مجازر حلب تدخل يومها العاشــر وموسكو تتحدث عن مفاوضات «تهدئــــة»
آخر تحديث 00:11:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
البرلمان الأوروبي يوافق على الاتفاق التجاري مع بريطانيا بعد البريكست السلطات اللبنانية تدعو السعودية لإعادة النظر بقرارها حظر استيراد المنتجات الزراعية اللبنانية أو المرور بأراضيها الكرملين يعلن أن الرئيس السوري بشار الأسد أطلع بوتن على التحضيرات للانتخابات الرئاسية إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة على جنوبي إسرائيل وسماع انفجارات بعد إطلاق القبة الحديدة صواريخ لاعتراضها الخارجية الإماراتية نؤكد على ضرورة الحفاط على الهوية التاريخية للقدس المحتلة والتهدئة إندونيسيا تعلن العثور على الغواصة المفقودة ووفاة طاقهما المكون من 53 شخصاً ‎الإمارات تؤيد قرار السعودية بحظر دخول المنتجات الزراعية اللبنانية العراق تعلن ارتفاع حصيلة ضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب إلى 82 قتيلا بدء مراسم تشييع الرئيس التشادي الراحل إدريس ديبي بحضور ماكرون وقادة أفارقة الصحة الألمانية تؤكد أن لقاح جونسون آند جونسون آمن وأعراضه الجانبية نادرة جدا
أخر الأخبار

مجازر حلب تدخل يومها العاشــر وموسكو تتحدث عن مفاوضات «تهدئــــة»

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجازر حلب تدخل يومها العاشــر وموسكو تتحدث عن مفاوضات «تهدئــــة»

مجازر حلب
دمشق _ صوت الإمارات

أعلن مجلس محافظة حلب، التابع للمعارضة السورية، أمس، حالة الطوارئ في المدينة، وفي حين تجدد القصف على بلدات عدة بريفها، نقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع قولها، إن مفاوضات تجري، لإدراج محافظة حلب في «نظام التهدئة» المؤقت.

وتفصيلاً، قال مجلس محافظة حلب، التابع للمعارضة، إن خطوة إعلان حالة الطوارئ، جاءت لتلبية احتياجات المواطنين، جراء الهجمة الشرسة لقوات النظام، والقوات الروسية على المحافظة.

وتتعرض حلب، لليوم العاشر، على التوالي لقصف مكثف، أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 235 شخصاً وجرح المئات. ولم يسلم المدنيون ولا المستشفيات والمنشآت الصحية والمنشآت الخدمية والحيوية من القصف، ويأتي ذلك تزامناً مع تدهور الأوضاع الإنسانية.

وقال مصدر إن الطائرات السورية الحكومية شنت غارات مكثفة، على منطقة صالات الليرمون، ومحيط بلدة كفر حمرة بريف حلب.

وكان القصف الليلي قد استمر على مدينة حلب، ومنفذها البري الوحيد، من طائرات النظام السوري.

وشهدت حلب ، أول من أمس، استهدافاً لأحياء بستان القصر والهلك وباب النيرب والكلاسة والطراب وعزيزة، كما شمل أحياء طريق الباب والجزماتي والأنصاري وبستان الباشا وكرم حومد. وتقع هذه المناطق في الجزء الخاضع لسيطرة المعارضة من حلب.

وتسبب القصف في شل حلب بشكل شبه كامل، وغادرت عشرات العائلات فجراً منازلها في حي بستان القصر، إما باتجاه أماكن أقل عرضة للقصف داخل المدينة، أو باتجاه ريف حلب الغربي، أو محافظة إدلب، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

واضطرت السلطات المحلية في حلب لإغلاق المدارس، في حين فتح عدد قليل من المحال التجارية أبوابه.

ويزداد الوضع الإنساني سوءاً في حلب، مع خروج المراكز الطبية تباعاً من الخدمة جراء القصف، واستهداف المرافق الخدمية على غرار محطات تحلية المياه.

ودعت الولايات المتحدة إلى وقف عمليات القصف على مدينة حلب المدمرة، وتثبيت وقف إطلاق النار في كل أنحاء سورية، وذلك قبل وصول وزير الخارجية الأميركي جون كيري، أمس، إلى جنيف لإجراء محادثات طارئة حول النزاع السوري.

واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية أن حكومة الأسد تُصعد الصراع في سورية، متهماً نظام الأسد باستهداف المدنيين الأبرياء. كما أوضح المتحدث أن وزير الخارجية جون كيري يعمل على عودة سريان وقف إطلاق النار في كامل سورية، مؤكداً أن كيري أجرى اتصالات مع مبعوث الأمم المتحدة ومنسق المفاوضات السورية، حيث حث روسيا على اتخاذ خطوات، لوقف انتهاكات حكومة الأسد لوقف العمليات القتالية.

فبعد قصف شنته قوات النظام والمعارضة، ساد هدوء هش صباح أمس مدينة حلب، لكن لايزال السكان يتحصنون في منازلهم، خوفاً من تجدد أعمال العنف.

وتزامن ذلك مع وصول كيري إلى جنيف، للتباحث مع مبعوث الأمم المتحدة، ستيفان دي ميستورا، ونظيريه السعودي والأردني حول وقف إطلاق النار، والانتقال السياسي، في محاولة لإنهاء حرب قتل فيها أكثر من 270 ألف شخص، منذ عام 2011.

وأعلنت روسيا أن محادثات جارية، للتوصل إلى وقف للمعارك في محافظة حلب، وذلك بعدما دعت الولايات المتحدة إلى وضع حد لقصف النظام السوري للمدينة.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن رئيس المركز الروسي لمصالحة الأطراف المتحاربة في سورية، الذي أنشأه الجيش الروسي لمراقبة الهدنة، الجنرال سيرغي كورالنكو، قوله إن «هناك مفاوضات نشطة، تجري حالياً، لفرض الهدوء في محافظة حلب».

وقال الجنرال إن الهدنة المؤقتة، التي دخلت حيز التنفيذ ليل الجمعة، بطلب من موسكو وواشنطن، قد تم تمديدها لمدة 24 ساعة، اعتباراً من مساء أمس في الغوطة الشرقية، قرب دمشق.

وأضاف أن هدنة مماثلة أيضاً، دخلت حيز التنفيذ في شمال محافظة اللاذقية، الجمعة، تبدو صامدة. وتابع الجنرال، من قاعدة حميميم الجوية في سورية: «ندعو جميع الأطراف الراغبة في إحلال السلام في سورية، إلى دعم مبادرة الولايات المتحدة، وروسيا، وعدم السماح بانتهاك» هذه الهدنة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجازر حلب تدخل يومها العاشــر وموسكو تتحدث عن مفاوضات «تهدئــــة» مجازر حلب تدخل يومها العاشــر وموسكو تتحدث عن مفاوضات «تهدئــــة»



إطلالات يومية راقية وأنيقة باللون الأسود من نهى نبيل

واشنطن - صوت الإمارات
تتميز مدونة الموضة الكويتية نهى نبيل بأناقتها واختيارها دائماً لقطع أزياء مميزة تساعدها في الظهور بإطلالات يومية راقية وأنيقة.ورغم حب نهى نبيل الواضح للألوان، إلا أنها تتقن اختيار قطع الأزياء ذات اللون الأسود، لتنسيق إطلالة فخمة وجذابة تخطف الأنظار بالأسود.و أجمل إطلالات باللون الأسود من نهى نبيل، لتستوحي من بينها إطلالاتكِ المناسبة:في إطلالة شتوية فخمة، نسقت نهى نبيل المعطف الأسود مع بنطلون ضيق بنفس اللون، وحقيبة كتف مُصممة من الجلد الأسود من ماركة شانيل Chanel واعتمدت نهى نبيل مع هذه الإطلالة الفخمة، حذاء بوت يجمع بين اللونين الأسود والبيج، وهو مُصمم بمقدمة مُدببة وبدون كعب، مع أربطة أمامية من الجلد، مما منحها إطلالة راقية وجذابة.أصبح الجاكيت المنفوخ قطعة أزياء أساسية داخل خزانة أغلب الفتيات خلال فصل الشتاء، نظراً لقدر...المزيد

GMT 22:32 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف
 صوت الإمارات - أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف

GMT 21:08 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل

GMT 07:52 2021 الإثنين ,08 آذار/ مارس

الإعلان عن رئيس برشلونة الجديد

GMT 08:09 2021 الأحد ,14 آذار/ مارس

بشرى سارة لجماهير الدوري الإنجليزي
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates