المسيحيون يتعرضون للانقراض من الشرق الأوسط على مدى 10 أعوام
آخر تحديث 13:40:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المسيحيون يتعرضون للانقراض من الشرق الأوسط على مدى 10 أعوام

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المسيحيون يتعرضون للانقراض من الشرق الأوسط على مدى 10 أعوام

تعرض المسيحيين للإزاحة من الشرق الأوسط
بغداد - نجلاء الطائي

حذرت جماعات الإغاثة الكاثوليكية من تعرض المسيحيين للإزاحة من الشرق الأوسط على مدى عشرة أعوام، حيث تتزايد أعداد القتلى منهم بواسطة المتطرفين أو يجبرون على الفرار من الاضطهاد.

وأوضحت جمعية المساعدات الخيرية الكاثوليكية الدولية، أن معدل تراجع الدين المسيحي يعني اختفاء الدين من بعض المناطق خلال خمسة أعوام فقط، ما لم يتخذ العالم خطوات لحمايتهم.

وتعرض المسيحيون للذبح في العراق في إطار عمليات الإعدام الجماعية التي ارتكبها تنظيم "داعش"، وانخفضت أعداد المسيحيين من مليون إلى 275 ألفًا خلال 12 عامًا.

وأشارت الجمعية إلى أن الدين نفسه يواجه ضغوطا متزايدة في المملكة العربية السعودية وإيران ودول الخليج، وأضافت أن الكنيسة يتم إسكاتها ويتم إخراجها من معقلها في الكتاب المقدس.

وبيّنت منظمة الإغاثة في تقرير بعنوان "المضطهدون والمنسيّون"، أنه في الوقت الذي تتزايد فيه أعداد اللاجئين النازحين يقوم تنظيم "داعش" بعمليات إبادة جماعية للمسيحيين بدوافع دينية، وفي أجزاء من الشرق الأوسط وخصوصًا سورية والعراق تعتبر الأزمة حادة ويحظر تدخل القوى العالمية، وربما يختفي الدين المسيحي تمامًا خلال عقد من الزمن أو قبل ذلك.

وتعد الصورة قاتمة للغاية في سورية التي تعاني من الحرب الأهلية وفظائع "داعش"، فضلًا عن حملات القصف من الغرب وروسيا، وفي الأسبوع الماضي أجبر حوالي 15 ألف مسيحي على ترك منازلهم شمال دمشق.

وخلص التقرير إلى أن تراجع الديانة المسيحية ربما يضر باحتمالات السلام في الدول والمناطق التي تقودها القيادات الكنسية ورجال الدين الذين يلعبون دورًا مهمًا في تعزيز وتوفير التعليم وتنمية المجتمع والتعاون بين الأديان.

وتكررت وجهة النظر نفسها بواسطة مجموعة "ويلبيفورس"، وهي مجموعة غير ربحية في الولايات المتحدة تهدف إلى تعزيز الحرية الدينية في العالم، وتسلط الضوء على تهجير المسيحيين من ثاني أكبر مدينة عراقية وهي الموصل على يد تنظيم "داعش".

وذكر نائب الرئيس التنفيذي لـ"فوكس نيوز" إيليا براون: "كان عيد الميلاد الماضي هو المرة الأولى التي لم تدق فيها أجراس الكنائس في مدينة الموصل منذ ألفي عام مضت، وأعتقد أن هذا يعكس الواقع حيث تعيش آلاف العائلات المسيحية على حافة الانقراض"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المسيحيون يتعرضون للانقراض من الشرق الأوسط على مدى 10 أعوام المسيحيون يتعرضون للانقراض من الشرق الأوسط على مدى 10 أعوام



GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

فان دايك يعود إلى ليفربول بعد فترة تأهيل في دبي

GMT 05:32 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

إيفرتون مهدد بخسارة جيمس رودريجيز لنهاية الموسم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates