وزير الخارجية الكندي يؤكد دعم بلاده الثابت لإسرائيل
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وزير الخارجية الكندي يؤكد دعم بلاده الثابت لإسرائيل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجية الكندي يؤكد دعم بلاده الثابت لإسرائيل

نتانياهو يعقد مؤتمرا صحافيا
القدس ـ صوت الإمارت

اكد وزير الخارجية الكندي روبرت نيكلسون الاربعاء دعم بلاده "الثابت" لاسرائيل، خلال لقائه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال نيكلسون في تصريح صحافي في القدس بعد اللقاء "انا هنا لاعبر بشكل قاطع عن دعم كندا الثابت لاسرائيل".

وهذه اول زيارة يقوم بها نيكلسون الى اسرائيل منذ توليه منصبه بداية عام 2015.

من جهته، ثمن نتانياهو مواقف كندا الداعمة لاسرائيل قائلا "نعتقد بأنه ليس لنا صديق افضل من كندا".

وقال الوزير الكندي "رفضنا منذ وقت طويل ان نكون محايدين في دعم حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها ضد المتشددين والعنف".

واضاف "نحن ندرك مدى خطورة الجوار المحيط باسرائيل مقارنة بالسلام الذي تنعم به كندا. ونعرف انه ليس امام المسؤولين الاسرائيليين من خيار سوى اتخاذ كافة الخطوات الضرورية باستمرار لحماية (اسرائيل) من القوى التي تدعو علنا الى تدميرها".

بعد تشكيل حكومة جديدة في اسرائيل في ايار/مايو الماضي، والتي تعد الاكثر يمينية في تاريخ الدولة العبرية، فان اسرائيل تتوقع ضغوطات دولية قوية.

توجه نيكلسون بعدها الى الضفة الغربية المحتلة للقاء نظيره الفلسطيني رياض المالكي.

وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان ان المالكي دعا نظيره الكندي الى "الضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها بحق شعبنا الفلسطيني، خاصة وقف الاستيطان ومصادرة الاراضي ووقف الاجراءات والممارسات الهادفة لاستكمال تهويد مدينة القدس".

وبحسب البيان،فان المالكي قال ان "حل الدولتين بحاجة ماسة الى ارادة فاعلة من المجتمع الدولي لحمايته وتطبيقه من خلال اتخاذ خطوات فاعلة للضغط على الحكومة الاسرائيلية الجديدة".

وكان الرئيس الاميركي باراك أوباما اكد في مقابلة بثتها قناة تلفزيونية اسرائيلية الثلاثاء ان الدولة العبرية تخاطر بفقدان "صدقيتها" اذا استمرت في رفضها قيام دولة فلسطينية مستقلة.

وقال اوباما في مقابلة مع "القناة الثانية" الخاصة "هناك خطر أن تخسر اسرائيل صدقيتها. المجتمع الدولي لا يصدق اساسا ان اسرائيل جدية في ما يتعلق بحل الدولتين".

وكان الفلسطينيون تقدموا بمشروع قرار في مجلس الامن يحدد نهاية الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية بحلول 2017،ولكنه فشل.

واشار نتانياهو الاربعاء في لقاء مع وزير خارجية نيوزيلندا موري ماكولي معارضته للجوء الفلسطينيين الى مجلس الامن.

وستتولى نيوزيلندا اعتبارا من تموز/يوليو المقبل رئاسة مجلس الامن التابع للامم المتحدة.

وقال "السلام سيتحقق من خلال التفاوض المباشر، كما كان الأمر مع الأردن ومصر،وليس من خلال الإملاءات".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية الكندي يؤكد دعم بلاده الثابت لإسرائيل وزير الخارجية الكندي يؤكد دعم بلاده الثابت لإسرائيل



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 20:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 16:23 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء في روسيا وإيطاليا يكشفون عن أسرار ماضي ومستقبل الأرض

GMT 20:04 2016 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"إتش بي" تطلق كمبيوترًا بشاشة قياس 12 بوصة

GMT 11:02 2013 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاعر لبناني يوقع ديوانة الجديد في شومان

GMT 13:51 2013 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيع كتاب دراسات جديدة في الشعر الأندلسي لصلاح جرار

GMT 22:40 2013 الأحد ,16 حزيران / يونيو

سناء يوسف تنتهى خلال أيام من تصوير "نقطة ضعف"

GMT 11:56 2013 الخميس ,03 تشرين الأول / أكتوبر

توقيع رواية "كتاب الأمان" لياسر عبد الحافظ في دار التنوير

GMT 19:41 2020 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

ميزة في macOS الجديد ستطيل عمر بطاريات حواسب آبل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates