تمرّد تلغي فعالياتها في ذكرى محمد محمود
آخر تحديث 03:32:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"تمرّد" تلغي فعالياتها في ذكرى "محمد محمود"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "تمرّد" تلغي فعالياتها في ذكرى "محمد محمود"

القاهرة ــ عمرو والي

قررت حركة "تمرّد"، في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، إلغاء فعالياتها على مستوى الجمهورية، في الذكرى الثانية لأحداث "محمد محمود"، بعد أحداث وصفتها بـ"المؤسفة"، منها تحطيم النُصب التذكاريّ لـشهداء 25 كانون الثاني/يناير و30 حزيران/يونيو. وأعلنت الحركة، في بيان نشرته عبر صفحتها على "فيسبوك"، الثلاثاء، أن "قرارها يعود إلى تلقيها معلومات مؤكدة من قواعدها عن نزول عناصر من جماعة (الإخوان) الإرهابيّة، مُسلحين إلى ميدان التحرير، بداعي أنهم من شباب الثورة"، معتبرة أنهم "يريدون جرّ الثورة وشبابها إلى أحداث عنف واشتباكات لسقوط ضحايا من شباب مصر والمُتاجرة بدمائهم الذكيّة". وطالبت "تمرّد"، الشعب المصريّ بعدم النزول، الثلاثاء، حتى "لا يعطي لفصيل خائن للثورة والوطن مثل جماعة (الإخوان)، فرصة لتوريط الثورة المصرية مرة أخرى في معارك، هي المستفيدة منها لخدمة قوى الظلام والإرهاب"، داعية الشباب إلى التزام السلميّة، حرصًا على استكمال مشوار الثورة المصريّة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تمرّد تلغي فعالياتها في ذكرى محمد محمود تمرّد تلغي فعالياتها في ذكرى محمد محمود



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates