بطرس غالي يدعو القيادات الفلسطينيَّة إلى إنهاء الانقسام
آخر تحديث 19:17:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بطرس غالي يدعو القيادات الفلسطينيَّة إلى إنهاء الانقسام

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بطرس غالي يدعو القيادات الفلسطينيَّة إلى إنهاء الانقسام

القاهرة – أكرم علي

دعا الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي القيادات الفلسطينية إلى توحيد الصف بينهما، لمواجهة إسرائيل، وتحقيق المطالب المشروعة للشعب الفلسطيني. وأكَّدَ الرئيس الشرفي للمجلس القومي لحقوق الإنسان بطرس غالي في تصريحات صادرة عنه لمناسبة مرور 36 عامًا على زيارة الرئيس الراحل أنور السادات للقدس في العام 1977، السبت، أن مصر لم تتعامل مع إسرائيل بالقدر الذي يجعلها تستفيد من معاهدة السلام التي وقعتها مع إسرائيل. وأوضح غالي أن "الرئيس السادات كان صاحب رؤية مستقبلية، ولم تكن نظرته ظرفية فقط، حيث كان ينظر بعين ثاقبة صوب المستقبل، وماذا ستفعل مصر تجاه تحديات المستقبل". وأشار المسؤول الأممي الأسبق إلى أن إسرائيل لم تحترم قرارات الأمم المتحدة، مطالبًا بالعمل سريعًا لإنهاء الانقسام الفلسطيني، وتحقيق المصالحة لأن ذلك ليس في صالح القضية الفلسطينية، ولا في صالح إقامة الدولة الفلسطينية التي يطالب بها العالم. وشدَّدَ غالي على أنه لا يُعقَل أن تكون هناك حكومتان فى غزة ورام الله، مُعرِبًا عن اعتقاده بأن هذا الانقسام الفلسطيني أشد خطرًا على وحدة الفلسطينيين وتحقيق تطلعاتهم وحقوقهم المشروعة في إقامة دولة مستقلة. وعن الموقف العربى من القضية الفلسطينية، أكَّد غالي أن السادات كان يعتقد أن قطيعة العرب لمصر بعد توقيعها لمعاهدة سلام إسرائيل هي قطيعة موقتة، وأنهم سيتراجعون عن موقفهم هذا بعد معرفة حقيقة وأهمية السلام، وكانت رؤيته صائبة ورجع العرب إلى مصر. وشدَّدَ بطرس غالي على أن مصر لم تتخلَّ يومًا عن الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية، والتي جاءت على حساب قضايا مصيرية أخرى خاصة، مثل قضية مياه النيل". ورافق بطرس غالى الرئيس الراحل السادات كوزير للدولة للشؤون الخارجية، ضمن الوفد المرافق، في رحلته التاريخية إلى القدس.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بطرس غالي يدعو القيادات الفلسطينيَّة إلى إنهاء الانقسام بطرس غالي يدعو القيادات الفلسطينيَّة إلى إنهاء الانقسام



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 07:26 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

مفاجأة في إصابة ليفاندوفسكي تصدم سان جيرمان
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates