الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي
آخر تحديث 03:48:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي

الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي
القاهرة-صوت الامارات

شارك وفد الشعبة البرلمانية الاماراتية أعضاء المجلس الوطني الاتحادي في اعمال الجلسة العامة الخامسة والأخيرة للبرلمان العربي لدور الانعقاد الرابع التي عقدت اليوم بمقر الامانة العامة لجامعة الدول العربية برئاسة معالي احمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان.

ويضم وفد الشعبة البرلمانية سعادة كل من جاسم عبدالله النقبي نائب رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان وعائشة سالم بن سمنوه عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والمرأة والشباب بالبرلمان العربي.

وأكد سعادة جاسم النقبي في تصريح لمراسل وكالة أنباء الامارات /وام/ بالقاهرة ان جلسة البرلمان اليوم بحثت العديد من الموضوعات الهامة منها التقارير المرفوعة من اللجان الأربع المنبثقة عن البرلمان موضحا ان البرلمان استمع ايضا لتقرير لجنة حقوق الانسان حول مشاركتها في اجتماع جمعية البرلمانيين من اجل المتوسط على مدى اليومين الماضيين بطنجة بالمغرب وما تم مناقشته بخصوص اللاجئين السوريين والاليات التي طرحت لتأمينهم حال عبورهم الى اي دولة وسعي البرلمان للمساهمة في هذا الحل.

واضاف ان الجلسة ناقشت ايضا قضية الجزر الاماراتية الثلاث المحتلة من قبل ايران"طنب الصغرى وطنب الكبرى وابوموسى"وسعي دولة الامارات الدؤوب بأن تحل هذه القضية عن طريق الجلوس الى طاولة الحوار او اللجوء للمحاكم الدولية .. مشددا على ان دولة الامارات صاحبة حق في هذه الجزر وإيران تتمنع لعلمها انها تحتل هذه الجزر.

واشار الى ان الجلسة بحثت ايضا تطورات الاوضاع في اليمن والمشاورات التي تجرى في دولة الكويت بين الأطراف اليمنية والازمة السورية وتطوراتها ومكافحة الارهاب ودعوات التطرف وما تعانيه المنطقة من تحديات .

ودعا الى ضرورة العمل من اجل الوقوف سدا منيعا في وجه التنظيمات الارهابية فضلا عن العمل على تحصين الشباب العربي ضد دعوات التطرف والارهاب بإسم الدين مؤكدا ان الدين الاسلامي دين تسامح ودين يسر ولا يوجد به ما يدعو للعنف او التطرف.

من جانبها اكدت سعادة عائشة بن سمنوه اهمية الجلسة حيث قامت اللجان بتقديم تقاريرها النهائية موضحة ان لجنة الشؤون السياسية والخارجية والأمن القومي تضمن تقريرها تطورات الاوضاع في المنطقة والقضايا الملحة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية والمحورية للعالم العربي.

واضافت ان البرلمان استنكر في هذا الشأن ما يقوم به الكيان الصهيوني من تهديد للمقدسات في فلسطين وما يتعرض له الشعب الفلسطيني من تنكيل ودعا الدول العربية الى اتخاذ الحل السريع الذي يضمن حقوق الشعب الفلسطيني على أراضيه.

واضافت بن سمنوه ان اللجنة ناقشت ايضا قضية الجزر الاماراتية الثلاث المحتلة من قبل ايران مشيرة الى ان البرلمان أيد ما تقوم به دولة الامارات حيال هذه القضية وما تطرحه من حلول سلمية للجمهورية الايرانية والتي تطلب من خلالها اعادة جزرها بالحل السلمي او الانتقال لطاولة الحوار او اللجوء للمحكمة الدولية.

واشارت ان البرلمان العربي يؤيد ايضا ما تقوم به البحرين تجاه التدخل الإيراني على أراضيها ومواجهة محاولات بث الفرقة والتفكيك داخل الشعب البحريني واحقيتها في الدفاع عن نفسها ضد تلك المحاولات.

وعلى صعيد الأزمة اليمنية اكدت بن سمنوه سعي البرلمان لدعم اليمن حيال الحصار وأيد ما يقوم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن ونصرة الشعب اليمني.. وحول العراق أوضحت ان البرلمان العربي اكد ضرورة دعم العراق في حربه ضد الارهاب وضرورة إيجاد حل سريع لما يتعرض له أهالي الفلوجة وعدم ترك الوضع على ماهو عليه.. كما ناقشت الجلسة الاوضاع في دارفور والسودان والجولان السوري المحتل.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي الشعبة البرلمانية الاماراتية تشارك في جلسة البرلمان العربي



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates