الدكتور سهام حسن تنصح السيدات الحوامل بالحفاظ على إنقاص وزنهن قبل الولادة
آخر تحديث 13:20:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضحت لـ " صوت الامارات " أن المرأة البدينة تكون عُرضة للإصابة بالسكر

الدكتور سهام حسن تنصح السيدات الحوامل بالحفاظ على إنقاص وزنهن قبل الولادة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدكتور سهام حسن تنصح السيدات الحوامل بالحفاظ على إنقاص وزنهن قبل الولادة

الدكتورة سهام حسن أخصائي علم النفس والكلام وتعديل السلوك وأخصائي الاضطرابات
القاهرة - شيماء الصاوي

أوضحت  أخصائي علم النفس والكلام وتعديل السلوك وأخصائي الاضطرابات الدكتورة سهام حسن أن السيدة إذا كانت مقبلة على حمل جديد ينبغي عليها أن تحاول إنقاص وزنها قبل هذه الخطوة، حيث أن السمنة لها تأثير كبير على الحمل وصحة الجنين، وأشارت إلى أن السمنة تؤثر على حدوث الحمل حيث يضعف نسبة الخصوبة وفرص الحمل، حيث أن السمنة يمكن أن تسبب مشاكل في التبويض، وأيضًا إذا كانت المرأة مقبلة على إجراء حمل الأنابيب، فكلما زاد الوزن كلما أثر ذلك على نجاح حدوث الحمل.

وأكدت الدكتورة سهام حسن لـ"العرب اليوم" على أن السمنة أثناء الحمل تزيد من خطر حدوث مضاعفات الحمل المختلفة ومنها الإصابة بسكر الحمل حيث أن المرأة البدينة أكثر عرضة للإصابة بداء السكري خلال فترة الحمل عن المرأة التي يكون وزنها طبيعي أثناء الحمل كذلك التعرض لتسمم الحمل حيث أن المرأة البدينة تكون أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، وزيادة نسبة البروتين بالبول أثناء الحمل بعد مرور 20 أسبوعًا من الحمل، وهو ما يعرف بتسمم الحمل.

فضلاً عن أن المرأة البدينة تكون أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية أثناء الحمل وأيضًا بالعدوى بعد الولادة، سواء ولد الطفل قيصريًا أو طبيعيًا، بالإضافة لتعرضها لتجلط الدم أو الجلطة، ما تتعرض أثناء حملها لاضطرابات النوم الخطيرة، والتي منها توقف تنفسها أثناء النوم ثم عودته مرة أخرى.كما أشارت إلى أن السمنة تزيد من احتمالية تأخر موعد الولادة المحدد أو المتوقع بالإضافة لحدوث مشاكل في الولادة وأيضًا تزيد من خطر مضاعفات الولادة القيصرية، مثل تأخر التئام الجرح وحدوث التهاب بالجرح، كما تقل فرصة ولادتها ولادة طبيعية في الحمل الثاني، إذا كانت ولادتها الأولى قيصرية كما تزيد من احتمالية حدوث الإجهاض أو  ولادة الطفل ميتًا.

وأكدت سهام أن السمنة تؤثرعلى الجنين حيث يمكن أن تسبب مشاكل صحية مختلفة للجنين أو للطفل المولود ومنها ولادة طفل كبير الحجم والوزن ويكون لديه نسبة دهون أكبر في جسمه، لذا فهو معرض للسمنة أثناء الطفولة أكثر من أقرانه، كذلك السمنة أثناء الحمل للأم ربما تزيد من مخاطر إصابة طفلها ببعض الأمراض المزمنة فيما بعد مثل أمراض القلب والسكرى، وزيادة العيوب الخلقية حيث أشارت بعض الأبحاث إلى أن السمنة أثناء الحمل ربما تزيد قليلاً من مخاطر إصابة الجنين في العيوب الخلقية، مثل وجود مشكلة بالقلب أو بعض العيوب الخلقية في مخه أو حبله الشوكي.

وأخيرًا تنصح بالجمع بين ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي، ليساعد الأم على فقدان الوزن الزائد قبل الحمل أو بعده، وإذا كانتِ السيدة حامل بالفعل وتشعر بالقلق من زيادة وزنها، فعليِها بالتحدث مع طبيبها حول مقدار الوزن الذي ينبغي أن تكتسبه أثناء الحمل، لتقليل خطر حدوث مضاعفات الحمل والولادة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور سهام حسن تنصح السيدات الحوامل بالحفاظ على إنقاص وزنهن قبل الولادة الدكتور سهام حسن تنصح السيدات الحوامل بالحفاظ على إنقاص وزنهن قبل الولادة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 01:18 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 06:07 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

ميسي يتفوق على رونالدو خارج المستطيل الأخضر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates