اليابان تحيي الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي
آخر تحديث 06:29:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اليابان تحيي الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اليابان تحيي الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي

الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي
طوكيو ـ علي صيام

أحيت اليابان ذكرى مقتل 140 ألف شخص جراء سقوط القنبلة الذرية الأولى، فضلاً عن أعداد لا تحصى من الضحايا الذين لقوا حتفهم في الأشهر التي تلت 6 آب/أغسطس من عام 1945 نتيجة الإشعاعات القوية، وذلك من خلال الكشف عن صور نادرة تعرض للمرة الأولى داخل
متحف "سيكرت بانكر" الأسكتلندي الذي يوجد في بلدة "فايف" الصغيرة.

وأظهرت جموعة الصور التي جرى العثور عليها قبل عشرة أعوام حجم المأساة المروعة التي مر عليها 70 عاماً حيث كانت تتناثر الجثث في المدينة غرب اليابان بعد ساعات من الهجوم الذري بواسطة القنبلة الملقبة بـ"الصبي الصغير"، كما ظهرت إحدى الأمهات ملطخة بالدماء وهي تحتضن أطفالها المصابين، كما رصدت الناجين الذين تمكنوا من الخروج من تحت الأنقاض.

ويعتقد بأن الصور وجدت طريقها إلى أسكتلندا بعدما وافق أخيرًا جون وهو ابن الطيار في سلاح الجو الأسكتلندي كليفورد فيرن من بلدة بولونيا، على عرض هذه الصور إحيااً لهذه الذكرى. وتمكّن فيرن من شراء كاميرا مستعملة من بلدة "إيواكوني"، الواقعة على بعد 15 ميلاً من هيروشيما، بعد ستة أشهر فقط من استهداف المدينة بالقنبلة الذرية. ويرجح بأن يكون الملتقط لهذه الصور لقي حتفه قبل فترة وجيزة من بيع الكاميرا الخاصة به.

وبالإضافة إلى عرض هذه الصور المروعة، فإن المتحف الأسكتلندي "سيكريت بانكر" يعرض فيلم "لعبة الحرب" والذي أنتج عام 1965 ويوثق الهجوم النووي وما خلفه من آثار. وعلى الرغم من أن الفيلم بتكليف من هيئة الإذاعة البريطانية وإخراج بيتر واتكينز وحصل على جائزة "الأوسكار" لأفضل فيلم وثائقي عام 1966، إلا أن المؤسسة حظرت الإفراج عنه على مدار 20 عاماً حتى تم عرضه عام 1985 إحياءً لذكرى مرور 40 عاماً على قصف هيروشيما.

ووقف عشرات الآلاف من الناس لمدة دقيقة حداداً على أرواح الضحايا ضمن حفل حضره السفير الأميركي كارولين كينيدي وممثلين من أكثر من 100 دولة، بما في ذلك بريطانيا وفرنسا وروسيا أقيم في متنزه السلام في هيروشيما والذي يقع بالقرب من مركز الهجوم الذي وقع عام 1945 أعقب ذلك إطلاق الحمام كرمز يدعو إلى السلام.

وأسفر إسقاط الولايات المتحدة للقنبلة الأولى عن مقتل 140 ألف شخص بينما أسفر إسقاط القنبلة الثانية عن مقتل 70 ألف شخص الأمر الذي دفع اليابان إلى الاستسلام خلال الحرب العالمية الثانية، في أعقاب المعركة الشرسة على جزر "أوكيناوا"، جنوب اليابان، والتي راح ضحيتها 12520 أميركيًا ونحو 200 ألف ياباني نصفهم تقريباً من المدنيين.

ودعا رئيس بلدة هيروشيما، كازومي ماتسوي إلى ضرورة التخلي عن الأسلحة النووية التي أطلق عليها أسلحة الشر، منتقداً القوى التي تمتلك هذه الأسلحة وتبقي عليها من أجل استخدامها في تحقيق مصالحها.

وجدد دعوته إلى زعماء العالم لزيارة هيروشيما وناغازاكي خلال قمة الدول السبع الكبرى المقرر إقامتها في اليابان العام المقبل، لرؤية الحقيقة المروعة بأنفسهم. وتعهد ماتسوي بأنه سيتولى تعزيز قضية التخلص من الأسلحة النووية ومنع انتشارها من خلال المؤتمرات الدولية التي ستعقد في هيروشيما في وقت لاحق.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليابان تحيي الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي اليابان تحيي الذكرى السبعين لقصف هيروشيما النووي



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - صوت الإمارات
انشغلت عناوين المجلات الأميركية والعالمية في الفترة الأخيرة بخبر طلاق كيم كارداشيان وكانييه ويست، لكن أحدث إطلالات كيم كارداشيان كانت أيضاً لافتة خصوصاً أنها الأولى لها بعد إعلان الطلاق رسمياً. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، تألقت بلوك كاجول.يبدو أن كيم كارداشيان تُشغل نفسها في الفترة الأخيرة بالعمل، وخصوصاً على علامتها الخاصة للأزياء SKIMS، حيث من المتوقّع أن تطلق مجموعة جديدة هذا الأسبوع. وجاءت أحدث إطلالات كيم كارداشيان بتوقيعها الخاص، كاشفةً عن الملابس الرياضية من مجموعة SKIMS. وقد إختارت كيم طقماً بلون نيود المفضّلة لديها، وهو مؤلّف من كروب توب بأكمام طويلة وسروال رياضي خصره عالٍ مع العقدة وضيّق عند الطرف. وقد أكملت اللوك بحذاء من الفرو بكعب مسطّح. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، إعتمدت لوناً واحداً لكامل اللوك وهي خدع...المزيد

GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates