ديالا نجار تفصح عن كيفية التعامل مع الأبناء في فترة المراهقة
آخر تحديث 14:15:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

طالبت عبر "صوت الإمارات" الوالدين إلى مصادقتهم

ديالا نجار تفصح عن كيفية التعامل مع الأبناء في فترة المراهقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ديالا نجار تفصح عن كيفية التعامل مع الأبناء في فترة المراهقة

الدكتورة ديالا نجار
بيروت ـ غنوة دريان

كشفت أستاذة طب النفس العيادي الدكتورة ديالا نجار كيفية التعامل مع المراهقين لأن مرحلة المراهقة تعدّ من المراحل الصعبة التي يمرّ بها الشخص، هناك من يعتبرها مرحلة منفصلة تمتاز بأجزائها النفسية والجسدية، ومنهم من يرفض اعتبارها مرحلة وإنما يربطونها بمرحلة الشباب، وتغلب عند الأبناء في هذه الفترة المشاعر العاطفيّة، والتسرّع، وكثرة الانفعالات، كما تمتاز هذه المرحلة بالنضوج الجسدي لدى الجنسين، ولكن بشأن كيفية التعامل مع الابن المراهق لكسبه وعدم ضياعه في هذه الفترة الحساسة، وكيفية التعامل مع الابن المراهق أولى الخطوات، وتجاهل هذه المرحلة هو الخطوة الأولى للفشل، فيجب تقبّل المراهق والتكيّف معه، بل من الأفضل الجلوس معه ومحاولة إفهامه ما يمرّ به من تغيرات سواء نفسية او جسدية. 

وأوضحت ديالا نجار، في مقابلة خاصّة مع "صوت الإمارات"، أنّه يجب على الوالدين محاولة مصادقة ابنهم/ابنتهم؛ فالمراهق في هذه الفترة يحتاج إلى من يسمعه ويتفهّم ما يقوله، فغالباً يميل الأبناء إلى اللجوء لمن يسمع لهم وليس من يأمرهم وينهاهم، يجب على الآباء دراسة الحالة النفسية للابن والابتعاد عن استخدام أسلوب التوبيخ والاستهزاء أو الضرب، كما يجب أن يرافقها الاحترام المتبادل بين الطرفين، فهناك من الآباء من يلغي الحدود بينه وبين ابنه المراهق وهذا خطأ فلا تعني الصداقة أن يفقد أحدهما احترام الآخر، وعلى الوالدين الدعاء دائماً لابنهم المراهق بالصلاح والاستقرار، فهم في هذه المرحلة تختلط لديهم الأمور ويشغل بالهم الكثير ويصبح لديهم الفضول للتعرّف على عالم الكبار.

وأشارت نجار إلى أنّ "المراهق يحتاج إلى سماع المديح من الوالدين ولو على أمور بسيطة؛ فهم في الغالب يحاولون جذب الانتباه لهم وتقديرهم، ولكن يجب الابتعاد عن مدح التصرفات غير اللائقة حتى لا تترسخ لديهم وتصبح مع الزمن من العادات الطبيعية، ويجب على الأهل إعطاء المراهق القليل من المسؤولية المراقبة؛ حيث إنّ المراهق في هذه الفترة يشعر بأنه أصبح كبيراً بما فيه الكفاية ليتحمل المسؤولية بينما الأهل يرونه ما زال صغيراً ولا يستطيع ذلك، وهذا ما يُسبّب الكثير من الخلافات بينهم ويؤدّي إلى تمرّد المراهق، لذلك على الأهل جعل المراهق يمسك زمام بعض الأمور ويتحمّل مسؤوليتها، كما أنّه يجب إعطاؤه حريّة الاختيار في بعض المسائل مع تحمل مسؤولية قراره، فإذا لم يخطئ المراهق كيف سيتعلّم إذن؟ إعطاء المراهق الثقة مع محاولة مراقبته من بعيد، فليس الأهل لوحدهم من يؤثّرون بالمراهق وإنما المجتمع والأصدقاء والبيئة المحيطة لها تأثير قوي، لذلك يجب على الأهل إحساس المراهق بثقتهم الكبيرة به مع مراقبة الوسط الذي يختلط به من أجل التدخل في الوقت المناسب".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديالا نجار تفصح عن كيفية التعامل مع الأبناء في فترة المراهقة ديالا نجار تفصح عن كيفية التعامل مع الأبناء في فترة المراهقة



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates