صفية العمري في الليلة الكبيرة تنتظر الفرج مع عصر الحريم
آخر تحديث 03:54:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيَّنت لـ"صوت الإمارات" سبب رفض التمثيل في "حلاوة روح"

صفية العمري في "الليلة الكبيرة" تنتظر الفرج مع "عصر الحريم"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - صفية العمري في "الليلة الكبيرة" تنتظر الفرج مع "عصر الحريم"

الفنانة المصرية صفية العمري
القاهرة - سهير محمد

أعلنت الفنانة المصرية صفية العمري، الانتهاء من كل ارتباطاتها الفنية قبل سفرها إلى الولايات المتحدة الأميركية منذ أيام؛ لقضاء الإجازة مع نجليها اللذين يقيمان هناك منذ طفولتهما، مشيرة إلى أنَّها اعتادت على أن تسافر لتقضي الإجازة معهما كل عام.

وأوضحت صفية، في تصريح إلى "صوت الامارات" أنها أنهت قبل سفرها إلى الولايات المتحدة الأميركية كل ارتباطاتها الفنية، مشيرة إلى أنَّها انتهت من تصوير مشاهدها في فيلم "الليلة الكبيرة" الذي شاركت فيه مع المخرج سامح عبد العزيز.

وأكدت أنَّها تجسّد في الفيلم شخصية جديدة مختلفة عن كل ما قدمته في مشوارها الفني، لافتة إلى أنَّها تؤدي دور سيدة شعبية عاشقة للموالد ومن رواد المقامات، لافتة إلى أنَّ هذا الدور يخرجها من عباءة المرأة الارستقراطية التي تميزت بها ورسخت في أذهان الجمهور مثل "هوانم غاردن سيتي" وشخصيتها الشهيرة "نازك السلحدار" في مسلسل "ليالي الحلمية".

وأضافت صفية "أحترم تفكير المخرج سامح عبد العزيز جدًا وأحب الكثير من أفلامه، فهو متمكن من أدواته جيدًا وكان من المفترض أن أعمل معه في فيلم "حلاوة روح"؛ لكن وجدت الشخصية لا تناسبني فاعتذرت عنها إلى أن جاء فيلم "الليلة الكبيرة" ووجدته مناسبًا جدًا وأعتقد أنَّ هذا العمل سيكون مفاجأة  للجمهور بكل المقاييس".

وأشارت إلى عشقها البطولات الجماعية والتي تلقى نجاحًا كبيرًا مع الجمهور وأعطت مثالًا بمسلسل "ليالي الحلمية" الذي جمع كمًا كبيرًا من نجوم مصر وأصبح من الأعمال الخالدة.

وكشفت عن أنَّ شخصيتها خجولة على عكس ما تظهر به من قوة وسيطرة في الشخصيات التي سبق وجسدتها على الشاشة وهذا ما يعرفه المقربون منها، مضيفة أنها رغم تاريخها الفني الطويل إلا أن القلق والتوتر يلازمها عندما تبدأ أي عمل مثل أي فنان مبتدأ مؤكدة أنَّ الثقة المبالغ فيها للفنان قد تضره في كثير من الأحيان.

وعن حلمها بتجسيد سيرة ذاتية معينة ذكرت الفنانة القديرة، "شخصية الأديبة الشهيرة مي زيادة من الشخصيات التي أتمنى تقديمها على الشاشة وبالفعل كان هناك مشروع مع المخرج الراحل يحيى العلمي، وبدأت أحضر للشخصية وكانت هناك صديقة لبنانية لديها خطابات لمي زيادة وعدتني بأنها ستعطيها لي؛ لكن المشروع توقف وظلت مي زيادة حلم بداخلي أتمنى في يوم من الأيام بأن يرى النور".

وأنهت صفية حديثها بالكلام عن مشروع مسلسل "عصر الحريم" الذي سيجمعها بالمخرجة إيناس الدغيدي، مؤكدة أنها جمعتها بعض الجلسات التحضيرية بها لكن المسلسل ينتظر انفراجة إنتاجية، ومن المفترض أن تجسد من خلاله شخصية أم البطلة وهي جارية كانت تعيش في عصر الخديوي إسماعيل، ويناقش المسلسل بصفه عامة قضية تحرير المرأة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صفية العمري في الليلة الكبيرة تنتظر الفرج مع عصر الحريم صفية العمري في الليلة الكبيرة تنتظر الفرج مع عصر الحريم



GMT 18:51 2020 الإثنين ,10 شباط / فبراير

ابن بوب مارلي يتحدث عن ذكرياته الخاصة مع والده

GMT 10:36 2019 السبت ,28 كانون الأول / ديسمبر

حسن حسني يؤكد عدم تلقيه عروضَا خلال هذه الفترة

حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - صوت الامارات
خطفت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، بإطلالتها الساحرة، الأنظار لدى وصولها إلى مسرح نويل كوارد Noël Coward Theatre إلى جانب الأمير وليام، حيث حضرا عرضا خاصا بعنوان "عزيزي إيفان هانسن"، الذي يقام في إطار مساعدة المؤسسة الملكية الخيرية. تألقت كيت بفستان طويل وبغاية الأناقة من مجموعة Eponine صُمّم خصيصاً لها، وتميّز بقماش التويد الأسود والأزرار المرصعة بالكريستالات، وقد لاءم الفستان قوام ميدلتون، إذ إن قصته الـA line ناسبت خصرها النحيف. وأكملت الإطلالة بحذاء Romy البراق من مجموعة Jimmy Choo والذي يبلغ ثمنه £525 وسبق لها أن نسّقته مع عدد من إطلالاتها الأنيقة في مناسبات مختلفة، كما حملت حقيبة كلاتش من الماركة نفسها ومرصّعة أيضا بالكريستالات ويبلغ ثمنها £675. دوقة كمبريدج من محبي صيحة قماش التويد، فقد سبق أن رأيناها متألقة في مناسبات عدة بإطل...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates