4 أعضاء سابقين في الوطني يحصدون أصوات ناخبي دبي
آخر تحديث 16:02:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

4 أعضاء سابقين في "الوطني" يحصدون أصوات ناخبي دبي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 4 أعضاء سابقين في "الوطني" يحصدون أصوات ناخبي دبي

المجلس الوطني الاتحادي
دبي ـ صوت الإمارات

أظهرت نتائج إمارة دبي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، فوز أربعة مرشحين بعضوية المجلس للفصل التشريعي السادس عشر، والفائزون سبق لهم الوصول إلى المجلس عبر الانتخابات، اثنان منهم في انتخابات 2006 واثنان في الدورة الماضية 2011.

وهذه النتيجة تعكس حقيقة أن الخبرات البرلمانية التراكمية والحضور الاجتماعي الذي يتميز به الفائزون في إمارة دبي، كانا عاملين أساسيين في تحقيق الفوز وحصد أصوات أبناء وبنات الإمارة، كما تعكس حقيقة أخرى تتمثل في زيادة الوعي الثقافي والبرلماني لدى الناخبين، بما يؤكد أن أصواتهم ذهبت للمرشح الأجدر، الذي يستطيع أن يكون لسان حالهم في المجلس الوطني ويمثلهم خير تمثيل ويطرح قضاياهم وتطلعاتهم على طاولة النقاشات في المجلس، تمهيداً لرفعها للحكومة لاتخاذ المناسب بشأنها.

وما ميز مشهد الانتخابات في إمارة دبي الذي أسدل الستار عليه مساء أمس الأول (السبت)، هو روح التنافس الشريف بين المرشحين، الذين عبروا عن هذه الروح طيلة أيام التصويت المبكر والتصويت في الثالث من أكتوبر.

ولدى سؤال أحد المرشحين الفائزين، خلال فترة التصويت المبكر، حول قوة المنافسين وحظوظه في الفوز، قال: نبارك لأي أخ أو أخت تفوز بالانتخابات، وندعو للجميع بالتوفيق، وأهم شيء أن من يصل إلى عضوية المجلس الوطني عليه أن يكون حاملاً لهموم المواطنين ومدافعاً عن قضاياهم في مختلف المجالات.

والحقيقة أن هذه الروح والمنافسة الإيجابية قلما نجدها في العمليات الانتخابية، حيث جرت العادة أن الانتخابات تكون المنافسة فيها حامية الوطيس بين المرشحين في ظل تعدد انتماءاتهم وتوجهاتهم، بينما في الإمارات نجد المشهد المختلف عنوانه الأبرز الولاء للوطن وقيادته، والاعتزاز بإرثه الثقافي والحضاري والحفاظ على المكتسبات والمنجزات.

وبالعودة إلى البرامج الانتخابية للفائزين عن إمارة دبي، نرى أن سبب الترشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي، هو مواصلة مسيرة العمل البرلماني والاستعانة بخبرتهم التراكمية في العمل البرلماني لتكون مداخلاتهم أكثر تأثيراً وإثراءً للنقاش، والاستمرار في العطاء والرغبة في طرح كل ما من شأنه أن يجعل الوطن والمواطن أولاً، فضلاً عن الواقعية في طرح هموم وطموحات المواطنين بما يعزز الهوية الوطنية والاستقرار وتحقيق سعادتهم.

وبلغ عدد أعضاء الهيئات الانتخابية في 2006 على مستوى الدولة، 6595 عضواً موزعين على جميع الإمارات، 23% منهم في دبي، وبلغ عدد المترشحين لعضوية المجلس الوطني الاتحادي من جميع إمارات الدولة 456 مرشحاً، بينهم 82 عن دبي بنسبة 18%.

وفي انتخابات 2011 بلغ عدد أعضاء الهيئات الانتخابية 138 ألفاً و308 أعضاء، بينهم 37 ألفاً و514 في دبي بنسبة 28%، وتضمنت القائمة النهائية للمرشحين 450 مرشحاً ومرشحة لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2011، بينهم 123 مرشحاً في دبي.

واحتل المركز الأول في الانتخابات عن إمارة دبي، حمد الرحومي وحصل على 1327 صوتاً، فيما احتل المركز الثاني مروان بن غليطة وحصل على 1195 صوتاً.

أما في انتخابات 2015 فقد بلغ عدد الهيئات الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني 224 ألفاً و279 عضواً، يمثلون الهيئات الانتخابية في إمارات الدولة كافة، بينهم 35 ألفاً و568 عضواً من إمارة دبي، وتضمنت القائمة النهائية للمرشحين 330 بينهم 60 مرشحاً من دبي.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

4 أعضاء سابقين في الوطني يحصدون أصوات ناخبي دبي 4 أعضاء سابقين في الوطني يحصدون أصوات ناخبي دبي



تسبب "كورونا" في إلغاء الكثير من أسابيع الموضة والمهرجانات

بيلا حديد تتألق بـ"جاكيت أصفر" ومعطف قصير في أحدث إطلالاتها

واشنطن - صوت الامارات
إلغاء وإرجاء تلو الآخر، هكذا هو حال أسابيع الموضة والمهرجانات الدولية، في ظل أزمة انتشر فيروس كورونا - لعنة العالمة الجديدة - حتى أن النجمات التزمن منازلهنّ للمساهمة في الحد من انتشاره، ومؤخرًا أعلنت عارضة الأزياء بيلا حديد، أنها تعمل على تصنيع مجموعة من الـ تي شيرت بصيحة الـ tie-dying والتبرّع بالأرباح لمساعدة الأشخاص المتضررين من فيروس كورونا. وقد أطلّت في اليوم التالي في نيويورك، بعدما خرجت من منزلها للتزوّد بالمأكولات. وقد كشفت إطلالة بيلا عن صيحة رائجة كثيرة مؤخراً وهي الجاكيت باللون الأصفر. إذ تألقت حديد بمعطف قصير أصفر، نسّقت معه تي شيرت أسود وسروال جينز. وأنهت اللوك بحذاء رياضي من ماركة New Balance x Aime Leon Dore.المجموعات التي تم عرضها في أسابيع الموضة حول العالم، أثبت أن صيحة الجاكيت الأصفر ستفرض نفسها في ربيع وصيف 2020-2021، بعدما ظ...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates