الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو
آخر تحديث 18:24:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو

الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو
دبي - صوت الامارات

عقد أصحاب المعالي والسعادة وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وروسيا الاجتماع الوزاري المشترك في اطار الحوار الاستراتيجي القائم بين الجانبين الخليجي والروسي في مدينة موسكو الروسية اليوم برئاسة عادل بن أحمد الجبير وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لمجلس التعاون وسيرجي لافاروف وزير الخارجية الروسي .وتراس وفد الدولة في الاجتماع معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية .

ورحب وزير الخارجية الروسي في كلمة أمام الاجتماع الذي شارك فيه معالي الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني..

بأصحاب المعالي وزراء الخارجية بدول المجلس والأمين العام مشيدا بالحوار الاستراتيجي الرابع بين مجلس التعاون وروسيا الاتحادية والذي انطلق منذ خمس سنوات معربا عن الأمل في أن يكون هذا الحوار دفعة جديدة لتعزيز التعاون بين الجانبين.

وقال إن العلاقات الخليجية الروسية شهدت العديد من اللقاءات بين بعض قادة دول المجلس والرئيس الروسي فلاديمير بوتين مشيرا إلى أن هذا الجهد سوف يساعد كثيرا في تطوير علاقات التعاون بين الجانبين.

كما ألقى عادل الجبير في بداية الاجتماع كلمة أعرب فيها عن تقدير مجلس التعاون لجمهورية روسيا الاتحادية لاستضافتها الحوار الاستراتيجي بين الجانبين مشيرا إلى أن دول مجلس التعاون تسعى إلى تحقيق مزيد من التعاون والتنسيق مع روسيا خدمة لمصالح بلداننا وشعوبنا وبما يخدم الأمن والسلم في المنطقة.

بدوره عبر الدكتور عبداللطيف الزياني عن تطلع دول المجلس بأن يكون هذا اللقاء متميزا وبناء لتعزيز علاقات الصداقة والتعاون المشترك وقال إن الحوار بين مجلس التعاون وجمهورية روسيا الاتحادية انطلق في نوفمبر 2011 في مدينة أبوظبي حيث تم توقيع مذكرة التفاهم للحوار الاستراتيجي التي وضعت آلية للحوار والتعاون بين مجلس التعاون وروسيا الاتحادية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

وأبدى تطلعه أن يسفر الاجتماع عن تعميق البعد الاستراتيجي في علاقات الجانبين بما يخدم المصالح المشتركة وتعزيز السلم والأمن الدوليين.

وتم خلال الاجتماع بحث العلاقات الخليجية الروسية ومجالات التعاون المشترك في مختلف المجالات وتطورات الأوضاع السياسية والأمنية في المنطقة والجهود الدولية لمكافحة الارهاب إضافة إلى القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وبدوره أشار معالي الدكتور قرقاش الى ان الاجتماع كان مثمرا من حيث ان الحوار الاستراتيجي يمثل منصة مهمة لتعرف موسكو على توجهات دول مجلس التعاون تجاه تطورات المنطقة ويسمح لنا بقراءة اكثر تمعنا وتفصيلا حول المقاربة الروسية تجاه المنطقة .

واضاف :وفي هذا السياق لمسنا تفهما اكبر من الجانب الروسي ونسعى من خلال الحوار والتواصل الى تعزيز هذه العلاقة الرئيسية بما يعود بالنتائج الايجابية المشتركة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو الامارات تشارك في اجتماع وزراء خارجية دول التعاون وروسيا في موسكو



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates