادر للقوي الإسلامية الأخرى، مثل أحزاب "الإصلاح والبناء" و"التنمية" و"الراية" والتي تواجه أزمة حقيقية حال إقرار نظام الانتخاب بنظام الفردي. وتؤكد المؤشرات الحالية غياب الوجوه الإخوانية عن المشهد الانتخابي المقبل في ظل الملاحقات الأمنية المتواصلة والتي تمنع ظهور الشخصيات البارزة منهم لصدور قرارات ضبط وإحضار بتهم منها التحريض علي العنف وإثارة الشغب وأبرزهم الدكتور سعد عمارة، والمهندس صابر عبدالصادق، والدكتور علي الداي، ومحمد كسبة، وهو ما يفرض على الخريطة الانتخابية في دمياط واقعًا جديدًا يجعل جماعة "الإخوان" خارج الحسابات، وبالتالي هو يحصر المواجهة بين رموز النظام السابق المنتمي لـ"الحزب الوطني" ومرشحي حزب "النور" السلفي الذي يطرح نفسه بديلاً معتدلاً للتيار الإسلامي، وسط مخاوف من خروج رموز شباب الثورة في دمياط خارج الخريطة الانتخابية للمرة الثانية، والتي تجعلهم محصورين بين مطرقة "الوطني" المنحل وسندان "النور" السلفي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فلول الوطني في دمياط يعدون قوائم لمواجهة النور والإخوان فلول الوطني في دمياط يعدون قوائم لمواجهة النور والإخوان



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates