ضباط وأفراد الأمن المركزي في الإسماعيلية يواصلون إضرابهم
آخر تحديث 05:25:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ضباط وأفراد الأمن المركزي في الإسماعيلية يواصلون إضرابهم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ضباط وأفراد الأمن المركزي في الإسماعيلية يواصلون إضرابهم

الإسماعيلية ـ مصر اليوم

   يواصل ضباط وأفراد الأمن في معسكر قوات الأمن المركزي لمنطقة القناة في الإسماعيلية إضرابهم عن العمل لليوم الثاني على التوالي للمطالبة بزيادة التسليح وإعطائهم مزيداً من الصلاحيات عند التعامل مع المسلحين أثناء قيامهم بتأمين المنشآت الحيوية.    وأكد مصدر داخل قطاع الأمن المركزي أن قوات التأمين لم تخرج لليوم الثاني للخدمات بالطرق الصحراوية وسجن المستقبل، كما تم سحب جميع خدمات الأمن المركزي في محافظة بورسعيد .   وأشار المصدر إلى أن قوات الأمن المركزي في بورسعيد جزء منها قد عاد بالفعل إلى قطاع الإسماعيلية والجزء الآخر في طريق العودة وأنهم سيستمرون في الإضراب حتى تحقيق مطالبهم ومقابلة وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم.    وشهد المعسكر الذي يقع على طريق الإسماعيلية القاهرة الصحراوي مساء الثلاثاء وقفة احتجاجية لضباط وأفراد الأمن في المعسكر، مطالبين وزير الداخلية وقيادات الأمن المركزي بزيادة تسليحهم أثناء خدمات تأمين المنشآت في بورسعيد وإصدار أوامر بالتعامل مع من يطلقون النار عليهم، كما طالبوا أيضا بأن يتلقوا أوامرهم من قياداتهم وليس من مديرية الأمن.    وفشلت المفاوضات التي قام بها مساعد أول الوزير لقطاع الأمن المركزي اللواء ماجد نوح مع ضباط وأفراد الأمن المركزي في إنهاء الاعتصام.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضباط وأفراد الأمن المركزي في الإسماعيلية يواصلون إضرابهم ضباط وأفراد الأمن المركزي في الإسماعيلية يواصلون إضرابهم



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates