برِّي يؤكد أن تأخير تأليف الحكومةمهزلة لابد أن تنتهي
آخر تحديث 16:24:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

برِّي يؤكد أن تأخير تأليف الحكومة"مهزلة" لابد أن تنتهي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - برِّي يؤكد أن تأخير تأليف الحكومة"مهزلة" لابد أن تنتهي

رئيس مجلس النواب نبيه بري
بيروت - صوت الامارات

«ما حصل من تأخير في تأليف الحكومة بات مهزلة حقيقية.. عيب»، بهذه الطريقة اختار رئيس مجلس النواب نبيه بري ان «يفشّ خلقه»، قبل أن يعرض أمام زوّاره في عين التينة ما تحويه جعبته من مؤشرات، مؤكداً انّ الاتصالات مستمرة سعياً الى حسم مصير الحكومة هذا الاسبوع، وموضحاً انّ التشاور مستمر مع «اللقاء التشاوري» لإيجاد الصيغة المناسبة لتمثيله في الحكومة.

أقرأ أيضًا:  نبيه بري يلتقي وزير الزراعة الصربي

ويلفت بري الى انه ناقش الأمر مع عضو اللقاء النائب فيصل كرامي خلال لقائه معه (أمس) في عين التنية، «حيث كان الإجتماع ايجابياً»، قائلاً انه من بين الطروحات ان يكون الوزير السني من حصة رئيس الجمهورية، لكن على أن يبقى ممثلاً لـ»اللقاء التشاوري» وملتزماً بقراره، «وللبحث صلة».

ويعتبر رئيس المجلس النيابي انه من الصعب ان ينال أي طرف بمفرده «الثلث المعطّل» في الحكومة، مكرراً التأكيد «انّ حصة حركة «أمل» و»حزب الله» يُفترض ان تكون اكبر لو اننا لجأنا من الاساس الى اعتماد المعايير التي يرتكز عليها البعض في مطالبه».

ويشير بري الى انّ المهلة التي كان الرئيس المكلف سعد الحريري قد حدّدها لنفسه انتهت، «لكنه قال لي خلال الاتصال الهاتفي بيني وبينه أمس الاول انه يحتاج الى يومين إضافيين، ونأمل خيراً».

ويوحي بري أنه «ما من خيار امام الحريري سوى تشكيل الحكومة»، مستبعداً ان يقرر الرئيس المكلف الاعتذار، «علماً انني لا أزال متمسكاً بتسميته لرئاسة الحكومة، كما أنّ الأخ السيّد حسن نصرالله أطلق إشارات ايجابية في اتجاهه خلال مقابلته التلفزيونية الاخيرة». 

وماذا لو انّ الحريري ارتأى الذهاب نحو خيار تفعيل حكومة تصريف الاعمال إذا تعذّر عليه التأليف؟

يجيب بري متعجباً: «ليش هوّي شو عميعمل هلّق؟ إنه الآن يُصرّف الاعمال».

وعندما يقال لبري انّ المقصود هو انّ الحريري قد يعود الى استئناف نشاطه من السراي الحكومي بدلاً من حصره في «بيت الوسط» كما يفعل حالياً، يبتسم بري ويرد قائلاً: «هل تفعيل تصريف الاعمال يتوقف على الإكثار من الذهاب الى السراي الحكومي؟»، ويضيف ضاحكاً: «شو هيّي قصة حِزّك مِزّك؟»..

ثم لا يلبث بري ان يستعيد جديته، مشدداً على «انّ مسألة تفعيل حكومة تصريف الاعمال ليست بالبساطة التي قد يظنّها البعض».

وبري المتذمّر من الأمد الطويل الذي استغرقه الأخذ والرد حول الحصص الوزارية، يوضِح انه تبلّغ من مطّلعين على خفايا مداولات «مؤتمر الطائف» انّ فكرة تحديد سقف زمني للرئيس المكلف طُرحت خلال المفاوضات، على ان تكون مهلة التأليف 4 أشهر، إلّا انّ الرئيس صائب سلام رفض آنذاك تقييد مهمة التأليف بمدة محددة، لأنّ ذلك يعني في رأيه انّ رئيس الجمهورية إن لم يكن متعاوناً يستطيع ان يُماطل حتى يستنزِف الرئيس المكلّف ويحاصره بسيف انتهاء المهلة.

ويوضح بري انه «مصمّم على عقد جلسة تشريعية قريبة، سواء تشكلت الحكومة هذا الاسبوع أم لم تتشكّل، لأنّ هناك قضايا ملحّة تتطلب إقراراً فورياً ولا تتحمّل الانتظار لارتباطها بمصالح حيوية للدولة. وأنا لا أستطيع ان أتفرّج على الانهيار المتدرّج والمتدحرج من دون أن أفعل شيئاً»، متوقعاً ان تنعقد الجلسة مطلع الاسبوع المقبل.

ويلفت بري الى انّ هناك استحقاقات مالية داهمة يجب ضمان مستلزماتها، من قبيل تسديد الرواتب وجباية الضرائب والرسوم، الأمر الذي لا يمكن فعله من دون قانون، «مع الإشارة الى انني سأدفع في اتجاه ان تكون الآلية شهرية، بحيث يجري تأمين المستلزمات المالية شهراً تلو آخر، لأنني أخشى اذا كانت مدة التغطية أطول ان ينام الشباب على حرير «ويمدّوا أرجلهم»، فيصبح تأليف الحكومة أبعد وأصعب». 

ويضيف: «كما توجد مسألة اليوروبوند وغيرها من البنود الحيوية التي تستدعي الذهاب نحو التشريع العاجل».

ولا يفوت بري التوقف عند «إصرار قلة من الواهمين» على أن حركة «أمل» و»حزب الله» يضمران مشروعاً للمثالثة، قائلاً: «لم يحصل أن طرحت في السابق اي شيء من هذا القبيل لا هنا ولا في مكان آخر، كما انّ السيّد نصرالله نَفى بشدة وجود أي مشروع من هذا النوع، وأنا أكرر انه ليست لدينا نية للمثالثة ولا للمرابعة».

قد يهمك أيضًا:

" التيار الوطني الحر " ينفي تعمد معارضة نبيه بري لموقف رئاسة الجمهورية

نبيه بري يرد على لجنة القمة الاقتصادية بشأن دعوة سورية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برِّي يؤكد أن تأخير تأليف الحكومةمهزلة لابد أن تنتهي برِّي يؤكد أن تأخير تأليف الحكومةمهزلة لابد أن تنتهي



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - عون يدعو لمحاسبة المسؤولين عن أحداث بيروت والمحرضين عليها

GMT 04:45 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
 صوت الإمارات - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 11:38 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 19:17 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 09:15 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 19:24 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 13:32 2013 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نعومي كامبل تُثير الكاميرات في عشاء عمل في لندن

GMT 04:36 2015 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

فهد العملة يدخل "غينيس" بمبادرة لتطريز أكبر علم في العالم

GMT 12:19 2012 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

اللون الأحمر لإدخال الفرح إلى المنزل

GMT 21:10 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

فضل الدعاء بـ (الله أكبر كبيرًا )

GMT 07:23 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

فرانس فوتبول تُبلغ ميسي بفوزه بالكرة الذهبية

GMT 02:46 2019 السبت ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

ستيف هارفي أبدى دهشته بسماحة الإسلام وعمق رسالته

GMT 16:51 2019 الجمعة ,04 كانون الثاني / يناير

نصائح مهمة عند اعتماد اللون الأبيض في الديكور

GMT 15:46 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

جولة داخل القصر الذي ظهر في خلفية سلسلة أفلام "الأب الروحي"

GMT 01:20 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مهاجم "باريس سان جيرمان" يتفوق على أساطير الديك الفرنسي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates