النصر الصوفي يسجَّل تخبُّطًا في تصريحات الجماعات الإسلاميَّة
آخر تحديث 12:12:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"النصر الصوفي" يسجَّل تخبُّطًا في تصريحات الجماعات الإسلاميَّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "النصر الصوفي" يسجَّل تخبُّطًا في تصريحات الجماعات الإسلاميَّة

البحر الأحمر ـ أحمد عبدالرحمن

اكد المهندس محمد صلاح زايد رئيس حزب "النصر الصوفي" أن على الجميع أن يعلم أن مصر فى يد الشعب المصري الذي رفض حكم "الإخوان" وحررها من حكم الأهل والعشيرة، وكان تفويضه للإنتقالية بمثابة شيخ مفتوح يجب استغلاله لعدم إضاعة الفرصة . وأشار زايد الى المظاهرات التي خرجت خلال حكم" الإخوان" سواء مؤيدة او معارضة لم تتعدَّ الالاف، ولكن انظروا عندما خرج الشعب نزل الملايين فى الشوارع وتم القضاء على جماعة الإخوان فى 30يونيو، وايضا وقت تفويض الفريق عبد الفتاح السيسي نزل العدد ذاته  تقريبا وعليه قضى الامر الذي فيه يفكرون والذي لايرى من الغربال فهو أعمى . وطلب زايد من الجماعة الإسلامية التى تأسست فى السبعينيات فى الجامعات المصرية والتي كان هدفها الدعوة للجهاد، لإقامة الدولة الإسلامية وإعادة الإسلام للمسلمين حتى الخلافة، وذلك بمحاربة رموز النظام والأمن المصري، وبالفعل تمت محاربة النظام بقتل الرئيس الاسبق أنور السادات سنه 1981 ، وكان هذا ردا لجميل إخراجهم من السجون، وايضا محاربة الأمن المصري بالهجوم على مديرية امن اسيوط واقسامها والتى راح ضحيتها العديد من الضباط والجنود، وتوالت العمليات حتى 2006مرورا بمذبحة الاقصر التى كانت محصلتها 320قتيلاً مصرياً وأجنبياً ، والسؤال لهذه الجماعة هل اعدتم الاسلام للمسلمين وهل انشأتم دولة الخلافة . وأكد زايد ان هدف الجماعة الإسلامية لم ينتهِ حتى الأن مرورا بعهد الرئيس الراحل جمالعبدالناصر وبعده السادات ومبارك والمستهدف هو النظام الأمني المصري والعدوان والعداء الذي تمكن فى طلب الجامعات يدفع ثمنه الأن، سواء من خلال الطلبة او اولياء الأمور أو الأمن . وخاطب زايد مؤسسي الجماعات الإسلامية قائلا "من يحضر العفريت عليه أن يصرفه ولذلك وجب على الدكتور ناجح ابراهيم ان يخرج على الشعب المصري ويعتذر ويفك الجماعة الهدامة وينصح الطلبة بالتوقف عن نشر الإرهاب فى الجامعات ونهيهم عن معاداة الشرطة والجيش كما . وردا على تصريحات ناجح إبراهيم عندما قال ان حكومة الدكتور الببلاوى فاشلة وضعيفة في إتخاذ القرار وتنفيذة وفي الوقت ذاته  تصرح "الجماعات الإسلامية "والبناء والتنمية برفض قانون تنظيم التظاهرات، أقول لهم "والله لولا الجيش والشرطة لإنهارات البلاد" . وانتقد زايد  تصريح ناجح ابراهيم  الذي قال فيه اننا عدنا الى عهد عبدالناصر رافضاً بذلك اسلوب الجيش والشرطة في القضاء على الجماعات الإرهابية، ولذلك نتساءل لماذا هذا التخبط فى إطلاق التصريحات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النصر الصوفي يسجَّل تخبُّطًا في تصريحات الجماعات الإسلاميَّة النصر الصوفي يسجَّل تخبُّطًا في تصريحات الجماعات الإسلاميَّة



تنسيقات مواكبة للموضة للشابات من ديما الأسدي

القاهرة - صوت الإمارات
تحرص الفاشينيستا العراقية، ديما الأسدي، على مواكبة أحدث صيحات الموضة العالمية، وتتقن اختيار أزيائها بما يتناسب مع قامتها ومناسباتها ومجتمعها، لذا نجد أن الكثيرات من الفتيات ينتظرن إطلالاتها المنافسة لمدونات الموضة والنجمات العربيات، فإليك اليوم أحدث خياراتها منذ بداية عام 2021.منذ بداية عام 2021 انتشرت صيحة الأزياء المصممة بلونين كقماشين مختلفين بشكل كبير، ولفصل الربيع الحالي يمكنك ارتداء فستان بليسيه خفيف باللون السماوي والأخضر مع حزام ناعم للخصر على طريقة ديما الأسدي، التي أكملت اللوك بتسريحة الضفائر المزدوجة لتضفي لمسة عفوية على مظهرها التنورة الساتان من أبرز صيحات الموضة التي تلاقي رواجاً باهراً في كل المواسم، ولعام 2021 يمكنك اعتمادها بأسلوب المدونة ديما الأسدي، التي تأنقت بتنورة ذهبية بقصة مستقيمة مع بلوزة سوداء ب...المزيد

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - إطلالات ربيعية مواكبة لموضة 2021 من وحي النجمات

GMT 23:06 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم
 صوت الإمارات - الهند تمتلك بعض أجمل شواطئ العالم

GMT 07:52 2021 الإثنين ,08 آذار/ مارس

الإعلان عن رئيس برشلونة الجديد

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 18:11 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت السبت 31 تشرين اول / أكتوبر 2020

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates